الثلاثاء، نوفمبر 10

الاخبار العاجلة لابداع المسرحي ميلاط صالح الدين مسرحية مادبة اللئام لكشف فضائح تظاهرة قسنطينة مسرحيا يدكر ان المسرحي ميلاط شارك في ملحمة قسنطينة تحت اسم صلاح الدين تركي وشر البلية مايبكي

video




Manifestation «Constantine capitale de la culture arabe» : Enquête sur des affaires de corruption présumée
par Abdelkrim Zerzouri
Une information judiciaire a été ouverte par le parquet de Constantine sur des affaires de corruption présumée, dilapidation de deniers publics et passation de marchés en violation de la réglementation dans le cadre de la manifestation « Constantine capitale de la culture arabe, 2015 ».

Suite à une plainte introduite le 2 novembre dernier par l'Assemblée générale des entrepreneurs de Constantine, représentée par son président M. Driss Meghraoui, dont copie est en notre possession, la justice a ordonné l'ouverture d'une enquête sur la passation de plusieurs marchés s'inscrivant dans le cadre de la manifestation en question, avec 6 entrepreneurs et le directeur de l'urbanisme de la wilaya de Constantine, cités nommément dans la plainte indiquée. Un dossier volumineux, joint à la plainte, comprend tous les documents supposés étayer les accusations portées contre les 7 mis en cause. Selon le plaignant, donc, tous les marchés passés avec les entrepreneurs ont été établis selon la formule de gré à gré, alors que les sommes versées dans ce cadre sont évaluées pour certains marchés à plus de 88 milliards de centimes. En sus, relève la partie plaignante, l'évaluation du coût des marchés, fixée par le directeur de l'urbanisme, a été « gonflée » démesurément, atteignant jusqu'à dix fois le coût réel du projet. Des sommes faramineuses ont été dépensées pour la réalisation de projets dont le coût réel se situe très en deçà de ce qui a été payé. D'une manière presque ironique, le plaignant indique qu'une seule et unique marche (des escaliers réhabilités au centre-ville) a été facturée à 100 millions de centimes, alors que son prix ne dépasse pas 1,5 million de centimes ! De lourdes accusations sont ainsi ouvertement portées contre des entrepreneurs et le directeur de l'urbanisme, accusé d'abus de position et d'être celui qui a fixé les prix avec les entrepreneurs et permis toutes les facilitations pour passer des marchés d'une manière douteuse. Ce sont là, considère le plaignant, « des agissements criminels qui ont provoqué une dilapidation des deniers publics », profitant en cela des retards dans l'exécution des projets à l'approche de l'ouverture de la manifestation « Constantine capitale de la culture arabe ». Ces accusations apporteraient certainement de l'eau au moulin de nombreuses voix qui se sont élevées pour dénoncer « la gestion opaque » des projets initiés dans le cadre de la manifestation culturelle, dont le budget global qui lui a été attribué est évalué à 700 milliards de centimes. D'après nos sources, plusieurs parties ont été déjà entendues par les enquêteurs au sujet de ce dossier qui, si les accusations s'avèrent fondées, risque d'éclabousser pas mal de monde. Dans le cas contraire, tout ne manquerait pas de se retourner contre la partie plaignante.

مرض فرنسي

احتفلت الصحافة الفرنسية بمتابعة كريم بن زيمة في قضية ابتزاز زميله في المنتخب ماتيو فالبوينا بفيديو  فاضح ولم تكتف بذلك بل راحت بعض الصحف والمواقع تذكر برفضه ترديد النشيد الوطني الفرنسي في مقابلات الديكة بسبب أصوله الجزائرية، واستغرب معلقون كيف بقي النجم العالمي وفيا لأصدقائه القدامى في الضواحي وكيف رفض تغيير وكيل أعماله «الجزائري» ومنهم من استعار لسان ساركوزي ليلقي بكلمة «الحثالة» التي أطلقها الرئيس السابق في وصف عرب الضواحي وحتى صحيفة لوموند الأكثر اعتدالا بين أخواتها أشارت إلى الأصول والمحيط المشوش ووكيل الأعمال الذي لا يحب الصحافة الفرنسية التي لا تحب لاعبه.
و واضح  أن «احتفال» الصحافة الفرنسية يأتي بعد سنوات من معاداة هذا اللاعب إلى درجة الدعوة لاستبعاده من المنتخب الأزرق بسبب النشيد الوطني واعتزازه بأصوله بل أن أغلب الصحف والمواقع حتى غير المتخصصة منها في الرياضة انشغلت بإحصاء الدقائق التي لعبها دون أن يسجل، فيما اجتهد معلقون في التأكيد على أنه يلعب «بدون قلب» في فرنسا عكس ما يفعله في ريال مدريد الذي يستخسر الفرنسيون وجوده فيه، فتجد أخبار انتقاله الوهمية إلى فرق أدنى على الصفحات الأولى في كل ميركاتو، كما تجد التعليقات الجارحة من فرنسيين على صفحات اللاعب في مواقع التواصل الاجتماعي أو على مواضيع متعلقة به في المواقع، عكس بقية الجماهير لا سيما العربية والآسياوية التي تعتز بهذا الرياضي الذي يعده التقنيون من بين أحسن المهاجمين في العالم.
تعكس هذه الحالة مشاعر عداء مكبوتة تجاه كل ما هو جزائري في فرنسا، وقد ظهرت هذه الحالات الباتولوجية مع زيدان الذي اختفت جزائريته حين مكن الفرنسيين من كأس العالم ولم تظهر إلا بعد نطحة ماتيرازي الشهيرة وظهرت مع سمير ناصري، وقبلهم وبعدهم ظهرت مع عديد الكتاب الجزائريين الذين تم «حرمانهم» من جوائز أدبية لأسباب غير أدبية.
هذا «المرض الفرنسي» هو نتيجة صدمة لم يتم علاجها في العلاقة بين البلدين بسبب عدم القيام بحداد الانفصال الأمر الذي نجمت عنه حالة إنكار للواقع عملت على تغذيتها نخب سياسية في الجانبين  استفادت من الوضع القائم حتى وإن لم يكن وضعا سويا. وما يظهر الآن في الصحافة  أو في زلات ألسن السياسيين ليس سوى عودة للمكبوت إلى مسرح الشعور.
ملاحظة
   يتوفر هذا المرض في الضفة الجنوبية بما يعادل نظيره في الشدة دون أن يعاكسه في الاتجاه!
سليم بوفنداسة

نوفمبر الذكرى ونوفمبر المرارة؟!

لم أستطع أن أتخلف عن الاحتفال بأول نوفمبر، بل دخلت من بيروت عاجلا، حتى لا أفوت علي الذكرى. لكن ماذا عساني أن أقول، فكل حديث عن المناسبة سيقودنا إلى مأزق السؤال: ماذا بقي من نوفمبر؟ ماذا بقي من نوفمبر غير هيكل كبيت تم تفجيره وبقيت بعض جدرانه واقفة وبعض أعمدته تقاوم الانهيار؟
فإلى متى ستقاوم تلك الأعمدة الانهيار، وتحافظ على وهج نوفمبر؟
الإجابة ستكون صعبة، والبلاد ترهن يوميا بين يدي مستعمر الأمس، والاستقلال أفرغ من محتواه، وصار مجرد الحديث عن الثورة الكبيرة وعن الوطنية نكتة يتندر بها الشباب.
للأسف سادتي الكبار، لم تتمكنوا من تسليم المشعل إلى الأجيال، مثلما تدعون ولم تبق هناك شعلة، مجرد دخان متصاعد لا غير!
أعرف أنه ما زال هناك وطنيون وأبناء وطنيين، لكنهم محاصرون وموجوعون مثلي، ومثلي ليس لهم غير المقاومة مثل جدران بيت نوفمبر.. إلى حين!!
عدت -قلت- أمس، ليلا من بيروت لألحق بذكرى نوفمبر، وإن لم يعد مكان للذكرى سوى في القلوب التي جبلت على وهج نوفمبر، عدت من بيروت المدينة ذات الألف وجه، بل ذات الألف ندبة. ندبات الحرب الأهلية وندبات التفجيرات الأخيرة، والحرب الإسرائيلية على حزب الله، كلها ما زالت ماثلة في كل ركن من المدينة، ومع ذلك ما زالت بيروت هي بيروت، تستحق اسمها ودلالتها كمدينة تعشق الحياة وتدير بظهرها للموت، وما زال سكانها يسابقون الأزمات، ويعيشون على وقع العصر وما يفرزه من أزمات وتحديات، يجمعون حطام أرواحهم من جهة وحطام التفجيرات من جهة أخرى، ويقبلون كل يوم بفرح على الحياة.
يلعن أبو السياسة، قلت لصديقتي الإعلامية المتميزة ثريا عاصي، القلم المقاوم ”طلعت ريحتكم” عندنا هناك وليس في بيروت، فالمدينة مثل زهرة تتفتح، أجمل العمارات وأفخم الفنادق وأحلى طعام في بيروت، والناس رغم سحنة  الحزن على ما يجري في سوريا وما يخبؤه مخطط تفجير الشرق الأوسط للمنطقة، يخرجون، يحتفون بالحياة كل يوم في تحد مثل ذلك الذي ألفته بيروت أيام الحرب الأهلية، فبيروت ما تزال محطة للأناقة والجمال والفن وكأنها تتحدى أمراء الحرب هناك، حتى لا أقول أمراء السياسة الذين اقتسموا المدينة، ونصب كل منهم ”إمارة” له في شارع من شوارعها.
يلعن أبو السياسة التي قالت لبيروت وأهلها ”طلعت ريحتكم” ربما هناك أزمة صرف النفايات، لكن الشوارع نظيفة وواجهة المحلات مثل المدينة تتسابق على الأناقة والمقاهي والمطاعم تقدم أجود المأكولات، ما زالت مآذن بيروت تعانق أجراس الكنائس مكذبة  الاقتتال الطائفي وحرب الزعامات بين رجال السياسة وتعطي أجمل مثال على التعايش بين الأديان، مثلما كانت عليه الشام سنوات مضت، قبل أن تلعب فيها يد الإجرام ومشروع الشرق الأوسط الجديد، الذي يسعى اليوم إلى إشعال الفتن الطائفية من العراق إلى لبنان مرورا بمصر وسوريا، ليتسنى له تفتيت المنطقة، فتفجير داعش للمناطق الأثرية والكنائس والمساجد، لم يأت اعتباطا، فالمشروع يريد أرضا وشعوبا بلا هوية، بلا تاريخ وبلا ذاكرة، حتى يصعب ركوبها والقضاء على حضارتها.
نعم، يا نوفمبر، ما زال في بيروت أحرار يتذكرون جميلة بوحيرد، بكثير من الإعجاب ويتحدثون عن الثورة بكثير من الافتخار، وما زالت هناك بطولات رجالك مضربا للأمثال.
وهذه صديقتي ثريا، تروي لي كيف بقيت لمدة شهر هنا بالجزائر نهاية الثمانينيات، لأنها رفضت أن تعود إلى لبنان قبل أن تلتقي جميلة بوحيرد، أسطورة النضال العربي!
فماذا بقي من تاريخ جميلة ومن وهج ثورتك وبطولات رجالك؟!
حدة حزام




التعليقات

(13 )

1 | ورالدين بوكعباش مواطن جزائري من ضحايا حكومة الافلاس الاقتصادي الجزائرية | قسنطينة عاصمة حكومة الافلاس الاقتصادي الجزائرية 2015/11/02
قسنطينة في 2نوفمبر 2015
الرسالة العاجلة الى الرئيس الجزائري
اين اموال الجزائرين الضائعة في عاصمة الثقافة العربية
سيدي الرئيس الجزائري
بعد التحية والسلام
هاهي مدينة قسنطينة تعيش النكسة العربية بامتياز فيعد رفض سكان قسنطينة لمظاهر التبدير الاقتصادي هاهي بشائر الافلاس الاقتصادي الحكومي تكشف التهرب اعضاء الحكومة الجزائرية من جريمة قسنطينة الثقافية والزائر لشوارع قسنطينة يكتشف احياء اوروبية في وسط مدينة قسنطينة امست احياء فوضوية بامتياز واما ادا عرجت الى قاعات النشاطات الثقافية فخاوية على عروشها
سيدي رئيس بقايا الشعب الجزائري
ان سكان قسنطينة تاكدوا بان لعبة الثقافة العربية انجبت النكسة السياسية والازمة الاقتصادية والماساة الثقافية لبقايا الشعب الجزائري وبينما كانت حكومة التبدير الاقتصادي بزعامة سلال تفتخر بتوفر الاموال الغالية هاهم وزراء حكومة الافلاس الاقتصادي يديرون ظهورهم لتظاهرة قسنطينة بعد اكتشافهم ان سلال ابدع مسرحية التبدير الاقتصادي بل وشارك في تدمير الدولة الجزائرية الضائعة اقتصاديا بامتياز
سيدي رئيس الشباب الجزائري الضائع
ان الجزائريين يطالبون فخامتكم بالاقالة العاجلة لحكومة سلال التبديرية واحالة زعيمها عبد المالك الى المحاكمة الاقتصادية بتهمة تبدير المستقبل الاقتصادي الجزائري تحت غطاء
ّاننا نملك اموال قارون ونعيش كملوك بني اسرائيل مادامت ابار الريع البترولي في خدمة المبدرين ّ
وبين شعار حكومة التبدير الاقتصادي لمستقبل الشعب الجزائري وماسي الشعب الجزائري
فان الجزائريين يطالبون بانشاء محاكم اقتصادية لمحاكمة رؤساء الحكومات الجزائرية الجائعة الى خزائن اموال الدولة الجزائرية
سيدي رئيس النساء الجزائريات العازبات
ان الجزائريين رافضون لسياسة حكومة الافلاس الاقتصادي بزعامة سلال ولو القيت نظرات في الشوارع الجزائريةو لاكتشفت بوادر الربيع العربي الجزائري مادامت اجراءات التقشف التعويضي سوف تنهي مهام الدولة الجزائرية السائرة الى حائط المبكي بمناسبة احتفالات اعياد وفاة الدولة الجزائرية مستقبلا
سيدي رئيس المساجين الجزائريين
ان الجزائر انتقلت من بناء السجون الاجتماعية عبر السكن الاجتماعي الى تشيد السجون
الاقتصادية عبر مشاريع التقشف الاقتصادي مستقبلا ونخشي ان تعلن دولة الادارة الجزائرية الحرب الشعبية ضد دولة المؤسسات الجزائرية مادامت الدولة الجزائرية تعيش
على غنيمة البترول وريوع الولائم السياسية وشر البلية مايبكي
سيدي رئيس الاطفال الجزائريين
ان الجزائريين يطالبونكم باصدار وثيقة الحقيقة الاقتصادية الجزائرية وفتح وسائل الاعلام الجزائرية امام الشعب الجزائري لشتم واهانة مسيري دولته الجزائرية الفاشلة سياسيا كما يحلمون بافراغ السجون الجزائرية من ضحايا السياسات الجزائرية الفاشلة
وتعويضهم باصدقاء السلطة الجزائرية الدين يطالبون الشعب الجزائري باحترام الدولة الجزائرية لكنهم يعملون على تهريب اموال الجزائرين بطرق غير رسمية الى البنوك العالمية بامتياز وهكدا فبينما يتغني زعماء الدولة الجزائرية بهيبة الجزائر الوهمية هاهم يعترفون بانهم كارهون للعيش في الجزائر بامتياز
سيدي رئيس فقراء الجزائر
ان الجزائر تتدحرج نحو الربيع العربي بامتياز ومالم تعلنون عهد الحريات بدل عهد الضرائب الوهمية فان الجزائريين سوف يعيثون فسادا ويدمرون الجزائر الواقفة بامتياز مادمت حكومة التبدير الاقتصادي بزعامة كوهين سلال ترفع شعارات التقشف وتنظم مهرجانات كبري احتفلالا بدخول الجزائر عهد الافلاس السياسي الشامل فهل ادركتم ان سياستكم الاقتصادية اثبث ان حكومات سلال الضائعة سوف تنجب ربيعا جزائريا وحشيا
مثلما رسمته المخططات الاميريكة بامتياز
سيدي رئيس العازبات الجزائريات
ان رسالتي نداء استعجالي لانقاد الجزائر من ربيعا عربيا وحشيا وان دولة تعيش على اغبياء السلطة سوف تحصد دمارها الاقتصادي بامتياز وشكرا
بقلم نورالدين بوكعباش
مواطن جزائري من ضحايا حكومة الافلاس الاقتصادي الجزائرية
من امام اطلال جسر سيدي راشد منطقة باب الجابية الشارع الاسرائيلي قسنطينة
2 | ورالدين بوكعباش مواطن جزائري من ضحايا حكومة الافلاس الاقتصادي الجزائرية | قسنطينة عاصمة حكومة الافلاس الاقتصادي الجزائرية 2015/11/02
قسنطينة في 2نوفمبر 2015
الرسالة العاجلة الى الرئيس الجزائري
اين اموال الجزائرين الضائعة في عاصمة الثقافة العربية
سيدي الرئيس الجزائري
بعد التحية والسلام
هاهي مدينة قسنطينة تعيش النكسة العربية بامتياز فيعد رفض سكان قسنطينة لمظاهر التبدير الاقتصادي هاهي بشائر الافلاس الاقتصادي الحكومي تكشف التهرب اعضاء الحكومة الجزائرية من جريمة قسنطينة الثقافية والزائر لشوارع قسنطينة يكتشف احياء اوروبية في وسط مدينة قسنطينة امست احياء فوضوية بامتياز واما ادا عرجت الى قاعات النشاطات الثقافية فخاوية على عروشها
سيدي رئيس بقايا الشعب الجزائري
ان سكان قسنطينة تاكدوا بان لعبة الثقافة العربية انجبت النكسة السياسية والازمة الاقتصادية والماساة الثقافية لبقايا الشعب الجزائري وبينما كانت حكومة التبدير الاقتصادي بزعامة سلال تفتخر بتوفر الاموال الغالية هاهم وزراء حكومة الافلاس الاقتصادي يديرون ظهورهم لتظاهرة قسنطينة بعد اكتشافهم ان سلال ابدع مسرحية التبدير الاقتصادي بل وشارك في تدمير الدولة الجزائرية الضائعة اقتصاديا بامتياز
سيدي رئيس الشباب الجزائري الضائع
ان الجزائريين يطالبون فخامتكم بالاقالة العاجلة لحكومة سلال التبديرية واحالة زعيمها عبد المالك الى المحاكمة الاقتصادية بتهمة تبدير المستقبل الاقتصادي الجزائري تحت غطاء
ّاننا نملك اموال قارون ونعيش كملوك بني اسرائيل مادامت ابار الريع البترولي في خدمة المبدرين ّ
وبين شعار حكومة التبدير الاقتصادي لمستقبل الشعب الجزائري وماسي الشعب الجزائري
فان الجزائريين يطالبون بانشاء محاكم اقتصادية لمحاكمة رؤساء الحكومات الجزائرية الجائعة الى خزائن اموال الدولة الجزائرية
سيدي رئيس النساء الجزائريات العازبات
ان الجزائريين رافضون لسياسة حكومة الافلاس الاقتصادي بزعامة سلال ولو القيت نظرات في الشوارع الجزائريةو لاكتشفت بوادر الربيع العربي الجزائري مادامت اجراءات التقشف التعويضي سوف تنهي مهام الدولة الجزائرية السائرة الى حائط المبكي بمناسبة احتفالات اعياد وفاة الدولة الجزائرية مستقبلا
سيدي رئيس المساجين الجزائريين
ان الجزائر انتقلت من بناء السجون الاجتماعية عبر السكن الاجتماعي الى تشيد السجون
الاقتصادية عبر مشاريع التقشف الاقتصادي مستقبلا ونخشي ان تعلن دولة الادارة الجزائرية الحرب الشعبية ضد دولة المؤسسات الجزائرية مادامت الدولة الجزائرية تعيش
على غنيمة البترول وريوع الولائم السياسية وشر البلية مايبكي
سيدي رئيس الاطفال الجزائريين
ان الجزائريين يطالبونكم باصدار وثيقة الحقيقة الاقتصادية الجزائرية وفتح وسائل الاعلام الجزائرية امام الشعب الجزائري لشتم واهانة مسيري دولته الجزائرية الفاشلة سياسيا كما يحلمون بافراغ السجون الجزائرية من ضحايا السياسات الجزائرية الفاشلة
وتعويضهم باصدقاء السلطة الجزائرية الدين يطالبون الشعب الجزائري باحترام الدولة الجزائرية لكنهم يعملون على تهريب اموال الجزائرين بطرق غير رسمية الى البنوك العالمية بامتياز وهكدا فبينما يتغني زعماء الدولة الجزائرية بهيبة الجزائر الوهمية هاهم يعترفون بانهم كارهون للعيش في الجزائر بامتياز
سيدي رئيس فقراء الجزائر
ان الجزائر تتدحرج نحو الربيع العربي بامتياز ومالم تعلنون عهد الحريات بدل عهد الضرائب الوهمية فان الجزائريين سوف يعيثون فسادا ويدمرون الجزائر الواقفة بامتياز مادمت حكومة التبدير الاقتصادي بزعامة كوهين سلال ترفع شعارات التقشف وتنظم مهرجانات كبري احتفلالا بدخول الجزائر عهد الافلاس السياسي الشامل فهل ادركتم ان سياستكم الاقتصادية اثبث ان حكومات سلال الضائعة سوف تنجب ربيعا جزائريا وحشيا
مثلما رسمته المخططات الاميريكة بامتياز
سيدي رئيس العازبات الجزائريات
ان رسالتي نداء استعجالي لانقاد الجزائر من ربيعا عربيا وحشيا وان دولة تعيش على اغبياء السلطة سوف تحصد دمارها الاقتصادي بامتياز وشكرا
بقلم نورالدين بوكعباش
مواطن جزائري من ضحايا حكومة الافلاس الاقتصادي الجزائرية
من امام اطلال جسر سيدي راشد منطقة باب الجابية الشارع الاسرائيلي قسنطينة
3 | ورالدين بوكعباش مواطن جزائري من ضحايا حكومة الافلاس الاقتصادي الجزائرية | قسنطينة عاصمة حكومة الافلاس الاقتصادي الجزائرية 2015/11/02
قسنطينة في 2نوفمبر 2015
الرسالة العاجلة الى الرئيس الجزائري
اين اموال الجزائرين الضائعة في عاصمة الثقافة العربية
سيدي الرئيس الجزائري
بعد التحية والسلام
هاهي مدينة قسنطينة تعيش النكسة العربية بامتياز فيعد رفض سكان قسنطينة لمظاهر التبدير الاقتصادي هاهي بشائر الافلاس الاقتصادي الحكومي تكشف التهرب اعضاء الحكومة الجزائرية من جريمة قسنطينة الثقافية والزائر لشوارع قسنطينة يكتشف احياء اوروبية في وسط مدينة قسنطينة امست احياء فوضوية بامتياز واما ادا عرجت الى قاعات النشاطات الثقافية فخاوية على عروشها
سيدي رئيس بقايا الشعب الجزائري
ان سكان قسنطينة تاكدوا بان لعبة الثقافة العربية انجبت النكسة السياسية والازمة الاقتصادية والماساة الثقافية لبقايا الشعب الجزائري وبينما كانت حكومة التبدير الاقتصادي بزعامة سلال تفتخر بتوفر الاموال الغالية هاهم وزراء حكومة الافلاس الاقتصادي يديرون ظهورهم لتظاهرة قسنطينة بعد اكتشافهم ان سلال ابدع مسرحية التبدير الاقتصادي بل وشارك في تدمير الدولة الجزائرية الضائعة اقتصاديا بامتياز
سيدي رئيس الشباب الجزائري الضائع
ان الجزائريين يطالبون فخامتكم بالاقالة العاجلة لحكومة سلال التبديرية واحالة زعيمها عبد المالك الى المحاكمة الاقتصادية بتهمة تبدير المستقبل الاقتصادي الجزائري تحت غطاء
ّاننا نملك اموال قارون ونعيش كملوك بني اسرائيل مادامت ابار الريع البترولي في خدمة المبدرين ّ
وبين شعار حكومة التبدير الاقتصادي لمستقبل الشعب الجزائري وماسي الشعب الجزائري
فان الجزائريين يطالبون بانشاء محاكم اقتصادية لمحاكمة رؤساء الحكومات الجزائرية الجائعة الى خزائن اموال الدولة الجزائرية
سيدي رئيس النساء الجزائريات العازبات
ان الجزائريين رافضون لسياسة حكومة الافلاس الاقتصادي بزعامة سلال ولو القيت نظرات في الشوارع الجزائريةو لاكتشفت بوادر الربيع العربي الجزائري مادامت اجراءات التقشف التعويضي سوف تنهي مهام الدولة الجزائرية السائرة الى حائط المبكي بمناسبة احتفالات اعياد وفاة الدولة الجزائرية مستقبلا
سيدي رئيس المساجين الجزائريين
ان الجزائر انتقلت من بناء السجون الاجتماعية عبر السكن الاجتماعي الى تشيد السجون
الاقتصادية عبر مشاريع التقشف الاقتصادي مستقبلا ونخشي ان تعلن دولة الادارة الجزائرية الحرب الشعبية ضد دولة المؤسسات الجزائرية مادامت الدولة الجزائرية تعيش
على غنيمة البترول وريوع الولائم السياسية وشر البلية مايبكي
سيدي رئيس الاطفال الجزائريين
ان الجزائريين يطالبونكم باصدار وثيقة الحقيقة الاقتصادية الجزائرية وفتح وسائل الاعلام الجزائرية امام الشعب الجزائري لشتم واهانة مسيري دولته الجزائرية الفاشلة سياسيا كما يحلمون بافراغ السجون الجزائرية من ضحايا السياسات الجزائرية الفاشلة
وتعويضهم باصدقاء السلطة الجزائرية الدين يطالبون الشعب الجزائري باحترام الدولة الجزائرية لكنهم يعملون على تهريب اموال الجزائرين بطرق غير رسمية الى البنوك العالمية بامتياز وهكدا فبينما يتغني زعماء الدولة الجزائرية بهيبة الجزائر الوهمية هاهم يعترفون بانهم كارهون للعيش في الجزائر بامتياز
سيدي رئيس فقراء الجزائر
ان الجزائر تتدحرج نحو الربيع العربي بامتياز ومالم تعلنون عهد الحريات بدل عهد الضرائب الوهمية فان الجزائريين سوف يعيثون فسادا ويدمرون الجزائر الواقفة بامتياز مادمت حكومة التبدير الاقتصادي بزعامة كوهين سلال ترفع شعارات التقشف وتنظم مهرجانات كبري احتفلالا بدخول الجزائر عهد الافلاس السياسي الشامل فهل ادركتم ان سياستكم الاقتصادية اثبث ان حكومات سلال الضائعة سوف تنجب ربيعا جزائريا وحشيا
مثلما رسمته المخططات الاميريكة بامتياز
سيدي رئيس العازبات الجزائريات
ان رسالتي نداء استعجالي لانقاد الجزائر من ربيعا عربيا وحشيا وان دولة تعيش على اغبياء السلطة سوف تحصد دمارها الاقتصادي بامتياز وشكرا
بقلم نورالدين بوكعباش
مواطن جزائري من ضحايا حكومة الافلاس الاقتصادي الجزائرية
من امام اطلال جسر سيدي راشد منطقة باب الجابية الشارع الاسرائيلي قسنطينة
4 | hpl$ | البيض 2015/11/02
نوفمبر انتصار الدم علي الوحشية و الدبابة برجال خطوا لابنائهم بان الحق يؤخذ غلابا مهما غلت التضحية و لا بدا من شروقه قبل ان يرث مجدهم ويتربع عليه اقوام كل سنة يمر الا و تذوي فينا حرارة شعلته نوفمبر حتي اصبحنا نربطه بالطلاقات او زيارة المقابر من رجال يبيتون مع الموات و يصبحوا معنا كنا ننتشي و لو خطا بعزة تدشين الحجار و مصفاة سكيدة و ارزيو وطريق الوحدة حتي اصبح الوزير يتنقل لفتح محطة حافلات و ربما تنقله يضاهي فاتورتها هذا اذا لم يسبق ان دشنت من قبله مكاسبنا عرضت علي في المزاد بدينار رمزي وبعدها نفاوض و بمشقة لنستردها باضعاف ما بيعت به اهذه العزة ولا بلاش كما الاخوة في مصر و اصبحنا علي جدول النهب كل يطمع حسب قدرته و يلعب القمح لعبته و نحن سكارى لم ير العالم مثلنا ننقذ فرنسا بفتح استثمارات لها نحن من يمونها و نحن نغرق اهذا نوفمبر رحم الله رجالا قالوا لو رضت عنك فرنسا فانت علي خطا وماذا لو باركت معناها انبطحت تحيا العزة و الكرامة
احمد
2015/11/02
نوفمبر ايه ياباشا تاع كبرنات فرنسا والمجاهد المزيف و رفض الارشيف ياو خلي البئر مغطي بلاكاذيب و المروغات الجايحة والمعارضة البوالة الصايشة
6 | صالح/الجزائر | الجزائر 2015/11/02
الخبر/ نقطة نظام/ 30. 10. 2015 : " دموع نوفمبر الجبان؟! " ، س. بوعقبة
تعقيب :
العيب ليس في نوفمبر . نحن لم نطلب من نوفمبر إلا الاستقلال ( استرداد السيادة الوطنية على أرضنا ) ، فلب نوفمبر الرغبة ، بفضل طليعة أقسمت : إما لانتصار وإما الاستشهاد ، وبفضل شعب آمن بالطليعة ، ساند وضحى للوصول للغاية .
من عادة الشعوب ، والقبائل ، أن تختار من تقبل به من خيرة أبنائها لتمثيلها ولقيادتها للتقدم للأمام .
والدليل الملموس نجده في " الولاية التاريخية الأولى " . كانت سباقة ومفخرة لنوفمبر عندما أجبرت العدو الفرنسي على حصارها وتركيز قواته المتزايدة يوما بعد يوم عليها ، هذا عندما كان البطل الشهيد مصطفى بن بولعيد ، رحمه الله ، حيا يرزق ورضي به جميع زملاء الكفاح مشرفا على " الولاية " . لكن عندما استشهد حلت الكارثة على هذه " الولاية " السباقة بفعل أبنائها المتصارعين بالقوة على الزعامة أولا ثم بفعل " الإخوة " المتدخلين لفرض هذا على ذاك ثانيا .
نوفمبر ليس مسؤولا إن كانت الجزائر شذت ، بعد الانتصار ، عن القاعدة واختارت من أبنائها les ( moins mauvais ) / وليس أفضلهم لتسيير شؤونها .
كان النوفمبريون ربما يتصارعون أحيانا على مراتب القيادة ، لكن للقيادة المؤدية إلى الانتصار أو الاستشهاد ، وقد استشهد الكثير منهم من الذين أدوا واجبهم كاملا .
النوفمبريون لم يكونوا يتوقعون أنه ستأتي الأيام ، بعد 5 جويلية ( بعد الانتصار ) ، يصبح فيه الصراع على الولاء ، على شهادات الإقامة لدى المستعمر القديم الجديد ، على الاستشفاء والاستجمام على أرضه ، على الحسابات السرية في البنوك ، على سلعه وشركاته ، على ينعل بو اللي ما يحبش النفاق والانتهازية والوصولية ... .
أظن أن الفترة التي مرت بها الجزائر منذ الانتصار إلى اليوم جاء في يومية " الخبر " ليوم 30. 10. 2015 ، على لسان المجاهــد والأستـاذ المحامي بن زرافة محمد الصالح ، عندما قال أن البطل وعضو مجموعة الـ22 ، عبد الله بن طوبال ، رحمه لله ، " كان رغم خلافاته السابقة مع بومدين والطريقة التي جاء بها للحكم إلا أنه كان يحترمه كثيرا ويتصل به وكانا يلتقيان ، ... ، غير أن بن طوبال، حسبه ، لم يرض عن فترة الشاذلي، فيما انتقد بوتفليقة بشدة وجها لوجه ولم يرض عن حكمه إلى أن غادر الحياة ".
7 | hoho | skikda 2015/11/02
كان بالامس ابي وجدي يجندون الفرنسيين لخدمة الثورة وكان بالامس ابي و جدي يشترون السلاح باموال فرنسا و جمعها في فرنسا و تاخد حتى من الفرنسيين وكانت لافلان ابي و جدي قادة تحسب لهم فرنسا و جيشها و مخابراتها الاااااااااااااااااااااااااااااااااااااف الحسابات اما اليوم فلا نتكلم على اموالهم و بناتهم و نسائهم بل ما تملك مخابرات فرنسا من فديوهات عليهم في حاناتها و فنادقها حدث و لا حرج حتى les boites de jutsالتي يخبئونها في حقائبهم عند خروجهم من الفنادق تم توثيقها .....ااااااااااااااااااااااه يا نوفمبر الامس هل نستطيع ان نسدد الدين لمن اكلت لحمه الدئاب في سبيل هدا الوطن نعم لقد اكلت الدئاب لحمهم في سبيل هدا الوطن رحمهم الله واسكنهم فسيح جنانه
حسبنا الله
2015/11/02
لماذا النظام الجزائري يرفض تجريم الاستعمار؟ لماذا؟ في الأمر إن.
9 | djillali.loulou | alger 2015/11/02
يوم عادى جدا
لا أحتفلات رسمية و لا ديفلى و صبنا الصبةفى الآرهاب
قالوا أقضينا على لارهاب فلماد لا يعود الدفلى كما زمان و نزرعوا حب الوطن فى قلوب الصغار
كان الجزائرين لا يخرجوا من البيوت ليتفرجوا على الجفيلى
و لكن هدا مبرمج لنزع الروعح الوكنية من قلوب الجزائريين
الارهاب فى كل بقاع العلم و الناس تحتفل
عندنا يجمعوا شبه المجاهديون و يشوا ويتقسموا الأضرفة هدا كل ما فى الحكاية

2015/11/02
نوفمبر اسوأالشهورفي الحول.وأفجرهم في الزمن.وأنجسهم في كل العام
الحضني
2015/11/02
بسم الله الرحمن الرحيم والصلا ة والسلا م على سيد المرسلين محمد الامين وصحبه ....
الحمد لله الحمد لله والحمد لله ان هناك من يعي قيمة نوفمبر ومغزاه وحسد البعض لنا على واقعه وذكراه ...الحمد لله ان انعمنا ذات عقد بالجهاد - الحقاني -ضد المستدمر المدمر و السالب لممتلكات وقيم الشعوب ....لا توجد نعمة اكثر من الغرة مكنتنا من ابعاد النقمة ةتيل الشهادة - الحقانية -التي بجل بها الواحد الاحد عباده الذين ضحوا بانفسهم وما كسبوه لاجل بلا دهم وارضهم واستعادة دينهم وقيمهم ...
نوفمبر ليس فحسب رياح الاوراس وسنين من الجمر وابناء نوفمبر ليوم كامل ..بل هي افلا م كنا نعود اليها كل سنة للتفرج على مرارة الجزائري المنهك الذي عاش تلك الفترة ..لم يكن يعرف ولا يفكر في دنياه الا في استقلا ل بلده والعيش حرا مستقلا ..وتلكم هي النعمة بذاتها ...نوفمبر ذاع صيته وسط الامم وجعله هويةوتمييزا للجزائري عن غيره لدى كل اجنبي و ذلكم هو راس المال في الدنيا ..فلا فيلا ت ولا قصور ولا شركات ولا مال ولا اموال ...هي القناعة التي ترسخت لدى من اولاهم الله بتلك النعم التي لا تضاهى .....
.فشتان بين الامس واليوم حيث تناحرت الناس و تزيفت عقولها وافتقدت اخلا قها وتخلت عن مبادئها وضلت جهادها الحقيقي وليس - المزعوم -الموجه من قبل العدو لضرب استقرار الامم ...هي مرارة اليوم التي تعاني منها الامم العربية و الاسلا مية والجميع يتفرج وما هم بقادرين على التحرك والكل بعولمة امريكا مسبحين و بها سائرين وبتوحيدها مقتنعين - استغفر الله -و صار حكيم هذه القناعات من العارفين و على الكبوات ناقمين و لا مفر من هذا الجحيم .. لولا .......من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا...
هي قناعات الفئة الثانية التي عاهدت وعلى العهد سائرة الى يوم الدين برغم التحولات والمتغيرات وليدة الضغوطات اللا منتهية و الاطماع الزائدة عن حدها في هذا الزمن دخلها الفرد والمجتمعات واختفت منها الاخلاق فلم يعد هناك واجبا والكل يبحث زعما عن حق الجشع في ما يراه الويلات والحقيقة ما هي بويلا ت بل هي النفس التي تشبعت بالفساد و حب الذات و صارت - نورمال - بلغة عامة اليوم التي استغربها كل متشبع بحب دينه ولغته وبلده وقوميته ..وسقط اصحاب - النورمال - في تحريم الحلال ووضع الحلال مكان المحرمات دون خجل ولا اعتبار ....قصؤنا نتفرج عمن يحلل في الشان الكروي على احدى -- المتخصخصات - يوم نوفمبر دون - كلمة واحدة في هذه الذكرة ....ولا نسمع كلمة تهنئة واحدة تجاه من فاز بالسوبر ...لان العقول كانت منشغلة لاسبوع كامل بحدث - بولوغين - الذي زادوه عن حده فانقلب الى ضده ليبكي اليوم هؤ لاء على الاطلال ...بعد افتقاد الفرصة المواتية في وقت كانت الناس تعمل في صمت وتربصات مغلوقة دون هرج ولا مرج ...ولا تطبيل زائد عن حده فكانت الثمار ...مثل -حملة الكارتونات -زعما لتحرير البريىء امين
اللهم احفظ بلدي الله احفظ جزائر الشهداء وقوي قواتنا ومكنها من كل متربص و عدو و اشفي العزيز وقدره على القدم بالجزائر نحو الافضل ....اللهم وحد الجزائريين اللهم وحدهم لما فيه الخير و بالفعل وليس بالشعارات اللا مفيدة وتقليد الاخرين امين امين
عزوز
2015/11/02
الذي أعرفه من خلال التاريخ أن كثير من المجاهدين الكبار قضوا قبيل الاستقلال بسنوات قليلة وما تبقى منهم فضل المنفى , والذين ظلوا داخل الوطن فرضوا انفسهم بقوة السلاح وأمسكوا بتلابيب السلطة سيروا البلاد وفق منظورهم الخاص والذي لم يكن كالعادة للشعب فيه رأي. رؤساء الجزائر والى اليوم كلهم يدخل ضمن دائرة المجاهدين, اي الذين ظردو المحتل وحرروا البلاد, فكيف عادت الجزائر الى نقطة الصفر واصبحنا نتكلم اليوم على التواجد الفرنسي من جديد؟؟
13 | fenneck | France 2015/11/02
Chère madame mes salutations respectueuses pour votre article sur la disparition pur et simple de notre agenda la fête du 1 novembre vous savez pourquoi car les responsables politique de notre cher pays sont tout simplement des lâches et des traitres , des colabos d'hier et d'aujourd'hui , personne dans notre pays aime ce pouvoir ni son président ni les gens qui gouvernent ni même tout ce qui est état car tout se base sur le mensonge et la trahison faite à nos valeureux martyrs à nos chouhadas , je n'ai jamais pensé que des militaires algériens ont massacrés des citoyens algériens , je pense que le vase est plein et si c'était que novembre toute notre glorieuse histoire est fausse , les accords d'evians sont faux , j'aurai souhaité pour mon pays un président comme celui de la Turquie ordogan mais malheureusement on a eu un voleur qui nous a ramener des milliers pire que lui et on devenu du peuple guerrier au peuple commandé par communiqué et soumis à un conseillé qui commande derrière un rideau au nom d'un président inapte et malade à 99pour cent on n'est devenu un pays sans honneurs et sans histoire car la vrai elle se trouve chez le néo colonialiste .

شخصيات” و”وطنية”؟!

شيء ما يتحرك في الأفق أو بالأحرى جهة ما تحرك البيادق في رقعة الشطرنج التي سدت عليها العنكبوت بخيوطها هذه شهورا.
19 ”شخصية” وطنية تريد مقابلة الرئيس، الأمر يدعو إلى الغرابة، بل محير فعلا، خاصة لما تكون بين هذه الشخصيات، المجاهدة الزهرة ظريف بيطاط، وهي نائبة رئيس مجلس الأمة، عن الثلث الرئاسي، فهل وصل ”الحجز” على الرئيس إلى هذه الدرجة حتى صار رجاله ونساؤه يمنعون من لقائه ويضطرون إلى فرقعة إعلامية ”لركل” باب إقامة الرئيس والالتقاء به؟!
أعرف أن المبادرة ليست عفوية، خاصة لما تركبها شخصية مثل وزيرة الثقافة السابقة خليدة تومي، وهي التي أعلنت نذرا للصمت منذ خروجها من الحكومة بعد الرئاسيات الأخيرة، بعد أن عمرت 12 سنة كاملة في نفس المنصب، وزيرة للثقافة!
سيداتي، سادتي، مبادرتكم مهمة جدا لولا أنها جاءت متأخرة ”بحرب” وليست بمعركة، فقبل الرئاسيات وقبل إعلان الرئيس ترشحه لعهدة رابعة ولما بدأ اللغط في الساحة السياسية حول ظروفه الصحية والحديث عن المادة 88 يتخذ منحى جديا، كتبت في هذا الركن أطالب بفتح باب الرئيس أمام وفد من الشخصيات الوطنية والإعلاميين لمعرفة حقيقة ظروفه الصحية، وإن كان حقا قادرا على تسيير البلاد، لأن منصب الرئيس هو عمل 24 سا/ 24سا، وليس أوقاتا محدودة. ولمعرفة إن كان الرئيس حقا سيد قراراته، لكنني لست شخصية وطنية ولم يلب طلبي، فأنا وطنية فقط.
نعم، سيدة حنون، وقتها كنت تشتمين من ثاروا على العهدة الرابعة، وكلت لي شخصيا شتى الشتائم، وها أنتم بعد 18 شهرا أو أزيد، تعودون إلى نقطة الصفر. كان عليكم أن تطالبوا بهذا فور عودة الرئيس من ”فال دوغراس”، أي منذ أزيد من سنتين، فالكل تابع حالته الصحية والكل يدرك أنه مريض، شفاه الله، وأنه يتحمل ما لا طاقة له به، لكنكم لم تفعلوا وقتها، كنتم جميعا أو بالأحرى أغلبكم جزءا من اللعبة!
ألم تلاحظ لويزة حنون يوم التصويت على العهدة الرابعة، في نفس المركز الذي ينتخب فيه الرئيس بالبشير الإبراهيمي، ألم تلاحظ بفرح وبابتسامة عريضة وهي ترى الرئيس يدخل المركز على كرسيه المتحرك وتقول ”والله راه مليح”، وكررتها أمام الصحافة، ماذا تغير منذ وقتها؟
في أية قرارات تشككون؟ هل في إقالة مدير المخابرات؟ هل هذا هو القرار الذي حرككم؟ أم رهن البلاد بين يدي فرنسا؟ أم ماذا؟ لأن لا أحد يثق في أنكم اجتمعتم هكذا بدون أن يؤذن لكم، أو بالأحرى بدون أن يكلفكم أحد ما بمهمة؟!
ثم هل إن توصلتم لملاقاة الرئيس وهذا من حقكم، ما دام يستقبل لخضر الابراهيمي؟! ويستقبل الوزراء الفرنسيين وكل الوفود الأجنبية، قبل أن تؤخذ لهم صورا مع الرئيس، هل أنتم ستكونون بالنزاهة والثقة، لتخبروا الجزائريين عن الحالة الصحية الحقيقية لرئيس الجمهورية؟!
أشك في ذلك، رغم أنكم وعدتم بهذا، فأغلبكم وقع وبصم بالعشرة على المسرحية سيئة الإخراج التي تعيشها البلاد اليوم، صفقتم للعهدة الرابعة، واليوم لأنكم أو لأن السلطة وجدت ظهرها إلى الجدار ترسلكم اليوم، محاولة البحث عن مخرج لها!
المأزق كبير والشعب الجزائري يعرف أن الرئيس مريض وأن.. وأن..، وليس في حاجة لشهادة منكم فقد فقدَ الثقة فيكم وفي كل الأدوار المشبوهة التي لعبتموها وتحاولون لعبها من جديد!!
الوضع خطير والبحث عن المخرج من المأزق صار ملحا وعلى القوى الوطنية الحقة أن تتحرك؟!
حدة حزام

التعليقات

(23 )


2015/11/08
Très bonne analyse Mme Hadda

2015/11/08
من هي هده القوى الوطنية الحقة حسب رايك
yasserabdeallhay
2015/11/08
من منا لايعرف لويزة حنون المختصة في تأدية المهام المطلوبة منها بإمتياز..لكن المسكينة وبعد أن قابلت الشاذلي وبوضياف وعلي كافي والعماري رحمهم الله وبعد أن رفض بوتفليقة مقابلتها يظهر وأنها ستقابل وجه ربها الكريم.
yasserabdeallhay
2015/11/08
من منا لايعرف لويزة حنون المختصة في تأدية المهام المطلوبة منها بإمتياز..لكن المسكينة وبعد أن قابلت الشاذلي وبوضياف وعلي كافي والعماري رحمهم الله وبعد أن رفض بوتفليقة مقابلتها يظهر وأنها ستقابل وجه ربها الكريم.
5 | نورالدين بوكعباش باحث عن منصب شخصية عمومية في دولة قسنطينة التركية | قسنطينة عاصمة الشخصيات العمومية الجزائرية 2015/11/08
ياحدة ويسالونك عن الباحثاث عن المناصب العمومية الجزائرية في مجالس دولة السعيد بوتفليقة
ياحدة اعتقد ان التسول السياسي من اجل منصب عضو مجلس الامة وفق الثلث الرئاسي اصبح حلم الوزراء الراحلون وهكدا نكتشف ان رسالة الباحثاث عن مناصب مجلس الامة
كشفت اوراقهن علانية تحت غطاء شخصيات وطنية علما ان الشخصية الوطنية عبارة مجهولة وكلنا نعرف شخصية عمومية في الدبلزماسية السياسية وشتان بين الوطنية والعمومية ولعلمك
فان العاهرة تعتبر شخصية عمومية مادمت تبيع جسدها لجميع المواطنيين اما الشخصية الوطنية فهي التي تجعل من الوطن والثورة غنيمة وسجل تجاري وادا كانت العاهرة تعتبر نفسها شخصية عمومية فماد نقول عن موظفي الوزارات فانهم شخصيات وطنية عمومية والغريب ان المجاهدة زهرة ظريف التي استعانت بياسف سعدي للتنقادها من معركة الجزائر هاهي تكشف اوراقها بخيانة على لابوانت حينما فضلت رفقة ياسف سعدي ببيع وطنية على لابوانت مقابل الحصول على الريع التارييخي وهنا نكتشف ان رسالة الباحثاث عهن مقاعد مجلس الامة بتزكية من بقايا جماعة الشرق الجزائري دليل عن بحث 19شخصية ضائعة سياسي عن مناصب رئيس الجمهورية في الثلث الرئاسي بمجلس الامة وشر البلية مايبكي
بقلم نورالدين بوكعباش
مواطن جزائري
باحث عن منصب شخصية عمومية في دولة قسنطينة التركية
قسنطينة عاصمة الشخصيات العمومية الجزائرية
محمد العيساوي
2015/11/08
قال شخصيات وطنية قال .. هزلت .. إني أربأ يالمجاهد الكبير الأخضر بورقعة أن يكون من بين هؤلاء .. الوطنية ياجماعة ليست شعار يرفع من أجل تحقيق مصالح ذاتية أو فئوية بل الوطنية الحقيقية هي إيمان وقناعات ومبادئ بالثوابت الوطنية التي مات من أجلها الشهداء وبذل الجهد وتقديم التضحيات من أجل خدمة الأهداف والمصالح العليا للوطن والشعب . لأن هناك فرق كبير بين وطنية المصالح ووطنية المبادئ .. البعض من الجزائريين تراهم يتشدقون بحب الوطن والوطنية عندما يستفيدون من الدولة وتتحقق مصالحهم بنيل المناصب أو بنهب أموال الريع وعندما تنقطع هذه المنافع والإمتيازت فلا وطنية ولاهم يحزنون
فهولاء أشد خطرا على البلاد لأن إنتماءهم لمصالحهم وليس للوطن وهم يدورون مع مصالحهم حيث تدور ومع أية جهة تحققهالهم .. ومتى شعروا أن مصالحهم مهددة تحركوا وطبعا ليس من أجل الوطن .
7 | ahmed | Algérie 2015/11/08
مقال ممتاز. طريقة كتابته رائعة.
شكرا سيدتي
8 | سيدعلي | الحراش 2015/11/08
في الو.م.أ، الرئيس أوباما يذهب إلى مطعم ماك دونالد و يتناول الهمبورجر مع الشعب، و تنظم زيارات أسبوعية منتظمة للبيت الأبيض حيث يدخل الشعب إلى مقر إقامة رئيسهم و يتكلون مع زوجته، إلاّ في بلداننا البائسة، يعتبر طلب رؤية الرئيس خيانة عظمى و عمالة للخارج و ربما كفر !

2015/11/08
iniative louables en attendant d'autres,car le pays est géré par des irresponsables de tout bord.L
10 | ali | Guelma 2015/11/08
Sans commentaire c'est realité!
Bravo! Mme HADDA!
zabana le héros
2015/11/08
Enfin une initiative!Le pays va vers le précipice
Mme HADDA TOUT NATIONALE ePRIS D'AMOUR POUR CE CHER PAYS DOIT REAGIR avant qu'il ne soit trop tard!Les prédareurs nous menacent.
Les citoyens et toutes les forces vives du pays sont exhortés à pousser s’il le faut par la force les dirigeants du pays à se mettre au travail sérieusement et à lutter contre le gaspillage de l’argent public.Le pays va à la dérive par la faute de la mauvaise structuration du pays !
Le nouveau Ministre des finances parle d’austérité et et dit que les 40 millions des algériens doivent se serrer la ceinture !!
Non non et non !
Il faut rapatrier l’argent volé et placé en France et à l’étranger !
Il faut compresser les effectifs d’AIR ALGERIE de SONATRACH et de toutes les autres sociétés étatiques.
Il faut compresser les personnels inutiles des ambassades,des consulats,des administrations des ministères.
Diminuer le nombres de voyages inutiles des officiels à l’étranger.Diminuer le nombres de colloques et de séminaires internationaux qui s’organisent à coup de milliards chaque jour et chaque semaine aux frais du contribuables.
Supprimer le SENAT qui est inutile et qui revient cher au citoyen.
Diviser par 4 le nombre de députés car ils sont inutiles et reviennent chers à l’état.
Compresser le nombre de ministères et de ministres .
Diviser le salaire des cadres de l’état par 5 .Leurs salaires sont énormes par rapport à la prestation nulle qu’ils fournissent.
Supprimer le poste de chef de DAIRA qui est royalement inutile .Ouvrir un simple bureau dans la mairie pour s’en substituer.
Jumeler les ambassades et les représentations diplomatiques à l’étranger.Une ambassades pour 5 pays suffit,quand on sait que les ambassades d’Algérie sont des lieux de retraites et des affaires pour leurs personnels.
Arreter tout de suite le projet de la grande mosquée d’Alger et diriger son budget vers la construction de grands hopitaux et de grands centre de recherches.
Diviser par 20 le budget de la culture .
Supprimer les Minstères des HABOUS et des Moudjahidine et les représenter par des bureaux au sein du ministère de l’intérieur.
Diminuer drastiquement le nombre de réunions interminables et se mettre au travail dans les ministères et autre.
Ne plus organiser de réunion dans les Hotels de luxe.
Finit avec les banquets durant les séminaires !Chacun doit se prendre en charge.

Diviser par 6 les salaires des Sénateurs,des Députés,des Ministres,des Walis ,des ambassadeurs,et de l’ensemble des cadres de l’état et des directeurs de sociètés étatiques.

Compresser l’UGTA ,supprimer les détachements pour son personnel.Le syndicalisme dans tous les pays du monde se fait après les heures de travail et bénévolement.Chez nous ils organisent des congrès à l’hotel AURASSI et se soignent à l’étranger.En plus l’UGTA est mort depuisc l’avenement des syndicats autonomes.Presque aucun vrai fonctionnaire n’y adhèrent.Ce faux syndicat revient très cher au contribuable.

La FAF,le CIO ert toutes les instances du sport son à restructurer et à compresser.Dans le sport il devrait y avoir plus de sportifs que d’administratifs et de Responsables.Chez nous il y a 10 fois plus d’accompagnateurs et d’administratifs que de vrais sportif de terrain.Tous le monde se sucre grace aux budjets énormes de l’état ,sauf le vrai sportif.Et puis ça coute cher au trésor public.

Les télévisions de l’état sont budgetivores et ne servent à rien puisque personne ne les regarde.Il est temps de réduire leur nombre.Une seule chaine suffit.Juste pour le folchlore local et les infoirmations strictement régionales qui concernent la vie des citoyens et les évenements des villes et villages du pays.
Ce n’est un secret pour personne ,tous le monde regarde les chaines satellitaires.Quelques 10°/° des algériens regardent les chaines privées algériennes.
A quoi bon de payer des dizaines de milliers de travailleurs qui travaillent dans des chaines que personne ne regarde ?c’est absurde.

Meme chose pour les journaux étatiques que personne,absolument personne ne lit.Malgré cela,ils sont publiés et ont meme des correspondants et des bureaux dans toutes les wilaya et meme à l’étranger !Absurde.De l’argent jeté par la fenetre.Il est temps de les supprimer et de diriger leurs budgets pour travailler l’interet des citoyens.

Les Organisations gouvernementales tel que le Croissant ROUGE,les SCOUTS,l’observatoire des DROITS DE L’HOMME,l’Organisation des Moudhahidine,l’organisation des enfants de Chahid,le H C de la langue arabe,le H C islamique,…etc doivent etre dirigés par des bénévoles.L’état ne doit pas mettre un seul centime dans leur fonctionnement et elles doivent payer les charges et les taxes à l’état.

Obliger les riches propriètaire à payer les impots.Des gens ont des chateaux et ne payent pas un sou d’impot pour l’état.Il faut que ça change !Les biens immobiliers des personnes sont reconnaissables et visible à l’œil nu !Les propriètaire d’immeubles possèdant des gazrages et plus de 4 appartement doivent etre fortement imposé.

Supprimer tout de suite et dans tous les organismes étatiques,les postes d’adjoint et d’adjoint d’adjoint.Plus d’adjoint du Directeur,ni vice ministre,ne d’adjoint de PDG ,ce sont des postes de garage et qui reviennent chers à l’état.

Voilà ou le MINISTRE des finances pourra ramasser l’argent pour redresser notre économie !
Comme cela l’Algérie se portera mieux et l’argent ainsi rapatrié servira au developpement du pays.
Le citoyen ne devrait pas etre touché par l’austérité,car à présent il survit le malheureux.Le simple citoyen vit dans sa majorité sous le seuil de pauvreté.

Une fois ces mesures prises,nous aurons de grands et bons hopitaux dans tout le pays,et il y aura suffisamment d’argent pour faire fonctionner l’état et le pays.
Donc pas besoin de toucher au social et aux aquis de la révolution de novembre que le vaillant peuple a payé chèrement
c'est une prémice de bien pour le pays inchallah
2015/11/08
nous attendons la meme choses de la part des professeurs des universités et des intellectuels du pats!Agissez pour sauver le pays!Un peu de nif svp.
Nos universitaires n’ont pas la vocation d’hommes de pensée !
Un peuple de moutons fini par engendrer un gouvernement de loups disait Agatha Christie.
Ca n’échappe à personne ,le pays va dans le mur et le pire n’est pas loin de nous.
La gestion est catastrophique sur tout les plans.Le peuple assiste impuissant au bradage et au vol des richesses du pays par quelques bandits illégitimes au pouvoir.
L’Algèrie a des Universités .Donc elles sont encadrés par des Professeurs spécialisés dans toutes les disciplines.
Ces professeurs qui ont les plus hauts grade dans l’instruction assistent à ce qui se passe comme anarchie,injustices,deni de droit,corruption,vols,détournement,construction de faux ouvrages d’art,batardisation de la personnalité algérienne,dictature,absentéisme au niveau du ministère de la justice,de l’intérieur,et de l’ensemble des organismes étatiques,exclusion des compétence à tout les niveau en favorisant le clientélisme,accaparement des sociétés nationales(air Algérie,sonatrach,sonelgaz,)et des consulats,ambassades ,ministères,wilaya,UGTA,…par quelques familles privilégiées etc etc …
Ces professeurs ne devraient pas laisser faire et devraient etre la locomotive de mouvements de changement .Il devraient sensibiliser le petit peuple comme ça se fait ailleurs.Ils devraient dénocer.A présent ils se comportent comme des toutous.Dieu ne leur pardonnera pas ,car ils sont au courant de tout.Ils savent sans doute mieux que tous le monde qu’avec le cumul de maladresses de la part de cette gouvenance incompétente et médiocre,le pire est à nos portes.
Au lieu de faire l’autruche,il faut agir.Ilks ne sont pas mieux que BEN M’HIDI ou BOUDIAF.Un peu de sacrifice pour ce cher pays qaui vous a instruit et nourri.
Votre position actuelle est condamnable.Vous n’avez rien d’intellos ni de professeurs,ni d’hommes de pensée.Agissez ou ndisparaissez !Vous nous faites honte
le pouvoir appauvrit son peuple
2015/11/08
Ils ont raison mme HADDA.c'est une bonne initiative en espèrant que d'autres suivront!le paus est en danger!
OFFRANDE DE L’ARGENT DU PEUPLE SOUS FORME DE BAKCHCH
Après avoir offert 500 000 dollars à ,Mme CLINTON , effacé la dette pour plusieurs pays pour presque 2 milliards de dollards,et offert des commissions de plusieurs millions de dollars à chacune des ONG et des Organisations Gouvernementales influentes dans le monde pour les soudoyer et acheter leur silence,le pouvoir illégitime dictatotiale,batard,corrompu et corrupteur algérien excelle dans les courbettes vis-à-vis des organisations internationales pour insiter les démocrates à le fréquenter !
En moins de trois mois,ce poouvoir corrompu à verser plusieurs millions de dollars sous forme de pots de vins pour acheter l’organisation des jeux méditerranéens d’Oran.Puis a versé une e’nveloppe conséquente à la France dans le cadre de l’organisation de la conférence Internationale sur le climat qui sera organisée à PARIS en décenbre 2015.Puis a versé une enveloppe de plusieurs millions de dollars pour financer les activités du bureau international du travail,d’après son DG GUY RAIDER ,qu’ils ont invité pour crédibiliser leur tripartite truquée du 14 octobre 2015.
Sans parler des aides à tort et à travers qu’ils décident seuls d’octroyer ça et là sans meme demander l’avis du peuple.
Pendant ce temps 90°/° de la population algérienne vit sous le seuil de pauvreté.Hormis quelques privilégiés qui grouillent et grenouillent autour des tenant du pouvoir illégitime et dictatorial d’Alger,le peuple souffrent et endure quotidiennement.
Le hic est que ce pouvoir pousse le non sens et la moquerie jusqu’à construire des lieu de culte géant à coup de milliards de dollars,alos que le pays ne dispose meme pas d’une école fiable ou d’une université fiable ou d’hopitaux digne de cette appellation.
Tous ce qu’ils ont bati n’est pas sécurisant.L’autoroute et les autres ouvrages sont truffés de malformations et sont très dangereux pour la sécurité des citoyens.Que du bluff ,tout est bati sur du sable mouvant.Leur programme c’est du bipeau.
Meme le problème d’eau à ALGER n’est pas encore réglé,la preuve le jour de l’AID ADHA les robinets étaient à sec suf pour ceux qui habitent au rez de chaussée.Dès que tomble 2 gouttes d’eau de pluie,c’est l’innodation générale et l’alerte maximale.
En 2015 dans l’extreme SUD et tous les villages d’algérie ,les citoyens habitent encore dans des maison en TOUBS.et vient de la dénuement total.
Sans parler du nlaisser aller total des pouvoirs publique.Un ministère de la JUSTICE bourrés de fonctionnaires payés chèrement par l’état vet qui ne travaillent pas et les délits et la corruption à grande échelle battent leur plein,au point ou le délinquant et le voyou n’ont plus peur,au contraire c’est le citoyen honnete qui a peur et que l’état et ses services terrorisent.Les sevices de sécurité ne travaillent pas aussi.Ils sont là à attendre leur paie et ne s’encombrent pas trop de travail.D’ailleurs meme au centre ville il faut payer le parcking au risque de se voir voler sa voiture,alors que des policiers se trouvent à proximité.Tout est absurde et obsolète dans ce pays.
A voir sur quel critère on se base pour nommer des responsables,toutes ces tares dans le fonctionnement de l’état paraissent justifiées.
Pour etre nommé sur un poste de responsabilité il suffit de coucher devant le GOUROUX d’El MOURADIA et louer sans cesse ses faux mérites.Les diplomes ,la compétence et les titres de qualification ne comptent pas.
On trouve meme des illétrés sur des postes de Responsabilité dans des organisme qui chapeaute le savoir !Bizarre !!!!
Le pays est entrain de sombrer dans l’abime et ça ne saurait tarder.
Quand à la générosité qu’affiche le pouvoir illégitime et dictatorial d’Alger ,en soudoyant les gouvernements Occidentaux et Organisations Internationales à coup de millions et de milliards de dollars sous forme de pots de vin pour assoir sa légitimité,les peuple vaillant d’algérie se doit de prendre acte.Car en plus du fait que ce gouvernement illégitime et incompétent reviennent très cher au citoyen de part les frais exhorbitants de sa logistique quotidienne(l’entretien quotidien Du Président,d’un ministre,d’un sénateur,d’un député,d’un ambassadeur,d’un wali,d’un chef de Daira,d’un général,du SG de l’UGTA ,des PDG et DG de Snatrach,Air Agérie,Douanes,CNAN,Sonelgaz,Président de la FAF et du CIO se chiffre à plus de 10 millions de centimes par jour aux frais du contribuable,c’est ça dire avec l’argent de nos impots),alors leurs prestations de service sont nulle étant donné que le pays regresse à la vitesse grand V sur tous les plans et dans tous les dommaines.Les décideurs intronisés indument sur leur postes reviennent cher à l’état et au citoyen.
De là à décider d’eux meme ,sans reférendum,à otroyer des aides en millions ou en milliards de dollars aux ONG,aux gouvernements occidentaux et aux organisations terroristes,c’est un peu trop.
Il est temps que le peuples s’organise,car ceux qui sont au pouvoir paraissent décidés à l’enfoncer dans la misère totale
14 | جلال | الجزائر 2015/11/08
هم شخصيات وطنية ونحن غاشي
15 | ابن المقايز | الجزائر 2015/11/08
رائع وبدون تعليق ؟شكرا السيدة حدة
16 | massinissa | aa_echef@yahoo.com 2015/11/08
que mouloud hamrouche qui sort lalgerie se cette bordelle
17 | yasser | algerie 2015/11/08
نقول 19 هدوا العرس اتفرق وراحوا الطبالة سمعونا بحس رجليكم كليتوا شبعتوا واش تحوسوا علي مصالح الشعب الشعب يستطيع ان يتفاهم وحدو مع الرايس اخطونا يارحم الله والديكم نحن نعرف الطمع اللي حركم
عماد سالم درويش
2015/11/08
باب قصر الرئاسة الجزائرية موصد...في لبنان قصر الرئاسة فارغ ...في ليبيا جاء من اغتال الرئيس في العراق .. اعدم الأميركيون الرئيس . في اليمن وضعوا له قنبلة .. في مصر ...خلع ثم أعيد الى كرسيه .....مسرحية سيئة الإخراج .. علما انها بالقطع. اقرب الى الفاجعة منها الى الكوميديا . اذا تذكرنا التصريح الذي ادلى به السيد ساركوزي عن " ان في الجزائر مسألة تتطلب معالجة " .. و اذا اخذنا بالحسبان ... " تهجمات الرسميين " في المغرب ...
19 | محمد صهيب | البليدة 2015/11/08
هؤلاء ال 19 فعلا تم تحريكهم كيف لا والامس كانوا ياكلون ويطبلون ...........سقطت اوراق الخريف ودارت الناعورة.....
informez
2015/11/08
Esuite
Le president ou plutot le clan va les recevoir et comme ca cette delegation de 19 qui est la partie active du clan mafieux surtout khalida qui a montré sa passion pour bhl mais j exlurais madame drif la moudjahida ne sait peut etre pas qu ils l ont mis pour decorer beaucoups qui on quitte le pouvoir apres le vote telle que Khalifa ,Benyounes etc... n ont jamais quitte le clan mafieux mais en fat ils font toujours parts du clan en jouent avec note naiveté is jouent les amis du president. Ils jouent leur bien car la plupart des algerien trove l initiative bo ne. Cet signatures nous ont aider a bien voir encore qu ils font parts de la clique said & Co. Chapeau madame
الحضني
2015/11/08
بسم الله الرحمن الرحيم والصلا ة والسلا م على سيد المرسلين محمد الامين وصحبه .....
...وانشق الفجر وظهر سر الرفم 19 المحير حقا ...على شاكلة الشخشوخة - الحضنية الاصيلة - التي يتم تحضيرها ووضعها - تكتك يعني تغلي-داخل - قصعتها الخشبية على مائدة الاكل فتقبلها اهلها بحرارتها وحرورها و خاف الاخر من اكلها بتلك الطريقة الغريبة الفريدة واريد لها زيفا عما اعتادوه هنا وهناك من شخشوخة مزيفة وتبني خاطىء .....فشتان بين الاصيل بمرقه الثلا ثي- بالثلاث- مرحليا متفاوت الاحمرار والمرق المزيف او الوصول باقل التكاليف ودون شقاء .
هي حكاية الصحبة 19 او S19 والخرجة الجديدة التي اذهلت الكثير لما حملته من ذكاء هابط متناقض المحتوى كما تفضلت الاستاذة لبحث البعض عن معرفة خبايا الاقالات والابعاد ليصبح التلميذ يحاسب استاذه المؤهل والحقيقة تكمن في الخوف من الاحالة على التقاعد او الابعاد السياسي الغير محبذ لدى عاشقي الخلود من جميع القطاعات ..فنزلوا بمطارات الجزائر قادمين من كل صوب ليصححوا المسار الذي يتبناه الوالد المحنك ...سبحان الله فلا هم معارضة ولا موالاة خلقوا فقط للخلود .وظهروا بعد طول غياب بتغيير - اللوك- وبسرعة البرق التي لا تسمح حتى بتسريحة للشعر الذي نزل مجعدا ...نتمنى الا تكون المعلومات التي وصلتهم صحيحة لابعادهم من المشهد حتى لا يتخلون عن مناصبهم ......و نتمنى لهم التحول و الخلود تحت اقبة السينا و يفيدون المجتمع بما تعلموه ...........
S19 نزل متوازيا من عاصمة الهضاب ..فاراح نفسية احسن مدرب في افريقيا الشاب رغم افتقاره التجربة لانه كان يبحث عن الخروج باقل الاضرار ...والمحير حقا حسب احدى اليوميات التي كانت تعتمد الموضوعية لتبدا انطلاقا من الموضوع تتساءل عن الطريقة التي خرج بها ليصل بها الحد الاشتباه في دخول الممارسة المناوراتية السياسية ولو يالخسارة على الارض وهو ما يرفضه العاقل لكن لا لوم على اخينا كاتب المقال الذي كا يحول توجهات الموقع باكمله لانه اعتاد على فيلم النهاية الماسوية التي تنتهي تحت اقبة - الفاف والفيفا والمحكمة الرياضية ولان طلاق الشاب لاجل فائدة النادي المحبب بل واستفادة هذا النادي من فائدة مادية جعل اخينا كاتب المقال قريبا من الجنون لانه لم يعد يفهم شيئا...متناسيا انه هو من اوقع نفسه في الاتجاه الواحد و لا يقدر على مسلك العودة الا بانتهاء - الاوتوروت لافتقاد هذا الاوتوروت للمخارج الجانبية الا في 19 -.
اللهم يا رب العالمين يا قدير يا حفيظ احفظ الجزائر والجزائريين ...اللهم اهدي العباد الناقصين المتناقضين و اخرجهم من ضيقهم واهديهم الطريق الصحيح المستقيم ...اللهم نفس ضيقهم وافرج كروبهم يا مفرج الكربات ...اللهم اشفي العزيز وقدره بحنكته في مسعاه اللهم قوي قواتنا على كل متربص مكيد اللهم على اعداء الجزائر و الامة يا رب العالمين امين امين ..................
informez
2015/11/08
Votre analyse est brillante. Oui le clan est dans l'embaras et ne sai plus comment prouver au peuple que le cerveau du président est toujours fonctionnel alors il envoit ses alliès telle que khalida, la passionée de BHL.
c ' est une comedie de ce clan afin de sortir de leur crise et de maintenir leur pouvoir sur le peuple et sur le president.
moi je vous donne raison madame hadda.
Cette lettre est manipulatrice et elle va aboutir a un oui c est a dire le chef va les rece oir possible pas tous mais certainement khalida et louisa comme ca il vont calmer le peuple et ces 19 vont Co firmer que le president va bien.
In royal comment certain on applauding cette do marche tromper se et khabita du mauve is gout. Is jouent avec le bled comme is veulent Votre analyse
23 | wajdi | oujda maroc 2015/11/08
Tahlile raighe alahe maakoume bi kouli sidke sa allahe chahide a la ma akoule

رسالة إلى مشروع الرئيس!

يبدو أن الموقعين على رسالة الـ19، مثل المتسوقين، كل في نفسه حاجة يشتهي اقتناؤها ولا يسربها إلى الآخر. فهذا لخضر بورڤعة يقول في إحدى الصحف الوطنية، إنه يريد أن يقابل الرئيس شخصيا لينقل له رسالة من الشرق الأوسط عن الوضع الجاري في المنطقة.
لكن حسب تسربات وإشاعات، فإن المسؤولات السابقات (الوزيرات والنائبة)، إضافة إلى قدماء المجاهدين والويزة، غير معنيات بضيافة الرئيس، فقد حل بهم غضب الرئاسة، ومعاقبة لهن أو بالأحرى لهم، فلن يكونوا ضمن الشخصيات غير المعروفة أو لم يسبق أن مارست مسؤولية والتي تقرر -حسب مواقع إعلامية- استقبالها من قبل بوتفليقة الرئيس!
ربما الرئاسة تراهن على أن الشخصيات التي سيتم استقبالها، لن تكون بثرثرة خليدة والويزة وبالتالي فلن تنقل شيئا عن الوضعية الصحية للرئيس، أو ربما لن تكون لها الجرأة، بحكم نقص التجربة، على طرح التساؤلات المذكورة في الرسالة، والمتعلقة ببعض القرارات الأخيرة، على الرئيس، بعبارة أخرى أن الرئاسة ستفرغ المبادرة من محتواها، بل وتفرق بين المجموعة وتختار ”الأضعف”، وأقصد بالضعف هنا الحنكة السياسية!!
فما على خليدة والويزة وحتى الزهرة غير الاتصال بهولاند ليعرفوا الوضع الصحي للرئيس مثلما نصحهم بذلك أمين  عام الأفلان عمار سعداني، وهو هنا لم يقترف جريمة سياسية مثلما يظن البعض، بل لأن الملف الصحي الحقيقي للرئيس موجود بين يدي فرنسا، أو لينتظروا ظهور ”شاهد ما شافش حاجة” لخضر الابراهيمي، ليشهد أمامهم، مثلما شهد على سوريا!
أو ليكتفوا بتصريحات سلال الذي يقول إن الرئيس يتابع كل شيء ويسهر على كل شيء.
لأعد إلى الأمين العام للأفلان عمار سعداني، ولأن الرجل يطمح لخلافة بوتفليقة ”شاتي اللبن ومدرڤ الطاس”، يعني ”يشتهي اللبن ويخفي القدح”، وهو من حقه ذلك، ما دام شغل منصب الرجل الثالث في الدولة، ويعتبر نفسه رجل دولة ويترأس جبهة الغطاء لكل السياسات المنتهجة في البلاد ولا أقول جبهة التحرير، فلا بأس من إسداء نصيحة له.
إن كنت حقا تريد أن تصبح رئيسا، فألجم لسانك عن بعض المعصيات، وألا تمنع لويزة مثلا من التصريحات ولا ترد عليها، لأن هذا يفضح أي رئيس ستكونه لما تصل إلى الحكم، وهذا من حقك دائما، ألعب اللعبة الديمقراطية مثل من سبقوك ”ودير رايك”. وثاني معصية، توقف عن الدفاع عن شكيب خليل، حتى وإن كان بريئا حتى تثبت إدانته، إلا أن الرجل في نظر الرأي العام لا يمكن أن يكون بريئا وفي نظر غالبية الجزائريين -الناخبين- على اعتبار أنك ستصل إلى الرئاسة عبر الصناديق وعبر لعبة انتخابية نظيفة، هو رمز الفساد في مرحلة حكم بوتفليقة، أحببت الرجل أم كرهت المخابرات، لن تغير في ”معتقدات” الشعب شيئا، وإنك لما تتهم المخابرات بأنها هي من فبركت ملف شكيب خليل، فإنك تزكي المخابرات عند الرأي العام ولا تضرها، والمخابرات إن لم تكشف الفساد واللصوص، فماذا دورها، على أن تكشف كل اللصوص بعيدا عن القبلية والجهوية!
هذا إذا كنت تريد أن تكون رئيسا في المستقبل!
اهتم بما يجري على حدودنا الغربية، فهذا هو الامتحان الحقيقي للزعماء!!
حدة حزام

التعليقات

(9 )

عماد سالم درويش
2015/11/10
شاهد ما شفش حاجة ..هذا النوع من الاشخاص مطلوب وطنيا و اقليميا و دوليا
اعجبني
شاتي اللبن و مدرڤ الطاس
موقعوا الرسالة 19 ...ظننا ان الرسالة واحدة ...و لكن يبدو. الرسائل 19 و لقد وقع على كل رسالة شخص واحد
عجائب ..كأن الجزائريين كمثل السوريين و العراقيين . و من يدري ربما ايضا كمثل اليمنيين . او اللبنانيين ..

2015/11/10
سلام

إلا من رحم ربي

شكرا طاطا حدة
3 | djillali.loulou | alger 2015/11/10
الحنكة الياسة لدى أويحي و سعيدانى كما سيدهم
الأول قال الرئيس مسؤول أمام الشعب و الشعب وحده وهداو يمثلوا الشعب
الثانى قال سقسوا هولاند و هو يعنى ما يقول
سلال قال رانانطبقوافى برنامج الرئيس وتحت مراقيته ما يعنى أن أنهيار الدينار و القدرة الشرائية و تجويع الشعب من برنامجه الخاص
هدا حال الجزائر لولوا يحكموا فيها قراين هداو
قبل ما تنطقوا رجعوا |أنفسكم و لكن راهم الشعب يسرط كل شىء
4 | محمد | الصحراء المغربية 2015/11/10
اتقي الله استاذة في نفسك وبلدك الكل يعلم في هذا الكون ان الرئيس مريض وقد عدل الدستور على مقاسه لكي يحكم رغم عجزه لأنه ليس بالحاكم الفعلي للبلد لوكان فعلا معافى فليخرج بخطابات ل الشعب الجزائري بخطاباته مباشرة وليس عبر صور مفبركة بالتلفزيون مع ميكرفون
محكم على فمه بتوجهاتك سيدتي تساعدين هذه الوحوش على المزيد من نهب ما تبقى من خيرات الجزائر أنتم أليس في 40مليون جزائري من يستطيع حكم الجزائر انها لقمة الإهانة لهذا الشعب
بلد المليون شهيد الذي خذلتموهم وتتحدثون عن الدمقراطية أين توجد بالله عليكم بهذه الخرجات اوتلك تساعدون على تتمين هذا الوضع المخجل الذي ستسؤلون عليه يوما ما
5 | ابن المقايز | الجزائر 2015/11/10
السيدة حدة أحتج عليك ؟أسدي النصيحة لمن هم أهلا للنصيحة ؟هدا الدرابكي لو يترشح أو يرشح سأخرج من بلدي هائما على أن ننتحر كما يفعل الجبناء ؟هل أبتلينا من الله تعالى أن يحكمنا معوقا ا لا في .....؟لكن مادام حاكم في فافاأو تابع لها كل شئ ممكن ؟مادا كانت تعمل عندما تعين من يقوم بالخدمة أو بالوساطة بينها وبين الشعب من "بشاغات" "وقياد"" وشنابط ""وماربو"" ومخبرين" للمكتب الثاني تقوم بانتقائهم وتدريبهم على .......
6 | جزائري | الجزائر 2015/11/10
أنا علّقت البارحة علة مقالك، و قلت لك بأنّ كلّ هذا مجرد لعبة أطفال، و ستنتهي باستقبال وفد منهم و بالعكس حنّون الأقرب لمقابلته هي و خليدة و سيخبرن الشعب بأن الرئيس بخير و الحمد لله و هو سيد القرارات و .....
7 | عزوز | البلاد 2015/11/10
إذا كنا نريد بناء جزائر جديدة , وإذا كان رئيس الجمهورية يريد الإنتقال بالجزائر الى الشرعية الدستورية المستمدة من إرادة الشعب فإن هذا لا يتحقق بالوجوه التي تثير اللغط اليوم لأنها وجوه من الماضي المظطرب وبالتالي يتوجب القطيعة معه . لماذا تريد تومي ملاقاة الرئيس كي تخبره بأن الجزائر في خطر وهي قبل شهور كانت في سرايا السلطة وكانت جزء من هذا الخطر. السيدة بطاط تشغل منصا في مجلس الأمة والتي تسمى الغرفة العليا وهي هيثة يفترض انها تقدم شيئا للبلاد والعكس هو الصحيح , أما حنون فيبدو انها بدأت تفقد بعض المساحات التي منحت لها فراحت تحول الخطر الخاص بها الى خطر على البلاد وهي رئيسة حزب لو فيه ذرة من الديمقراطية لما بقيت على راسه طول هذه المدة. في الجزائر شخصيات حيادية ونزيها ويثق فيها الشعب , هذه الشخصيات غير ملوثة بإنتخابات مشبوهة او مناصب حكومية تفوح منها رائحة الفساد. .
8 | Alim | London 2015/11/10
وهل يعرف هذا الشخص حدود الجزاىر الغربية او الشرقية ؟! ان اصوله ليبية او تونوسية وليست جزائرية مثله مثل الرئيس الحالي وعلينا ان نتأكد من هويتهما الحقيقية
تنصحين هذا الانسان بالعمل على ان يصبح رئيساً للجزاىر وهو اول المختلسين لاموال الدولة وأول المبادرين والمتورطين في غسيل الاموال في فرنسا ويملك عقارات واشياء اخرى هناك وليس رجلا نزيها على الإطلاق ولا تتوفر فيه صفة الرئيس شكلا او مضمونا
لماذا الاستغراب عن دفاعه عن الخاىن شكيب وزير فاشل بكل المقاييس واختلس اموال شعبه ووطنه لينعم هو وعدالته الفلسطينية في أمريكا والإمارات ويستقبل في سفارة الدولة في واشنطن ومعظم الجزائريين الحقيقيين يحرمون من ذلك سواء في سفاراتنا في لندن او باريس او واشنطن!!!!؟؟؟؟
نظام بلغ درجة كبيرة من الافلاس السياسي وإذا كان سوداني واويحي وبقية رموز الفساد في النظام الفاشل يعتقدون بان الجزائريين اغبياء وسيقبلون بكل الظلم الذي يمارس في جزاىريتهم اليوم فعليهم ان يفكروا مليا لان الهدوء الحالي لا يعني القبول بالأمر الواقع المر ولابد ان ينفجر البركان يوما ليقول لهذا النظام الفاسد كفى وكفى والايام بيننا قريبا باْذن الله
9 | Agerien | europe 2015/11/10
Mr Bouregaa ete chef parmi les chefs de la revolution. un peut de respect pour les vrais revolutionnaires

لوالي وعد بتخصيص قطعة أرضية

ميناء جاف بقسنطينة قريبا

كشف، أمس، مدير ميناء سكيكدة مرابط العيدي، عن وجود مشروع يجري الاعداد له لإقامة ميناء جاف بولاية   قسنطينة سيكون علي الأرجح في بلدية اولاد رحمون، مشيرا في هذا الخصوص إلى أن والي قسنطينة قد وعد إدارة المؤسسة بتخصيص قطعة أرضية في الأيام المقبلة لإقامة الميناء.
أوضح أن التعاملات التي تجريها ولاية قسنطينة تصاعدت في الأعوام القليلة الماضية، وأصبحت تستوجب إنشاءه المرفق الذي سيقدم خدمات كبيرة للولايات المجاورة لقسنطينة، ما يخفف الضغط عن الميناء الرئيسي وسيتم التحضير في المرحلة المقبلة، استنادا لذات المسؤول لعملية مماثلة في مدينة ورڤلة.
كما شدد مدير الميناء علي أن الاهتمام الرئيسي لإدارته منصب بالأساس علي توسيع المواني الجافة في الوليات الصحراوية كاليزي والوادي وتمنراست   وأدرار، بحكم المعاملات الضخمة التي تقوم بها المؤسسات البترولية الوطنية والأجنبية المتمركزة في هذه الولايات والقواعد الاقتصادية المنتشرة فيها والمرتبطة من حيث المبادلات مع ميناء سكيكدة.

أراض عرفية و بيوت دون وثائق تجد الاقبال بين الإطارات

*  أطباء و أساتذة جامعيون ورجال أعمال يفضلون الأحياء الفوضوية
تشهد عمليات بيع الأراضي بعقود عرفية في السنوات الأخيرة تزايدا كبيرا بولاية قسنطينة ما أدى إلى ظهور تجمعات فوضوية جديدة وتوسعات في قلب تحصيصات قانونية مع سيطرة بارونات على السوق، وعرض قطع أرضية وبنايات للبيع في وضح النهار .
حيث أصبحت الكثير من فئات المجتمع تتجه إلى شراء قطع أرضية و سكنات غير مكتملة بعقود عرفية، رغم افتقار هذه الأحياء للتهيئة و بعض الضروريات كشبكات المياه و الغاز و الكهرباء، غير أن المواطنين يتجاهلون ذلك بحثا عن امتلاك منزل خاص، و هو ما رفع بورصة العقار في هذه الأماكن لتصل إلى أسعار جد مرتفعة.
و يعتقد الكثير من المواطنين بأن هذه الأحياء ستتم تسوية عقود الملكية الخاصة بها مع مرور الوقت، خاصة أنها أصبحت تشكل تجمعات سكانية هامة، و من المستحيل حسبهم أن تقوم السلطات بهدمها، حيث باتوا يطالبون حاليا بالتهيئة و إنشاء المرافق، كالمدارس و المراكز الصحية و توفير النقل.
و يوجد بقسنطينة عدة أحياء فوضوية منها تجمعات قديمة  لم يستفد أصحابها من التسوية كحي بن الشرقي،مازية بطريق زواغي، فيما تعرف مناطق جديدة تحولت إلى بؤر للبناء غير المرخص، اتساعا مستمرا و طلبا كبيرا عليها كالباردة بمنطقة جبل الوحش و النعجة الصغيرة بحي بوالصوف و كذا مناطق كالجذور و قطار العيش و حي بلحرش، و حي بلخوان بطريق عين الباي، إضافة إلى ظاهرة التوسع بشكل فوضوي في قلب تحصيصات معروفة كحي المنى و سركينة،  يطالب قاطنوها بالتهيئة و التسوية في ذات الوقت، و قد قمنا بزيارة إلى بعض هذه الأحياء، أين وقفنا على واقع سوق العقار العرفي.
أحياء كبرى بنسيج عشوائي
و الملاحظ أن معظم الأحياء الفوضوية تتشابه من حيث انعدام التهيئة و عشوائية البناء و الشوارع غير المتناسقة، لكن نجد البنايات داخل الحي الواحد تختلف عن بعضها كثيرا من حيث الحجم و الشكل أيضا، فقد نجد بناية  تحتل مساحة كبيرة ، و بجانبها منزل صغير جدا، أما شكل و طريقة البناء ، تظهر الكثير من الاختلافات، فبعض البيوت تضم في طابقها السفلي محلات، و أخرى قد تحتوي على حديقة و بعضها  به مدخل مباشر للبيت، أما الشوارع فتشترك في كونها ضيقة في الكثير من المواقع، و غير مستوية حيث بدت بعض المحاور منبسطة و أخرى أكثر ارتفاعا ، و قد نصادف أشياء غريبة، كعمود كهربائي وسط الشارع أو ملتصقا بجدار بيت.
و بصفة عامة فإن التهيئة غائبة بشكل كلي بمعظم الأحياء التي زرناها، فالطرق ترابية و موحلة شتاء، حيث تتحول إلى برك مائية، و الأرصفة منعدمة، و لا توجد بالوعات، كما لا تضم قنوات للصرف الصحي أو تصريف مياه الأمطار، و بعض الأحياء لا تتوفر على ضروريات مثل الماء أو الغاز و حتى الكهرباء في بعض الحالات، أما  الحصول على خدمات النقل و المدارس، فيستدعي التنقل إلى أقرب الأحياء السكنية.
سماسرة العقار يسيطرون على سوق «العرفي»
يضم حي الباردة الفوضوي بمنطقة جبل الوحش، حوالي 1000 بيت، جميع القطع الأرضية التي بنيت عليها، بيعت لأصحابها بعقود عرفية، حيث زرنا الحي و لاحظنا احتواءه على عدد كبير من البيوت غير المكتملة، أما القطع الأرضية فقليلة جدا و تكاد تعد على الأصابع، و الكثير من البيوت كتب عليها للبيع، مع رقم هاتف صاحبها.
سألنا بعض قاطنيه عن كيفية استفادتهم من القطع الأرضية التي بنوا فيها سكناتهم، حيث أكد البعض بأنهم يسكنون المكان منذ أكثر من 20 سنة عندما كانت المنطقة شبه خالية، فيما ذكر آخرون بأنهم سكنوا بالمكان منذ سنوات قليلة، بعد أن اشتروا الأرض من صاحبها الأصلي بعقد عرفي، و خلال حديثنا إليهم أكد  سكان بأن البيوت و القطع الأرضية المعروضة للبيع تعود  في معظمها لتجار العقار، مشيرين بأن سعرها قد يصل إلى مليار سنتيم، فيما حذرنا البعض الآخر من شراء أرض دون السؤال عن صاحبها، ظنا منهم بأننا نريد شراء قطعة أرض، و قالوا بأن بعض السماسرة الذين يسيطرون على العقار في المنطقة، يستغلون العقود العرفية، من أجل بيع القطعة لأكثر من مرة، و هو ما حدث للكثيرين ، حسب ما أكده محدثونا.
 وقد قمنا بالاتصال بأحد الأرقام الهاتفية التي  كتبت  على واجهة بناية  هي عبارة عن هيكل لمنزل، يضم قاعدة إسمنتية و الأعمدة بالإضافة إلى إحاطة خارجية، حيث أخبرنا صاحب المنزل بأن مساحته الإجمالية تبلغ 240 متر مربع، و بأن تلقى عروضا لبيعه مقابل 550 مليون سنتيم غير أنه رفض، حيث يطالب بمبلغ أكبر.
و يعد حي بن الشرقي مثالا عن الأحياء الفوضوية التي اتسعت بشكل كبير خلال السنوات الماضية حتى أصبح يتربع على مساحة شاسعة، كما استفاد في الأعوام الأخيرة من التهيئة و تعبيد الطرقات و أصبح النقل عبر الحافلات متوفر، كما استفاد ساكنوه من مختلف الشبكات، و لا تزال الأراضي القريبة من الحي تعرف إقبالا من قبل الباحثين عن بناء منزل الأحلام، فعلى الرغم من أنها تقع على حافة الوادي و في مكان مرتفع يصعب الوصول إليه لانعدام الطريق، غير أن عددا كبيرا من القطع الأرضية معروضة للبيع حسب ما وقفنا عليه بالمكان، و بعقد عرفي، أي أن البناء فيه غير قانوني، و قد يتم هدمه، خاصة أن المنطقة لا تضم سوى عدد قليل من السكنات لا تزال في بداية عملية البناء.
في المكان و جدنا قطعا أرضية مقسمة، وضع على كل منها لافتة، تشير إلى أن القطعة معروضة للبيع، و من خلال استفسارنا حول الأسعار عبر الهاتف، اتضح لنا أن سعر مساحة تقدر بحوالي 150 متر مربع، قد تتجاوز 100 مليون سنتيم، حسب ما أطلعنا صاحب الأرض نفسه.
و بحي النعجة الصغيرة الفوضوي، القريب من حي بو الصوف، لاحظنا أن عدد السكنات في تزايد مستمر ، و بالرغم من أن المنطقة مهددة بالانزلاق غير أن البناء يتم بصفة متسارعة جدا، و لفت انتباهنا العدد الهائل من السكنات المعروضة للبيع، و معظمها في طور البناء، حيث تجد كلمة للبيع مكتوب إلى جانبها رقم الهاتف في كل زاوية و جزء من الحي.
و لمعرفة الأسعار ، اتصلنا بأحد الأشخاص، و عرفنا من خلال الحديث إليه، بأنه يملك بيتين داخل الحي معروضين للبيع، بحكم امتلاكه لمنزل في مكان آخر من المدينة، و قال بأنه لن يتنازل عن البيت الواحد إلا مقابل مليار سنتيم، موضحا بأن العقد عرفي، كجميع الأراضي التي يضمها الحي، و قال بأن الحي يتوفر على جميع الضروريات كالكهرباء و الغاز و الماء، كما أن المسؤولين وعدوا حسبه بتسوية وضعية قاطنيه و كذا تهيئته و تعبيد الطرق و انجاز قنوات الصرف الصحي.
و بحديثنا إلى أشخاص آخرين يقطنون بنفس الحي، أكدوا بأن سعر القطع الأرضية و البيوت المعروضة للبيع، يختلف حسب المكان و نوعية البناء، و قالوا بأن أرض بمساحة 300 متر مربع قد يصل سعرها إلى قرابة مليار سنتيم، مؤكدين بأن الطلب كبير على شراء أراض أو بيوت مكتملة و غير مكتملة بالمكان، و ذلك بفضل أهمية المنطقة القريبة جدا من حي بو الصوف الذي لا يبعد سوى بضع كيلومترات عن وسط المدينة.
الهروب من العمارات يدفع نحو الأحياء الفوضوية
و على الرغم من أن الجميع يعلم جيدا بأن البناء في المكان يعد فوضويا و غير قانوني، إلا أن ذلك يتم بشكل عادي جدا، و الكل يؤكد بأن السلطات ستقوم عاجلا أو آجلا بتسوية عقود الملكية و تهيئة الحي، و هو الأمر الذي ساهم في ارتفاع الأسعار بهذا الحي، وبمعدلات أعلى من تلك المطلوبة في تحصيصات سكنية قانونية، و ذلك بسبب بعد هذه الأخيرة عن المدن أو وجودها في مناطق معزولة.
من خلال قيامنا بالاستفسار في عدة مواقع لأحياء فوضوية، علمنا بأن نسبة كبيرة من الأشخاص الذين يملكون سكنات بها هم من شرائح هامة في المجتمع كالأطباء و الأساتذة الجامعيين و رجال الأعمال، و عرفنا من خلال الحديث إلى بعضهم بأن الكثير منهم قاموا ببيع شققهم الواقعة بالعمارات من أجل شراء قطع أرضية بهذه الأماكن، على الرغم من علمهم بعدم قانونية البناء، غير أن أغلب من تحدثنا إليهم أكدوا بأنهم يفضلون السكن في بيت خاص، رغم غياب التهيئة عن هذه الأحياء بدل امتلاك شقة في عمارة.
و عن سبب ذلك يؤكد معظم من تحدثنا إليهم بأن بناء بيت، يمكنهم من التخلص من مشكل ضيق الشقق، و يمنحهم مساحة واسعة و حرية أكبر، كما قد يوفر استقرار للأبناء، حيث نجد بعض البيوت تضم عدة أسر، كما يراها البعض فرصة للقيام بنشاط تجاري من خلال انجاز محلات في الطابق السفلي من البيت.
 وقد أدى  وقف توزيع الأراضي ذات الطابع الاجتماعي التي كانت توزعها البلديات إلى ضيق فرص البناء بالنسبة للفئات المتوسطة والبسيطة التي استفادت في التسعينات من ما يعرف بالبناء الذاتي،  ما جعل العقار العرفي  بديلا بالنسبة لمن يرفضون نمط العيش بالعمارات خاصة بالمناطق الواقعة على أطراف المدينة، لكن الأمر أصبح في السنوات الأخيرة يشمل جيوبا حضرية تابعة لأراضي الخواص، حيث أفاد متتبعون لحركة السوق أن عمليات البيع نشط بعد وفاة الملاك الأصليين وتقسيم الأراضي على الورثة.
رئيس بلدية قسنطينة أكد في تصريح هاتفي أن الأحياء الفوضوية ظهرت قبل العهدة الحالية للمجلس وهي أحياء كبرى يقطنها عدد كبير من السكان منهم إطارات في الدولة،  مشيرا بأنه لا يمكن هدمها إنما يجري تدارس إمكانية  لإدخالها ضمن الإطار القانوني للعمران،  أما بالنسبة للبنايات الجديدة فإن البلدية حسب المير تحرص على محاربة الظاهرة وهدم أي بناء جديد.  وكان والي ولاية قسنطينة قد أصدر توجيهات بعدم استفادة من يقطنون في الأحياء الفوضوية من المرافق كالماء والكهرباء وأمر بالقضاء على الظاهرة كما سبق للبلدية وأن لوحت بمقاضاة ملاك حولوا أراضيهم إلى تحصيصات، لكن كل تلك الإجراءات لم تحد من الظاهرة.             
عبد الرزاق مشاطي


الوالي وعد بتخصيص قطعة أرضية

ميناء جاف بقسنطينة قريبا

كشف، أمس، مدير ميناء سكيكدة مرابط العيدي، عن وجود مشروع يجري الاعداد له لإقامة ميناء جاف بولاية   قسنطينة سيكون علي الأرجح في بلدية اولاد رحمون، مشيرا في هذا الخصوص إلى أن والي قسنطينة قد وعد إدارة المؤسسة بتخصيص قطعة أرضية في الأيام المقبلة لإقامة الميناء.
أوضح أن التعاملات التي تجريها ولاية قسنطينة تصاعدت في الأعوام القليلة الماضية، وأصبحت تستوجب إنشاءه المرفق الذي سيقدم خدمات كبيرة للولايات المجاورة لقسنطينة، ما يخفف الضغط عن الميناء الرئيسي وسيتم التحضير في المرحلة المقبلة، استنادا لذات المسؤول لعملية مماثلة في مدينة ورڤلة.
كما شدد مدير الميناء علي أن الاهتمام الرئيسي لإدارته منصب بالأساس علي توسيع المواني الجافة في الوليات الصحراوية كاليزي والوادي وتمنراست   وأدرار، بحكم المعاملات الضخمة التي تقوم بها المؤسسات البترولية الوطنية والأجنبية المتمركزة في هذه الولايات والقواعد الاقتصادية المنتشرة فيها والمرتبطة من حيث المبادلات مع ميناء سكيكدة.

ستقطب اهتمام آلاف الأعضاء

”زنيقة العرايس” و”دلالة باب الواد” تحجزان مكانا على الفايسبوك

باتت المجموعات المتخصصة عبر الفايسبوك تصنع الحدث بضم عدد كبير من الأعضاء المنتمين لنفس الاهتمامات الشخصية والتخصصات المهنية، حتى أصبحت الشغل الشاغل والهم الأكبر للمنخرطين بها، والذين تتوقف أغلب أمورهم اليومية على معلومة أو وصفة أو خبر تناقلته هذه المجموعات.
هي مجموعات وتكتلات عبر موقع التواصل الاجتماعي ”فايسبوك”، أراد منشؤوها الذين تجمعهم نفس الانتماءات أن يجعلوها فضاء مشتركا يمكنهم من طرح انشغالاتهم التي تجد ناصحا وموجها من طرف أحد الأعضاء. فبين مجموعات الطبخ وديكورات المنازل، وأخرى مختصة ببيع الملابس والأثاث ومختلف السلع، ومجموعات تضم أصحاب المهنة الواحدة والتخصص الدراسي المشترك، ينقسم رواد ”فايسبوك” الذين باتوا يدمنون هذه الفضاءات رغبة منهم في تطوير مهاراتهم المختلفة، وتوسيع دائرة معارفهم.
مجموعات الطبخ تتفوق على الكتب والحصص التلفزيونية
أضحت مجموعات الطبخ عبر فايسبوك، على كثرتها، تستقطب أكبر عدد من رواد هذا الموقع، والذين يتبادلون عبرها مختلف الوصفات وطرق تحضير الطعام والكثير من النصائح والتدابير المنزلية، حتى استغنت الكثير من النساء وسيدات البيوت عن كتب الطبخ التي كانت مصدرها الأساسي في الحصول على هذه الوصفات. وفي سياق متصل كان لنا حديث مع مؤسسة إحدى المجموعات الخاصة بتقديم نصائح الطبخ، والتي تضم أكثر من 3 آلاف عضو، أكدت أن السيدات المشتركات بمجموعتها لم تعد لديهن حاجة لكتب الطبخ، بعد أن باتت أغلبهن تبحث عن كل ما يخص المطبخ من خلال مشاركتها في هذه المجموعة. وفي سياق متصل كان لنا حديث مع مشتركة أخرى بمجموعة الطبخ التي تضم أكبر عدد من الأعضاء، والمعروفة بـ”طاطا حبيبة”، أكدت لنا أنها لم تعد تلاقي مشكلا في طهي أي نوع من الطعام، خاصة أن خبرتها في هذا المجال ضيقة، مشيرة إلى أن الوصفات المفصلة والنصائح المرافقة لها التي تجدها في هذه المجموعة تمكنها من إعداد أطباق كثيرة بدون أي عناء. وفي نفس السياق تقول منال، 30 سنة، إنها بعد أن كانت من المتابعات الأوفياء لبرامج الطبخ التلفزيونية، وجدت بديلا أفضل في هذه المواقع التي تنشر مراحل تحضير مختلف الوجبات بالصور والفيديو، كما تتمكن من طلب أي وصفة تريد تحضيرها لتجد الإجابات المختلفة في غضون دقائق قليلة.
المجموعات التجارية بديلة للتسوق الالكتروني
”دلالة باب الواد”، ”أكبر سوق لبيع الملابس في الجزائر”، ”زنيقة العرايس”.. ليست أسماء لمحلات أو مراكز تجارية، بل هي مجموعات فايسبوكية لبيع مختلف أنواع السلع، من ملابس وأجهزة إلكترونية وأدوات منزلية مختلفة، والتي أراد أعضاؤها أن يتسوقوا بشكل افتراضي عبر الأنترنت، من خلال عرض ما لديهم من سلع وانتظار زبون يناسبه السعر المحدد من البائع أو يعرض سعره الخاص، لتتم عملية التوزيع بطرق بسيطة وباتفاق مشترك بين الطرفين. وفي سياق متصل يقول أسامة، 26 سنة، أنه تمكن بواسطة هذه الطريقة من اقتناء العديد من الأدوات التي كان يحتاجها بأسعار معقولة، منوها أنه من خلال ذلك استثمر في الوقت الذي كان سيقضيه في التسوق عبر المحلات. ومن جهتها تقول مريم، 25 سنة، أنها تقتني أغلب ملابسها من هذه المجموعة وتحديدا من أعضاء موثوق بهم، مشيرة إلى أن عملية الشراء عبر فايسبوك أوفر وقتا ومالا، وهو الأمر الذي أكدته ليلى التي أنشأت مجموعة خاصة بالعرائس تضم أكثر من 5 آلاف عضو، والتي أشارت إلى أن التسوق عبر هذه المجموعات يتيح للسيدات التعرف على جميع المنتجات المتواجدة في الأسواق من جهة، وللعرائس الراغبات في بيع ملابس ”التصديرة” الخاصة بهن من جهة أخرى.
مجموعات العمل والدراسة.. أعضاؤها متعلقون بما تنشره
ارتأى الأشخاص المنتمون إلى نفس المجال الدراسي والتنظيم العمالي تكوين مجموعات خاصة، يتبادلون من خلالها كل ما له علاقة بمجال اهتمامهم، فالمجموعات الخاصة بالفئات الطلابية تهتم بنشر كل ما يخص الدراسة من مواعيد اختبارات ونماذج اختبارات وأخبار متعلقة بمصادر المعلومات وكيفية الاطلاع عليها، على غرار المجموعة الخاصة بجامعة هواري بومدين للعلوم والتكنولوجيا، والتي تعرف بكثرة نشاط أعضائها الذين يداومون على نشر أي معلومة يمكن أن تساعد الطالب في المسار الدراسي، والذي يقول مهدي، 25 سنة، أحد أعضائها، إن اشتراكه فيها مكنه من ربح الكثير من الوقت الذي كان سيقضيه في أروقة الجامعة بحثا عن أحد الأساتذة، أو للتأكد من مكان إجراء اختبار معين أو أي تغيير قد يطرأ. ويضيف محدثنا أن أغلب المنخرطين في هذه المجموعة يداومون على نشر أي معلومة يطلعون عليها لتمكين باقي الطلبة من الاستفادة منها. ومن جهة أخرى تحظى المجموعات الخاصة بالمهن والوظائف المختلفة بعدد كبير من الأعضاء المنتمين لنفس المهنة، على غرار مجموعات الصيادلة، الأساتذة، الصحفيين، وغيرها من التكتلات التي تتيح لأعضائها الاطلاع على كل ما هو جديد من مجاله، كما تتيح لهم التواصل فيما بينهم لتبادل المعلومات والخبرات التي يطورون بها مستواهم في مجالهم الوظيفي.


الشائعة و " الأيقونة "

"قتلت" شائعات "مشرقية" جميلة بوحيرد و تم تداولها على نطاق واسع في الفايسبوك و التويتر و في مواقع إلكترونية لصحف و وسائل إعلام عربية.
الخبر نسب لزوجها المزعوم دون تفاصيل ليسري سريان النار في الهشيم على "النت" و بعنوان واحد تقريبا...رحيل أو وفاة "أيقونة" الجزائر جميلة بوحيرد، ليبدأ بعدها البعض في تأبينها عبر صفحاتهم و في مقالات بمن فيهم الصحافيون و الشعراء و غيرهم ممن جازت قريحتهم في ذكر مآثر المناضلة الكبيرة و بالتأكيد عن حسن نية و ظن و كعربون محبة و مودة للجميلة أطال الله عمرها و إعترافا و إقرارا بعظمة جهادها و فضلها، و هي التي كتبت بأحرف من ذهب جانبا من تفاصيل الثورة التحريرية....
و من ألطاف الله أن " الأيقونة" مازالت حية ترزق و الخبر مجرد شائعة بئيسة لعن الله من أطلقها و اللوم كل اللوم على نوع من الصحافة باتت مرجعيتها ما ينشر على جدران الفايسبوك.
م / إ

جبهة العدالة والتنمية تطالب تنسيقية التغيير بإصدار بيان يشجب تأييد مقري

مبادرة مجموعة الـ19 تثير فتنة داخل التنسيقية

* ذويبي: ”نخشى من مناورات جديدة هدفها تعويم الساحة السياسية” 
* جيلالي سفيان: ”السلطة تعاني من عظمة خرجت من جنبها”
لا تزال المبادرة التي قادتها ما يسمى بمجموعة 19، والتي طالبت بلقاء الرئيس، وشككت في القرارات المتخذة، تثير زوبعة وسط الساحة السياسية، كما أثارت فتنة بين جبهة العدالة والتنمية وحركة مجتمع السلم، بعد أن زكى عبد الرزاق مقري، الخطوة، بالمقابل قررت المعارضة عقد لقاءات ثنائية تستبق الندوة التي تعتزم تنظيمها في 2 ديسمبر.
طالب النائب عن جبهة العدالة والتنمية، حسن عريبي، من المعارضة أن تتوحد وتسارع بإصدار بيان عاجل يشجب خرجة حركة مجتمع السلم المؤيدة لأصحاب الرسالة التي رفعتها ما يسمى بمجموعة الـ19، في ”توتر” يعد الثاني من نوعه، بعد مواجهات بين رئيس حركة مجتمع السلم ورئيس جبهة العدالة والتنمية، إثر خرجة مقري ولقائه برئيس ديوان رئيس الجمهورية أحمد أويحيى.
وطالب نائب جبهة العدالة والتنمية، بفضح بيان مجموعة الـ19، وكشف نواياهم، وأنهم لن يحلوا محل المعارضة، ولن يكونوا بديلا، مؤكدا أنهم مجرد صيادين في المياه العكرة، داعيا الرأي العام لعدم الانسياق وراء ”سحرهم وزيفهم، أو السير على خطهم”، وقال أنهم ”صيادو مناصب ومكاسب على حساب الشعب المسكين”.
وأضاف عريبي، أنه ”لا ندري أية مخلوقات يقابلها الرئيس إذا كان هؤلاء النفر المقربون منه لا يستطيعون الوصول إليه؟، يعلم الشعب الجزائري جيدا أنهم هم اللاهثون وراء العنقود الذي يغري الثعالب، ألا وهو منصب السيناتور وما أدراك ما منصب السيناتور، فهو جنة الخلد ومقام الحور عند هؤلاء وعند كثير من شاكلتهم، إن هؤلاء النفر قد خدموه سابقا، ولا بد أن يجازيهم بعدما صاروا في غربة عن السلطة، بمقعد في مجلس الأمة ليزيدوا في غمة الأمة”، وفق تعبير المتحدث.  من جهة أخرى، شكك رئيس جيل جديد، جيلالي سفيان، في اتصال مع ”الفجر”، في قبول دعوة هذه الشخصيات من طرف رئيس الجمهورية، مرجعا السبب إلى غيابه عن الساحة وعدم قدرته على الحكم وأنه رهينة في يد زمرة، على حد قوله.
وعكس جبهة العدالة والتنمية، لم يوجه جيلالي سفيان، أية انتقادات لهذه المجموعة، واكتفى بالقول أنها ستتوجه نحو المعارضة في حال ما إذا قابلت رئيس الجمهورية واكتشفت الحقيقة، مبرزا أن السلطة تعاني من ”عظمة خرجت من جنبها”.
وفي سياق آخر، كشف جيلالي سفيان، عن لقاءات ثنائية وثلاثية سيتم عقدها مع الأحزاب المنضوية تحت لواء التنسيقية قبل أن تعقد ندوتها في 2 ديسمبر المقبل.
من جانبه، عبر رئيس حركة   النهضة، محمد ذويبي، في اتصال مع ”الفجر”، عن تخوفاته من أن  تكون خطوة مجموعة الـ19، ”مجرد مناورات لتعويم الساحة السياسية وأداء المعارضة التي طالبت سابقا بلقاء الرئيس”.


التعليقات

(2 )


2015/11/10
شوف الجزائر مسكينة كيفاش سابت

2015/11/10
ais ce sont ses ex larbins des "boutef h'bibi' aux "sidi fakhamatou erraïiis" ! Allez aux pieds ! ça suffit"

مقتـــل صاحــب مطعـــم على يد قريبـــه بخنجـــر في قسنطينـــة

اهتز حي زواغي سليمان بقسنطينة، صبيحة أمس، على وقع جريمة قتل راح ضحيتها صاحب مطعم في العقد الثالث من العمر، اثر تلقيه طعنات خنجر من قبل قريبه.
وحسب ما أكده سكان الحي فإن الضحية المدعو "ف.م" 38 سنة غادر محله التجاري حوالي الساعة السادسة صباحا كالعادة باتجاه السوق لاقتناء مستلزمات المطعم، قبل أن يتفاجأ بالجاني بمدخل المحل، أين وجه له ثلاث طعنات على مستوى الوجه، الرقبة و خلف الأذن ما تسبب له في نزيف حاد.
كما تعرض أحد العمال لضربة خنجر على مستوى اليد عندما حاول التدخل والدفاع عن الضحية عند سماعه بالصراخ، قبل أن يتم نقله من طرف أحد الجيران نحو مصلحة الاستعجالات الجراحية بالمستشفى الجامعي ابن باديس، حيث لم يتمكن الطاقم الطبي من إنقاذه.
وتدخل عناصر الدرك الوطني لتطويق مسرح الجريمة فور إبلاغهم بالجريمة، حيث قام عناصر الشرطة العلمية التابعة للدرك الوطني بمسح الموقع ورفع عينات، في وقت أشارت المعلومات الأولية أن الأمر يتعلق بقريب للضحية، الذي ألف السكان مشاهدته بمكان الحادثة.
عبد الله.ب




 




Actualités : LE PROFESSEUR ABERKANE À PROPOS DE LA LETTRE DES 19 :
«Il est impensable que Bouteflika l’ignore»


Dans un entretien au Soir d’Algérie, le professeur Aberkane déclare avoir pris part à l’initiative du groupe des 19 signataires de la lettre adressée au Président Bouteflika pour transmettre une réalité qu’il vit au quotidien en sa qualité de médecin et de maire d’El-Khroub. Son but est de poursuivre sa longue bataille pour une Algérie forte.
Qu’est-ce qui vous a incité à adhérer à l’initiative de ce qui est désormais appelé le groupe des 19 ?
Ecoutez, toutes les personnes qui ont pris part à cette initiative ont un long parcours. Nous avons tous un itinéraire fait de batailles professionnelles et politiques. Personnellement, j’ai toujours été au service du secteur public et donc à l’écoute. J’ai passé 50 ans au service des autres, à écouter, il est naturel d’être écouté. Il est naturel d’avoir des opinions sur la situation de mon pays, d’avoir une vision de proximité et une vision plus globale. Je suis à la mairie d’El-Khroub où je travaille pour l’amélioration de la vie des citoyens, la santé, la propreté, leur vie sociale… J’écoute, et je me pose des questions au sujet des perspectives difficiles, de l’avenir qui guette le pays. Or il apparaît que le ciment national n’est pas suffisant. C’est une conviction de la societé qui estime que le travail fourni par ceux qui nous dirigent n’est pas suffisant. Il est donc de mon devoir de donner mon sentiment.

Que voulez-vous dire par «le ciment n’est pas suffisant» ?
Je veux dire que si le ciment national n’est pas valorisé, s’il n’est pas conduit, cela peut conduire à des risques. La réalité du plan économique est telle que s’il n’y a pas reprise en main sérieuse, elle peut mener à des risques de dislocation, de désespérance. Il n’y a qu’à voir ce qui se passe autour de nous et dans les pays arabes, nul n’est à l’abri de tout cela. Or nous voulons que l’Algérie soit forte et là j’insiste sur le rôle des institutions et des partis politiques. Et pour être forts, il faut s’écouter dans l’intérêt du pays. Et pourquoi donc je ne donnerais pas mon avis, ma position au sujet de ce qui se passe dans mon pays ?

Comment a germé l’idée de s’adresser directement au président de la République ?
D’une discussion entre amis qui partagent tous le même avis, nos valeurs de «respect». Il s’agit là d’un mot clef, de nos batailles pour l’Algérie. Se taire n’est pas une bonne chose. Nous devons pouvoir «vérifier»- pas dans le mauvais sens, j’ai trop de respect, j’ai un long parcours et je suis médecin qui m’a amené à être en contact de nombreuses fois avec le président de la République- que toutes les opinions lui parviennent. Nous savons qu’il a traversé une période difficile sur le plan santé, que l’emploi du temps d’un président de la République est surchargé, mais il faut qu’il sache qu’il y a d’autres voix dans la societé.

Qu’avez-vous à dire au Président Bouteflika ?
Je veux lui dire que je ressens de l’inquiétude, morale, sociale, économique. Je veux savoir s’il ressent cette inquiétude et à quel degré il la partage. Aucun avis n’est superflu. Je gère une commune au quotidien, je suis en contact avec des jeunes et des moins jeunes, je connais leur préoccupation et je sais surtout que ces personnes veulent vivre dignement. Leur donner une vie digne implique une bonne gestion des affaires du pays.

Pensez-vous que le président de la République soit informé de cette réalité ?
Ce n’est pas facile s’il est entouré de telle sorte à écouter des avis qui vont toujours dans le même sens.

Est-il, selon vous, informé de la lettre des 19 ?
Il est impensable qu’on puisse cacher une telle chose, sauf si elle est considérée comme peu importante, c’est pour cette raison que j’évoquais l’importance de la valeur du respect, respect des valeurs, des symboles. Parmi les signataires de cette lettre, des personnes ont mené bataille pour parvenir à l’indépendance du pays, d’autres ont lutté pour éviter de laisser le pays sombrer dans l’intégrisme. L’initiative ne doit pas être interprétée de façon négative. Quoi de plus noble que de dire que des citoyens de l’Algérie utile ont été reçus et écoutés. Qu’y a-t-il de dramatique à cela ?

De Blida, le Premier ministre a déclaré hier que le Président Bouteflika «gère au quotidien les affaires du pays»…
Parfait et tant mieux.

Quelles sont les décisions qui vous ont interpellé ?
J’ai été interpellé par les décisions économiques. Je suis interpellé par la baisse du pouvoir d’achat, la spirale des prix. La lettre que nous avons signée relève les ambiguïtés au sujet de l’ouverture au privé et à l’étranger. Il faut avoir une parfaite maîtrise pour s’ouvrir au marché, une maîtrise de gouvernance politique qui ne s’alimente pas de corruption. Il faut travailler pour le bien des gens, inspirer de la confiance, c’est un élément important pour entreprendre une telle démarche.

Que se passera-t-il si le Président ne reçoit pas le groupe ?
Nous allons certainement nous rencontrer et tirer les conclusions.
Propos recueillis par Abla Chérif




 http://www.annasronline.com/cache/lofthumbs/757x400-azawaghi10-11-15.gif

بعد رئيس بلدية قسنطينة و مدير الانجازات: حبس المحافظ السابق للأفلان في قضية فيلات بوجنانة

أصدر قاضي التحقيق لدى الغرفة الثانية لمحكمة شلغوم العيد بولاية ميلة أمس ثالث أمر بالإيداع، في قضية فيلات بوجنانة ويتعلق الأمر بالمقاول( إ ، م) صاحب المشروع، وذلك بتهمة استغلال النفوذ للحصول على امتيازات غير قانونية.
المقاول الذي كان يشغل منصب محافظ الأفلان عند انتخاب رئيس البلدية السابق الموقوف في إطار نفس القضية، كان آخر متهم تم الاستماع إليه أمس بصفته صاحب مشروع فيلات بوجنانة، الذي حرك انشقاقات داخل المجلس، وأدى إلى تشكل معارضة من 13 عضوا كان يقودها نائب المير السابق ، م /ب الذي تم وضعه تحت الرقابة القضائية، رغم كونه أول من فجر الملف وتحدث إلى جانب منتخبين آخرين عن تسخير البلدية لخدمة المحافظ، كما تم في أكثر من دورة للمجلس البلدي ربط الأمر، بكون المحافظ صاحب الفضل في وصول المير على رأس ثالث أكبر مدن الجزائر، رغم صغر سنه.
وقد دافع المير الموقوف في أكثر من مناسبة عن موقفه، بالقول أن الأرضية تصلح للبناء وأن خبرة ثانية بينت ذلك، مشككا في نتائج مكتب الدراسات الفرنسي “سيمكسول» وتصنيفه لمناطق الانزلاق، معتبرا وضع منطقة بوجنانة ضمن  المنطقة الحمراء أمرا غير صحيح، كما سبق له وأن أكد بأنه لن يعمل بنتائج المكتب الفرنسي ويعتمد على الخبرات حالة بحالة، وظلت قضية الفيلات محل جدل داخل المجلس لأشهر قبل أن يودع نائب رئيس البلدية شكوى رسمية، ليحال الملف على محكمة شلغوم العيد،لكن ذات المنتخب تحول من شاهد إلى متهم وكان على رأس الإستدعاءات، قبل أن يوضع تحت الرقابة القضائية.
قرارات الإيداع شملت كل من رئيس البلدية يوم 28 أكتوبر والمدير السابق للعمران الذي يشغل منصب مدير الإنجازات حاليا وذلك بتاريخ 3 نوفمبر، ليكون المقاول آخر من يطاله نفس القرار بأمر من قاضي التحقيق لدى الغرفة الثانية لمحكمة شلغوم العيد. وقد اعتبر المقاول متهما لربط أصحاب الشكوى العلاقة بين حصوله على ترخيص بالبناء، بكونه شغل آنذاك منصب المحافظ السابق لحزب جبهة التحرير الوطني، الحائز على الأغلبية في المجلس البلدي، و أيضا لوجود علاقة مهنية بينهما قبل ترشيحه ، وهو مأخذ لطالما نفاه المير السابق، الذي قال بأنه تعامل مع الملف من منطلق كونه طلب  يتعلق بمقاول عادي.
( إ ، م) شغل لسنة منصب محافظ للأفلان بقسنطينة، وقد عرفت فترته التي تزامنت وإعداد قوائم الترشح للانتخابات المحلية  والبرلمانية ، استقدام وجوه جديدة شابة دخلت المجلس الولائي والبلدي وإسقاط أسماء تقليدية، لكن وعند الهيكلة الجديدة التي أقرها سعداني في ديسمبر 2013 عند استخلاف بلخادم، تم إبعاده و استحداث محافظتين،  ليتم وضع على رأس محافظة الشرق المحافظ السابق أحمد هباشي فيما عين النائب أحمد خرشي على رأس محافظة الغرب، وعرفت تلك الفترة احتجاجات لأتباع المحافظ المنحى، الذين يشكلون أغلبية المجلس البلدي و الولائي والذين قاطعوا المحافظتين.
قضية الفيلات التي ألقت بظلالها على المجلس البلدي قسنطينة، تعد ثاني فضيحة بعد تلك التي أدين فيها نائب المير السابق المكلف بالنظافة، الذي اتهم في قضية طلب رشوة من مؤسسات نظافة مصغرة، ليرتفع عدد المتابعين  قضائيا إلى 3 أعضاء إلى جانب إطار إداري، كما كانت آخر التطورات سببا في صدور قرار ولائي بوقف المير وتعويضه برأس القائمة السابق، ويتعلق الأمر،  بـ ، ريرة محمد ، جمركي متقاعد عمره 64 سنة.
التطورات الحاصلة في بلدية قسنطينة تأتي في ظروف تعرف سباقا محموما على مقاعد مجلس الأمة بين حزبي جبهة التحرير الوطني والتجمع الوطني الديموقراطي.       
ن/ك

http://www.annasronline.com/cache/lofthumbs/757x400-cirta10-11-15.gif

ليست هناك تعليقات: