السبت، يونيو 6

الاخبار العاجلة لزيارة وزير الثقافة الجزائرية الميتة الى قسنطينة من اجل تكريم اصدقاء الوزيرة الراحلة نادية لعبيدي تحت غطاء يوم الفنان يدكر ان على عيساوي وعلالوش وسمير قنز اعضاء في محافظة تظاهرة قسنطينة الثقافية وشر البلية مايبكي

اخر خبر
الاخبار  العاجلة  لزيارة وزير الثقافة  الجزائرية الميتة     الى قسنطينة من اجل تكريم   اصدقاء الوزيرة  الراحلة نادية لعبيدي   تحت غطاء يوم  الفنان   يدكر ان  على عيساوي وعلالوش وسمير قنز   اعضاء في  محافظة تظاهرة قسنطينة الثقافية  وشر البلية مايبكي
اخر خبر
الاخبار  العاجلة  لاجراء طلبة  البكالوريا   الدروس الخصوصية   ليلة  الامتحان السياسي حيث شوهد  طلبة البكالوريا  بحقائبهم المدرسية امام   الفيلات والاسطبلات  لحضور اخر درس   مدرسي قبل اخر امتحان  ثانوي يدكر ان  مليون مرشح لامتحان البكالوريا من اجل  500الف مقعد بالجامعة  الجزائرية والاسباب مجهولة 
اخر خبر
الاخبار العاجلة لقدوم طائرتين  من الجزائر العاصمة  لحضور حفلة    وفاة وردة الجزائرية   بقاعة الاعراس   زوينة بنت احمد باي باي  وبرعاية سامية من  الخمور الجزائرية وعاهرات  الجزائر   المسلمات  والاسباب مجهولة 
اخر خبر
الاخبار العاجلة لاكتشاف السلطة الجزائرية  الحاد  الشعب الجزائري  الدى لايؤمن  بالدولة الجزائرية ولا بديانة  الدولة الجزائرية ولابرسالة الدولة الجزائرية ولا بشعار الدولة  الجزائرية والاسباب مجهولة 

اخر خبر
الاخبار العاجلة لاكتشاف سكان قسنطينة ان قاتلة  صالح باي   من بنات عائلة بن قنة   حيث طلبت باحضار راسه ودفن جثته في مقبرة  عائلة صالح باي بسوق العاصر  بقسنطينة والاسباب مجهولة 
video




video

video

video


video






http://www.lesbeurettes.com/sexe/film-de-sexe-voilees-porno-arabe-algerienne-a-telecharger.html










أهانها أثناء أدائها لواجبها الإعلامي

لماذا تراجعت صحفية "أوريزون" عن مقاضاة "درياسة"؟


   05 جوان 2015 - 21:33    قرئ 46 مرة    0 تعليق    الأخيرة
لماذا تراجعت صحفية "أوريزون" عن مقاضاة "درياسة"؟
 تنازلت صحفية جريدة "أوريزون" سميرة سيدهوم عن قضية إيداع شكوى ضد "عبدو درياسة"، بعد أن وجّه لها صفعة في المهرجان الدولي للفيلم العربي الذي تحتضنه ولاية وهران، هذه الأيام، حين طلبت من والده أخذ صورة معه، وقد أثار ذلك التصرّف استياءً كبيرا في مواقع التواصل الاجتماعي، إذ تعاطف الكثيرون مع الصحفية التي كانت تمارس واجبهاالإعلامي أثناء الحادثة.

يثير تنازل الصحفية المذكورة عن إيداع شكوى ضد ابن الفنان القدير"درياسة" تساؤلات كبيرة، في حين أنّ ما حدث يعدّ مساسا بكرامة الإعلامية ويعتبر جنحة يعاقب عليها القانون، ولا يحقّ لأي كان منصبه أو شأنه أن يهين صحفية تتواجد في مكان ما لأداء واجبها الإعلامي بصورة قانونية، فهل تلقّت المعنية ضغوطات من جهة معينة لتتراجع عن خطوة إيصال القضية إلى العدالة كون الجريدة التي تنتمي إليها عمومية؟ أم أنّ وراء ذلك ما يعفي عن الدفاع عن حق السلطة الرابعة الذي ضُبط بقوانين واضحة، وضحّت من أجله المئات من الأرواح في أحلك الأوقات؟ ومهما تكون الحجة، فقد آن الأوان ليكون الصحفي الجزائري محامي نفسه بالذهاب بعيدا -ومتى يبلغ ذلك المقام؟ - لما يتعلق الأمر باعتداء جسدي عليه أثناء ممارسة عمله في الميدان، وسيكون ذلك سبيلا لتوديع التكتّم والخضوع لتصرفات مشينة تضعه في مرتبة ثانية، في زمن يصنع محترفو المهنة التي يمارسها بدوره في البلدان الأخرى -التي نضجت ديمقراطيا- الرأي وتؤخذ أراؤهم بعين الاعتبار، ولا يفصل صحافة الجزائر عنها سوى المسافة، أما المبادئ فهي واحدة، لأن التسامح مع إهانة (فنان) لممثلة للإعلام اليوم هو فتح باب لإهانات أكبر، ولا يعاتب كل واحد إلا نفسه يومها. 
ز.أس

لماذا تراجعت صحفية "أوريزون" عن مقاضاة "درياسة"؟
Mohammadia
Il lui a été affecté 10 milliards pour sa réalisation
Le parc de loisir familial verra-t-il le jour ?L’association de l’environnement et de l’aménagement soutenue par les habitants de la ville de Mohammadia dans la wilaya de Mascara, appellent vivement qui de droit, en premier lieu le wali, à lancer l’ouverture d’une éventuelle enquête sur la disparition subite et mystérieuse de l’ambitieux projet d’aménagement d’une parcelle de terrain relevant du patrimoine forestier, sise juste à proximité de Bekhaitia n°01, qui s’étend sur quelque 6.000 m².
Cet espace devant faire l’objet de la réalisation d’un parc de loisirs pour familles, a été l’objet d’une étude remontant à près d’une vingtaine d’années.
Les autorités locales de l’époque ont dû prendre la sage et intelligente initiative de mettre en place une muraille tout autour de cet espace en vue de détourner l’attention des imposteurs qui ne cherchent qu’à squatter des espaces abandonnés pour édifier des constructions illicites.
L’ancien ministre de l’Environnement et de l’Aménagement a débloqué près de 10 milliards de cts pour l’exécution du projet consistant à la création d’un grand parc de loisirs et de divertissements pour les familles de la ville de l’ex-Perrégaux qui ne dispose jusqu’à maintenant d’aucun espace de distraction et de défoulement.
En raison du gel de ce projet que toute la population attendait, et devant le mutisme inexpliqué des autorités locales actuelles, l’association de l’environnement interpelle le premier responsable de la wilaya à ordonner un dépoussiérage de ce projet et d’exiger l’ouverture d’une enquête à ce sujet.
A.Heddadj
Mostaganem 
12.845 candidats au Bac à partir de dimanche prochain à travers 43 centres d’examenDouze mille huit cent quarante-cinq candidats, dont 10 479 scolarisés et les autres libres, détenus et venant du CNEG seront au rendez-vous ce dimanche avec l’examen du BAC à travers 43 centres d’examen de la wilaya, dont dix au chef-lieu pour subir les épreuves littéraires et scientifiques ainsi que techniques pour lesquelles la direction de l’Education a mis en place tous les moyens humains et matériels pour sa réussite.
Parmi ce nombre de candidats devant se présenter à cet examen du cycle secondaire, on compte 7081 filles. Concernant l’encadrement de ces candidats, la direction de l’Education a, pour assurer le bon déroulement des compositions, dû convoquer des professeurs de l’enseignement secondaire et moyen sachant que des médecins ont été réquisitionnés en la circonstance pour assurer la permanence médicale durant les cinq jours de l’examen.
Benharrat
Suite à l’accident de mercredi dernier aux Planteurs La banque spécialisée dans l’achat
de nouveaux bus sera-t-elle créée ?
L’accident survenu mercredi matin sur l’axe reliant Sidi El Houari au quartier Les Planteurs qui a fait six blessés, relance le débat sur la vétusté du parc automobile. En effet, le porte-parole de l’Union nationale des transporteurs algériens UNAT de la wilaya d’Oran a dénoncé jeudi l’ancienneté des bus qui relient les deux quartiers.
Les dix bus mis en exploitation ne répondent plus aux normes en vigueur, a –t-il signalé, rappelant ainsi les promesses de l’ancien ministre des Transports qui avait selon notre interlocuteur  annoncé lors de sa dernière visite à Oran, la création d’une banque spécialisée dans le financement des opérations d’acquisition de nouveaux bus au profit des transporteurs.
Avec l’arrivée d’un nouveau ministre à la tête du secteur des transports, le syndicat s’interroge si le projet annoncé par l’ancien représentant du gouvernement est toujours maintenu et ne risque pas de tomber dans les oubliettes. L’ancien ministre avait déclaré que dans le cadre du renouvellement du parc automobile, une banque spécialisée sera créée pour permettre le financement des opérations d’acquisition de nouveaux bus. Les pouvoirs publics avaient toujours appelé pour l’acquisition de moyens neufs afin de préserver des dizaines de vies humaines, indique-t-on. L’année dernière, une note ministérielle avait été adressée à tous les syndicats les obligeant à renouveler leurs moyens de transport. Une décision qui n’avait pas été du goût de toutes les organisations qui avaient pour rappel demandé l’annulation pure et simple de cette mesure.
Devant l’incapacité des exploitants des lignes, le ministère a gelé cette décision et a annoncé la création d’une banque spécialisée pour l’achat de nouveaux bus. Par ailleurs, il y a lieu de rappeler qu’une convention a été signée il y a quelques mois entre le concessionnaire Mitsubishi Algérie et l’Union nationale des transporteurs algériens (UNAT) de la wilaya d’Oran et ce, pour l’acquisition de nouveaux bus de 35 places et de véhicules taxis. Le financement de cette opération va se faire sous forme de leasing, avec un apport personnel de 10%. Le reste sera financé sous forme de crédit, sans intérêts et contracté auprès de la banque SNL (créée dans le cadre d’un partenariat entre la BDL et la BNA). Cette convention va permettre selon l’UNAT de renouveler le parc automobile notamment pour les bus assurant le suburbain. L’acquisition de nouveaux bus pour les liaisons suburbaines va engendrer une baisse significative des accidents de circulation du fait que le drame routier est dû surtout à la vétusté du parc automobile.
M.A

Sidi Benyebka 
Les habitants des 155 logements revendiquent des titres de propriété Le comité Ennour représentant les habitants des 155 logements de la commune de Sidi Benyebka, a interpellé par le biais d’une correspondance dont nous détenons une copie, le wali d’Oran pour une éventuelle intervention auprès des services concernés, à savoir l’agence foncière et les services de la daïra d’Arzew, afin de trouver une solution administrative à leurs logements en leur octroyant des titres de propriété.
Ce dilemme perdure selon depuis 19 ans (1995) lorsque les habitants de ces lots situés dans la commune de Sidi Benyebka dépendant de la daïra d’Arzew, ont acheté ces parcelles de terrains constructibles auprès de l’agence foncière de construction de logements et cela, sans aucun titre de propriété. Depuis, ces lots ont été construits et érigés et forment actuellement un grand quartier. Seulement certaines habitations, lit-on dans la correspondance, ont été revendues à trois ou quatre reprises à des tierces personnes sous la formule du désistement ou par le biais de cession familiale. Actuellement, précise le signataire de cette missive, les services concernés veulent régulariser le bénéficiaire initial du lot, ce qui, tient à souligner le président du comité Ennour, engendrera plusieurs problèmes et la dispersion de nombreuses familles. «Pour ces raisons, conclut la correspondance, nous vous interpellons, M. le wali, pour intervenir auprès de ces services (daïra d’Arzew et agence foncière) afin de constituer des commissions de régularisation des titres de propriété à l’instar des différentes daïras de la wilaya d’Oran qui connaissent le même type de problème.
D.Cherif



8ème édition du festival international d’Oran du film arabe Une ouverture en fanfare La 8ème édition du festival international d’Oran du film arabe (FIOFA) a été ouverte, mercredi, dans la soirée, à Oran, par le ministre de la culture, Azzedine Mihoubi. La cérémonie d’ouverture s’est déroulée en présence, notamment, du ministre de la communication, Hamid Grine, du président de l’autorité de régulation audiovisuelle, Miloud Chorfi, et d’un grand nombre d’invités et d’une pléiade de vedettes nationales et arabes du monde des arts et de la culture, à l’exemple de Leïla Aloui, Yahia El Fakhrani, Sabah el Djazaîri et de la franco-italienne Claudia Cardinale. La cérémonie d’ouverture a été marquée par l’exécution par l’orchestre symphonique nationale sous la conduite du maestro Farid Aoumar, des musiques des plus grands films algériens. 
Dix sept pays arabes participent aux compétitions officielles avec 38 films en lice dans les trois sections : long et court métrages et documentaire. En hors compétition, dans le cadre de la célébration du 60ème anniversaire du déclenchement de la Révolution du 1er novembre 1954, il sera proposé au public cinéphile oranais quelque 14 films nationaux dont les toutes dernières productions comme « Colonel Lotfi » d’Ahmed Rachedi, ½ Crépuscule des ombres » de mohamed Lakhdar hamina. Plusieurs hommages ont été rendus à des figures du 7ème art arabe disaprues ainsi qu’à Mohamed Lakhdar Hamina, président d’honneur du festival, à l’occasion du 40ème anniversaire de l’obtention de la palme d’or pour son film « chronique des années de braises ». Pour cette 8ème édition, les organisateurs ont programmé un colloque international sur « cinéma et roman » et un salon arabe du cinéma et télévision. Le palmarès de cette 8ème édition sera proclamé le 12 juin prochain, à la clôture du festival.

تخللته مشاهد القتل العمدي والمتاجرة بالأسلحة
فيلم �راني ميت� يزرع الرعب ويثير سخط العائلات
أثار أول أمس الفيلم الجزائري الذي يحمل عنوان �راني ميت� الذي عرض في حدود الساعة الخامسة مساءا بقاعة سينما المغرب، استياء الجمهور والعائلات الوهرانية على وجه الخصوص، التي كانت مصطحبة أبناءها الصغار نظرا لما يحمله الفيلم الطويل من مظاهر العنف اللفظي وحتى الجسدي والقتل العمدي والمتاجرة بالأسلحة والسرقة، بالأخص ما يتعلق بالسيارات من أجل الحصول على المال. 

تدور أحداث الفيلم حول �عمر� سارق السيارات الذي يطلب منه ابنه ذات يوم شراء قناع �الغوريلا� لأجل المشاركة بمسرحية في المدرسة، ولأن الوالد لا يملك المال لذلك يرفض طلب ابنه، ليقوم بسرقة سيارة سرعان ما يجد داخلها حقيبة مملوءة بالنقود، قبل أن يدرك أن صاحبها قاتل معروف ولن يتركه يفر بفعلته. هذا وقد اقتربت جريدة الوصل من بعض الفنانين الجزائريين والأجانب الذين كانوا داخل قاعة العرض وهم بدورهم لم يعجبوا بفكرة الفيلم أصلا، وأشار آخرون، إلى أنها تجسد العنف والفوضى وتنقل صورة بشعة عن الجزائر، ومن هنا نطرح التساؤل هل نحن حقا نصنع سينما لنروج لبلدنا بالخارج؟، وهل نريد من وراء ذلك فقط المال أو تسويق الأفكار السوداء والأشياء السلبية وماذا سنترك للأجيال القادمة؟، وهل حقا هذا ما تحتاجه السينما الجزائرية حاليا؟، عدة تساؤلات يمكن أن نطرحها وما المغزى من الفيلم؟، وما هو الأثر الذي سيتركه لدى المشاهد، سوى لحظات الرعب والتحسر والخوف. للإشارة، فإن هذا الفيلم مدة عرضه 95 دقيقة، هو من إنتاج لطفي بوشوشي بدعم من برنامج �إنجاز� الإماراتي من إخراج: ياسين محمد بن الحاج ومن بطولة: عمر شوشان، إسماعيل بوداود، إيدير إيحاميشان، التصوير: جون فيليب توفنو. آ.إيزة

طالبوا بتدخل الوزارة لتسوية المشكل الذي أضحى يؤرقهم في كل مرة 
زهاء 5695 معاق حركي بالولاية يطالبون بتسديد منحهم العالقة منذ 3 أشهر
يطالب زهاء 5695 شخص من فئة ذوي الاحتياجات الخاصة بوهران ممن يعانون من إعاقة حركية تقدر نسبتها بـ100 بالمائة بتسديد رواتبهم العالقة منذ 3 أشهر المقدرة بـ4000 دينار شهريا، هاته المنحة الزهيدة التي لا تكفي حتى لتلبية احتياجاتهم الخاصة يوميا، والتي تحولت حسبهم إلى محنة، في ظل التأخر الدائم لضخها في حسابات هؤلاء على مستوى مراكز البريد، 

إذ أضحى هاجس التأخر الدائم في ضح المنح يؤرق كثيرا منتسبي هاته الفئة بمعدل شهرين أو ثلاث في كل مرة مقابل ضخ منحة واحدة فقط على الأكثر والانتظار مجددا الحصول على المنح الأخرى التي يتم ضخها على مراحل طويلة دون تسجيل أي تدخل للجهات الوصية على رأسها مديرية النشاط الاجتماعي التي من المفروض عليها أن تراعي ظروف واحتياجات هاته الشريحة الحساسة بدل تهميشهم وتركهم يتخبطون في دوامة المشاكل، من بينها مشكل التأخر في تسديد هذه المنحة الزهيدة التي لا تكفي لتلبية الاحتياجات من اقتناء الأدوية، توفير الطعام واللباس وغيرها، لتزداد معاناتهم مع مشكل ضخها في الوقت المحدد، إذ وبحسب تصريحات بعض الأشخاص المعاقين ممن صادفناهم على مستوى مديرية النشاط الاجتماعي فإن هذا الوضع بدأ يتكرر منذ حوالي عامين دون تقديم أية تبريرات مقنعة من مسؤولي المصلحة الذين يكتفون بلعب دور المتفرج والاكتفاء فقط بتقديم الوعود واللعب على أعصاب المعاقين بدل معالجة المشكل الذي يتم طرحه في كل مرة من قبل هاته الفئة التي تعاني التهميش والإقصاء إلى أبعد الحدود ورغم مساعي الوزارة الوصية الرامية إلى مساعدة فئة ذوي الاحتياجات الخاصة والعمل على إدماجها اجتماعيا ومهنيا، إلا أن أي من هاته المساعي لم يتحقق بعاصمة الغرب، بل على العكس متاعب المعاقين تزداد يوما بعد يوم رغم وجود إدارة شعارها �خدمة المعاق أولا وقبل كل شيء�. هذا وتقربنا من مدير النشاط الاجتماعي لرفع انشغال الفئة الذي أكد بأن الوزارة لم تقم بعد بضخ المبلغ المالي المخصص لهاته الفئة، وأن هؤلاء المعاقين سيتحصلون على منحهم قبل حلول شهر رمضان. تجدر الإشارة، إلى أن مديرية النشاط الاجتماعي بوهران تحصى 30334 معاق بالولاية، من بينهم 5695 شخص يستفيدون من منحة العجز المقدرة بـ4000 دج شهريا التي يتم استلامها عن طريق الصك البريدي و6985 شخص يستفيدون من المنحة الجزافية المقدرة بـ3000 دج من بينهم المكفوفين المعاقين سمعيا، المعاقين ذهنيا الذين يعانون من إعاقة بنسبة تتراوح ما بين 70 و80 بالمائة. ق.أمينة
الحادث وقع بحاسي بونيف
نجاة 29 راكبا في اصطدام حافلتين لنقل الركاب بحاسي مفسوخ
وقع ظهر الخميس على الساعة الواحدة والنصف حادث مرور خطير تمثل في اصطدام حافلتين لنقل الركاب، الأولى من نوع �تويوتا كواستر� كان يقودها المدعو �ش ب� البالغ من العمر 40 سنة، وأما الحافلة الثانية فهي من نفس النوع، كان يقودها المدعو �ق.ب� 64 سنة تعمل بخط أرزيو، وكان على متنها 29 راكبا، في حين كانت الحافلة الأولى فارغة من الركاب. هذا وقد خلّف الاصطدام حالة من الذعر والخوف وسط الركاب، 

حيث أغمي على البعض منهم، فيما أصيب أحدهم بصدمة استدعت تحويله على جناح السرعة إلى مصلحة الاستعجالات الطبية بمستشفى المحقن. وحسب عناصر الحماية المدنية، فقد تحطمت الحافلتين من الأمام إثر الاصطدام، وقد تنقلت مصالح الحماية المدنية إلى مكان الحادث بأرزيو مدعمة بـ 5 سيارات للإسعاف، و30 عون من وحدتي قديل وأرزيو، أين تم إسعاف الضحايا وتقديم المساعدة لهم. هذا وفتحت مصالح الدرك الوطني تحقيقا حول سبب الحادث. وللإشارة، فقد سجل هذا الحادث ساعات فقط بعد حادث انحراف مركبة من نوع سوناكوم واصطدامها بحائط بمنطقة الصنوبر بلونتار سابقا، حيث خلّف الحادث إصابة 28 جريحا، من بينهم 6 في حالة خطيرة. ق.أمينة

العثور على جثة شاب داخل مرحاض الأمن الحضري السابع
توفي ليلة الخميس إلى الجمعة، وتحديدا في حدود الساعة التاسعة والنصف ليلا شاب يبلغ من العمر 44 سنة، ويدعى �ح.ا� ساكن بالمقاطعة الإدارية بحسين داي الجزائر العاصمة داخل مرحاض مقر الأمن الحضري السابع بحي سيدي الهواري إثر تعرضه لسكته قلبية مفاجئة. 

وفور تلقيهم إخطارا من قبل أعوان الشرطة، تنقل عناصر الحماية المدنية إلى عين المكان مدعمين بسيارات إسعاف، وكذا الطبيب الشرعي، إذ قاموا عقب وصولهم بفحص الضحية الذي كان متواجدا داخل مرحاض المصلحة، ليتبين أنه فارف الحياة. وعلى إثر ذلك، تنقلت فرقة الشرطة العلمية رفقة الطبيب الشرعي إلى مكان الجثة من أجل فتح تحقيق حول سبب الوفاة الغامضه لهذا الموقوف. هذا وقد تم تحويل الجثة إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى الجامعي بوهران، أين ستخضع لعملية تشريح، مما سيسمح باكتشاف معلومات أخرى عن سبب الوفاة. وحسب مصالح الشرطة، فقد سجلت الحادثة بعد قيام عناصر الأمن الحضري السابع بحملة مداهمة واسعة النطاق بحي سيدي الهواري في إطار مكافحة الجريمة بكل أنواعها، أين تم تفحص هويات الأشخاص، وكذا سائقي المركبات، حيث تم القبض على 10 أشخاص، واقتيادهم إلى مقر الأمن الحضري السابع لفحص هويتهم وتنقيطهم، من بينهم المعني بالذكر آنفا، حيث تبين أنه كان يحوز على كمية هائلة من المخدرات من نوع �الكيف� داخل مركبته، وكان في زيارة لأحد أقربائه الذي يقطن بحي الدرب، إذ تم توقيف المركبة بحي سيدي الهواري من قبل عناصر الشرطة في حاجز أمني، ومن ثم تفتيشها واقتياد المتهم إلى المقر. وخلال تواجدهم بقاعة الانتظار للأمن الحضري، توجه المعني البالغ من العمر 44 سنة إلى المرحاض ليصاب بسكتة قلبية لفظ على إثرها أنفاسه الأخيرة. وعلى إثر ذلك، تم إخطار وكيل الجمهورية والطبيب الشرعي اللذان تنقلا إلى المكان وبحضور صهره وأخ المرحوم الذي أكد أن المرحوم كان يعاني من نوبات قلبية من حين إلى آ،خر وقد تمت معاينة الجثة واتخاذ الإجراءات القانونية من طرف النيابة لتحديد أسباب الوفاة. ق.أمينة


فيما رصدت 3 ملايين لتنشيط حفلات فنية بليالي رمضان 
ثلاث مليار سنتيم لضبط أجندة التحضير لموسم الاصطياف بآرزيو
بدأ العد التنازلي لشهر رمضان، حيث أعدت مصالح بلدية آرزيو بوهران أجندة هامة لضبط آخر الرتوشات المتعلقة بالتحضير للشهر الفضيل، وكذا التحضير لموسم الاصطياف، وفي مقدمتها مباشرة عمليات تهيئة الشواطئ، وطلاء الواجهات، وتعميم الإنارة العمومية تحسبا لفصل الصيف الذي يعرف خروج العائلات للتنزه والاستجمام، واستقبال المصطافين. 

وحسب ما أكده رئيس بلدية آرزيو في تصريح للوصل فإنه سيتم تنظيم حفلات خاصة ومتنوعة ما بين الغناء والطرب والسكاتشات أسبوعيا على مستوى واجهة البحر، وهي العملية التي خصص لها غلافا ماليا قدر بـ 3 ملايين دج، وأعدت لها مناقصة خاصة في سبيل عرض حفلات على واجهة البحر، وإمتاع المصطافين بالشواطئ عبر لقاءات تنشيطية هادفة، خاصة وأن شهر رمضان اعتاد فيه سكان الباهية وهران على الخروج ليلا للاستمتاع والترفيه عن النفس. من جهة أخرى، أردف ذات المير فيما يخص التحضيرات الجارية تحسبا لموسم الاصطياف أنه تم تسخير 300 عون يشرفون على نظافة الشواطئ وأحياء عاصمة البتروكيمياء، مشيرا إلى أنه تم ضخ 3 مليار سنتيم في سبيل التهيئة الشاملة من تزفيت الطرقات والإنارة العمومية، في حين أكد المتحدث أنه تم مباشرة أشغال طلاء الواجهات وتبليط الأرصفة، وتهيئة المساحات الخضراء، والحرص على تنظيف الحدائق العمومية، ناهيك عن ضبط أجندة تهيئة الشواطئ والمواقع الاستجمامية، ناهيك عن تدعيم الشواطئ المسموحة بالسباحة بالمرشات وتهيئة غرف تغيير الملابس والمراحيض، واستحضار منظفات الرمال، وغيرها من التحضيرات العادية الخاصة بتهيئة الشواطئ ومرافق الترفيه. وفي المضمار ذاته، فقد تم 20 ضخ مليار سنتيم في سبيل تهيئة وتعبيد الطريق الرابط ما بين بلدية آرزيو وكاب كاربون، وهو ما سيسمح بانسيابية في حركة المرور مستقبلا، ناهيك عن إضافة جمالية للمنطقة، حيث أردف مير بلدية آرزيو أن مدة الإنجاز في تعبيد الطريق وتزفيته لن تفوق الشهرين من الزمن في سبيل تسليمه قريبا خلال فصل الصيف، حيث سيعطي هذا المشروع وجها آخرا لبلدية البتروكيمياء، والتي ينتظر سكانها المزيد من المشاريع التنموية من منطلق حاجتهم للمساحات الخضراء والمرافق الترفيهية، وغيرها من المشاريع التي ستجعلهم يتنفسون الصعداء وسط نقص التنمية المحلية. وفي الشأن ذاته، ظل مشروع تعبيد طريق أرزيو نحو كاب كاربون حبيس الورق لما يفوق الثلاث سنوات دون إطلاقه، وهو ما انعكس على سير عجلة التنمية بالبلدية الصناعية الكبرى، والتي لا يزال سكانها يشتكون الأمرين، خاصة فيما يتعلق بغياب ملامح التحسين الحضري من نقص الإنارة العمومية والمساحات الخضراء وفضاءات الترفيه، وغيرها من بوادر النمو في ظل اكتساح بنايات القصدير وتعطل عصب التنمية وغياب متطلبات السكان في العيش الكريم من أسواق جوارية، ملاعب، مرافق عمومية، ومساحات خضراء، حيث يختنق سكان آرزيو يوميا من الغازات السامة ومخلفات المصانع والمركبات البتروكيمائية دون أن يجدوا لأنفسهم مشاريع تنموية هادفة تنتشلهم من حالة الانزوائية التي يعايشونها على مضض. ك بودومي





طالبوا بزيادة في سعر الرغيف و لوحوا بإضراب مفتوح
الخبازون يهددون بتجويع الصائمين في رمضان
لوّح الخبازون على لسان ممثلهم �قلفاط بن يونس�- رئيس الفيدرالية الوطنية للخبازين- بشن إضراب مفتوح عن العمل خلال شهر رمضان الكريم في حال لم يستجيب وزير التجارة �عمارة بن يونس� لمطلبهم الخاص برفع سعر الرغيف الواحد إلى أكثر من 10 دنانير، بدل 7.5 دنانير، وهو السعر الذي حددته وزارة التجارة، والذي لم يبق ساري المفعول منذ أكثر من سنتين. المصادر التي أوردت الخبر ذكرت أن الخبازين يرفضون تعليمة بن يونس الخاصة بتحديد سعر الرغيف الواحد في حدود 7.5 دنانير، مشيرين أن تكلفة الخبزة الواحدة تفوق بكثير السعر الذي حددته وزارة التجارة. 

وبالرغم من أن معظم المخابز تعرض الخبز بسعر 10 دنانير بطريقة غير شرعية، إلا أن مصالح عمارة بن يونس التي عجزت عن ردع هذه التجاوزات التي يدفع ثمنها المواطن البسيط تؤكد أن السعر الحقيقي والشرعي للرغيف الواحد لا يمكن أن يتجاوز 7.5 دنانير. ومن أجل لي ذراع وزارة التجارة وجرها على إعادة النظر في السعر الحالي الـ10 دنانير للخبزة الواحدة -الذي يعتبر غير شرعي-، قررت فيدرالية الخبازين شن إضراب عن العمل ابتداء من 11 جوان الجاري، والامتناع عن صنع الخبز خلال شهر رمضان، والاكتفاء فقط بكميات جد قليلة ستوجه حسب المتحدث إلى دور العجزة ومطاعم الرحمة. وأمام هذا الانسداد بين وزارة التجارة والخبازين، يبقى المواطن البسيط بين مطرقة الخوف من التهاب سعر الرغيف من جديد وسندان الصوم الإجباري عن هذه المادة الأساسية. ق.ح

فوضى و سوء تنظيم يطبعان انطلاقة مهرجان الفيلم العربي بوهران 
البرنوس الذهبي لـ علوي المصرية و "صفعة" لصحفية
افتتحت الطبعة الثامنة للمهرجان الدولي للفيلم العربي بوهران في ظروف جد عادية والتي تخللتها بعض الهفوات، فكان من المفترض أن ينطلق المهرجان في تمام الساعة السابعة مساء ليتم تأجيله إلى الساعة العاشرة مساءا بسبب شغور أماكن ضيوف الشرف، الأمر الذي أحرج محافظ المهرجان إبراهيم صديقي وجعله يعتذر منهم خلال إلقائه كلمة الافتتاح، ناهيك عن ثلاثي فيلم �عيون حرامية�، الفنان المصري خالد أبو النجا والفنانة سعاد ماسي والمخرجة نجوى النجار، الذين لم يجدوا مكانا في المقاعد الشرفية بسبب الفوضى وسوء التنظيم فانسحبوا وجلسوا مع الجمهور في الأماكن الخلفية، كما لم يجد الرئيس الشرفي للمهرجان مكانا له فخصص له مقعدا إضافيا في الرواق. 

وما زاد الطين بلة في سهرة الافتتاح، الصفعة التي تلقتها إحدى الصحافيات التي كانت تقوم بمهمتها في التغطية الإعلامية، ليقوم الفنان عبدو درياسة خلال حفل افتتاح فعاليات مهرجان الفيلم العربي بوهران بصفع صحفية أمام الملأ ودون سابق إنذار، لأنها طلبت من والده رابح درياسة أن يبتسم من أجل الصورة، الأمر الذي أحرج والده جدا، وحاول بعدها الفنان عبدو تدارك خطئه، ولكن الأمر خرج عن السيطرة ولم يبق مجال للاعتذار، واستغرب الكثير من ردة فعله العنيفة لتهتز صورته الفنية أمام الجمهور وأمام والده الذي خجل كثيرا من ولده مخاطبا إياه �بهدلتني� وهذا الفعل استنكر له الصحافيون وردوا على التصرف المشين عبر صفحات التواصل الاجتماعي، معتبرين هذا الفعل إهانة للصحافة بشكل خاص. وأشار آخرون شاهدوا الحفل عبر شاشات التلفزيون أن التنشيط لم يكن بالمستوى المطلوب، هذا وقد قام والي وهران ومحافظة مهرجان وهران للفيلم العربي بتكريم الفنانة المصرية ليلى علوي وإهدائها برنوسا مرصعا بالذهب الخالص، رغم أنها لم تكن ضمن قائمة المكرمين، الأمر الذي أسعد كثيرا النجمة المصرية ليلى علوي ليتم بعدها ذكر أسماء المكرمين الراحلين مع تمرير لقطات مقتضبة من تصريحاتهم. لم يختف سوء التنظيم في حفل افتتاح مهرجان وهران للفيلم العربي في طبعته الثامنة أول أمس بقاعة المؤتمرات بفندق الميرديان الذي علق عليه الكثير آمالا هذه السنة ليكون في مستوى المهرجانات الكبرى ويسوق صورة مشرفة للسينما الجزائرية ويبرز الجانب السياحي لمدينة وهران، كما اقتصر الحضور على عدد من الوجوه الفنية الجزائرية وسط غياب لافت لنجوم السينما الجزائرية والعربية على غرار يحيى الفخراني وليلى علوي وصباح الجزائري وخالد أبو النجا والفنانة العالمية كلوديا كاردينال. يبدو أن هفوات الطبعات السابقة تلازم مهرجان وهران في افتتاحه الثامن وينتظر أن يكرم المهرجان نجوما سينمائية وأسماء ثقافية لامعة في الوطن العربي وهم من الجزائر، الروائية آسيا جبار والممثلة فتيحة بربار والمخرج عمار العسكري والفنان سيد علي كويرات، إلى جانب فاتن حمامة من مصر والناقد السوري قصي صالح درويش. ويشارك في الطبعة الثامنة لمهرجان وهران الدولي للفيلم العربي 17 دولة عربية، سيتنافس ممثلوها من خلال 38 فيلما، على جوائز المهرجان وأدرج في المنافسة الرسمية 12 فيلما طويلا و14 فيلما قصيرا و12 وثائقيا، منها 8 أعمال جزائرية وأخرى من تونس ولبنان ومصر وسوريا والمغرب والإمارات والأردن وأيضا فلسطين، بينما اختيرت تركيا لتكون ضيفة المهرجان. آ.إيزة

أزيد من 28 ألف ناقل يرفعون تقارير مطالبهم للوزارة
عشرة بالمائة من الحافلات تنقل الموت بوهران
أعد إتحاد الناقلين بوهران تقريرا مفصلا لوزارة النقل للنظر في العديد من النقاط الخاصة بهيكل النقل الحضري من خلال تسليط الضوء على تسجيل 10 بالمائة من حافلات النقل تحتاج إلى تجديد كونها تمثل خطورة كبيرة لعدم سلامتها المرورية واهترائها، ويتعلق الأمر بإحصاء أزيد من 28 ألف ناقل شرعي بإقليم الولاية من ناقلين وسائقي الأجرة، بالرغم من استفادة الأغلبية، منها من تجديد وتهيئة خاصة وسط حافلات النقل الحضري عبر عديد الخطوط والتي تشهد يوميا حركة غير عادية وإقبالا منقطع النظير وسط الركاب. 

كما تضمن أيضا التقرير مطالب تصب في وعاء تحسين خدمات النقل على ضوء توفير المواقف ومحطات توقف الحافلات وسيارات الأجرة، وكذا التصدي للتوقفات العشوائية التي باتت تفرض هيمنتها في ظل فوضى النقل المعروفة بعاصمة الغرب الجزائري، حيث تنعدم محطات توقف سيارات الأجرة، إذ اقترح اتحاد الناقلين حسب ما أكده رئيس المكتب الجهوي لاتحاد الناقلين بوهران انجاز محطة موحدة لتوقف سيارات الأجرة والتي ستكون بحي إيسطو مكان السوق القديم، حيث تم رفع ذات المقترح ضمن تقرير الذي تم إيفاده إلى المصالح المعنية بالوزارة الوصية، في حين أردف ذات المتحدث أنه يتم متابعة نشاط غالب الحافلات مع إنذار جل الحافلات التي تخترق القانون وتعصف بالتمدن والنقل الحضري في ظل الخدمات المتردية التي تقدمها بعض حافلات النقل الحضري عبر ولاية وهران، ويبقى المشكل قائما مادام التأخر عن الإفراج عن مخطط النقل الجديد ساريا، ما يثير الكثير من التساؤلات في ظل النمو السكاني الكبير والحركة المرورية التي تخنق مخطط النقل القديم . ك بودومي


علي منجلي: مقبرة تتحوّل إلى سوق للدجاج و وكر لممارسة الرذيلة


تحولت مؤخرا المقبرة الواقعة بالوحدة الجوارية 13 بالمدينة الجديدة علي منجلي بقسنطينة،  إلى مكان لبيع الدجاج استغله بعض المنحرفين لتعاطي الخمور و ممارسة الرذيلة، و هو ما أقلق السكان و جعلهم يطالبون بتسييج المقبرة أو بنقل رفات الموتى إلى مكان آخر. المقبرة تضم 1300 قبر يشهد اليوم وضعية كارثية بسبب الإهمال و انتشار الأوساخ، حيث لاحظنا لدى تنقلنا إلى المكان اختفاء الشواهد، بعد تشكل مسالك ترابية يمر عليها المواطنون بصفة يومية دون الاكتراث لحرمة الأموات، و قد أكد لنا أحد المواطنين أن المقبرة تقع بالمنطقة قبل إنجاز عمارات الحي، متسائلا عن سبب التوسع العمراني بمحيطها، خاصة و أنه لم يتم تسييج المكان الذي ترك عرضة للتخريب. مواطن آخر ذكر أن المقبرة تتحول إلى وكر للرذيلة و تعاطي كل أنواع المخدرات، خاصة خلال الفترات المسائية، مضيفا أن المنحرفين يتخذون من بناية بداخلها قبور «قرّابة»، وكرا لممارسة الأفعال المشبوهة من دعارة و تناول الخمور و تعاطي كل أنواع المخدرات، و ذلك من خلال كسر جدار البناية في شكل ثقب يمكنهم من دخولها، مشيرا إلى أن هذه «القرّابة» أصبحت ملجأ للفتيات الهاربات من البيوت ليلا، كما لاحظنا أن بعض الشباب حولوها إلى مكان لبيع الدجاج بركن المركبات و ممارسة نشاطهم بكل حرية. مندوب الفرع البلدي بالمدينة الجديدة علي منجلي، قال أن عمليات الدفن بالمقبرة بدأت منذ الستينات و توقفت سنة 2003، مضيفا بأن حل نقل الرفات يتطلب عدة إجراءات معقدة منها أخذ تصاريح من أهالي الموتى و مديرية الشؤون الدينية و غيرها، و هو ما جعل السلطات المحلية تتراجع عن قرار التحويل إلى مكان آخر، ليوضح بأن الإجراءات الإدارية أخرت مشروع تسييج المقبرة كحل وحيد، على حد قوله. 
خالد ضرباني







صورة اليوم







صورة اليوم

حوادث القطارات
عائلات مزرعة طيبي مسعود بالكرم تناشد الوالي قصد حمايتهم
ناشدت أمس العائلات التي تقيم بالمزرعة القديمة "طيبي مسعود" التابعة إداريا لبلدية الكرمة والي وهران التدخل من أجل إنتشالهم مما وصفوه بمزرعة الموت التي أضحت مهددة بالإنهيار في أية لحظة بعدما تآكلت جدرانها العوامل الطبيعية، حيث تعيش نحو 20 عائلة أوضاعا كارثية التي تعود لأجدادهم وآبائهم منذ الأربعينيات، وبالضبط قبيل سنة 1945أين كانت المزرعة ملكا للفرنسي المسمى "كارا"، وأوضح لنا رب عائلة السيد "عزاوي" البالغ من العمر 68 سنة الذي ولد ونشأ بهذه المزرعة وسط عائلته الكبيرة 

وله أبناء متزوجين يقطنون معه، "إننا نعيش حياة الجحيم بمزرعة "طيبي مسعود" الذي يعتبر شهيد الوطن سقط على تراب هذه المزرعة على أيدي المستعمر الغاشم، وعائلته لا تزال تعاني معنا أزمة السكن التي أضحت تشكل هاجس عدم استقرارنا، نتيجة عدم تسوية وضعيتنا، فنحن نجهل لمن تعود ملكية هذه المستثمرة الفلاحية أو المزرعة." موضحا أنه سنة 1987 نشرت مديرية أملاك الدولة قائمة تضم تقسيم المزرعة إلى قطع أرضية وزعت على سكانها الحاليين من القاطنين، إلا أن هناك سيدة حاولت هدم سكنها الهش وبناء مسكن لائق، لكنها سرعان ما تفاجأت بمصالح البلدية، مدعومة بجرافاتها أين قامت بهدم ما قامت ببنائه. موضحا "لحد الساعة نجهل الجهة المسؤولة التي ينبغي أن نتصل بها فالبلدية والدائرة، تنصلت من الموضوع، وكمواطنين نطالب بسكن لائق يحفظ كرامتنا، خاصة أننا نعيش وسط ظروف صعبة جدا نتيجة الإهتراء الكلي لبيوتنا التي يعود تاريخ إنجازها إلى سنوات الأربعينيات، الأمر الذي انجر عنه، وقوع تصدعات وتشققات بالأسقف والجدران وانهيارات ببعض البيوت، بعدما تآكلتها الرطوبة، أين أضحى سكانها مهددين بالموت تحت الأنقاض في أية لحظة". وفي هذا الصدد صرحت سيدة أن حياتهم أصبحت جحيم بفعل الروائح الكريهة الناتجة عن الرطوبة وانتشار الأوساخ والقمامات والحشائش اليابسة التي أصبحت تحاصر المزرعة، فضلا عن الروائح المنبعثة من محطة تصفية المياه القذرة التي لا تبعد عن المزرعة سوى ببضعة أمتار، موضحة أن هذه الوضعية الكارثية إنعكست على تدهور الحالة الصحية لأطفالنا وإصابتهم بأمراض تنفسية الناتجة عن الحساسية والربو. وأوضح مواطن يقطن بالمزرعة أن الوضع يزداد تعفنا خاصة خلال فصل الشتاء أن تقضي العائلات وأطفالها ليالي بيضاء خوفا من إنهيار البيوت، ناهيك عن انتشار الأوحال وقطع الطرقات بفعل تراكم المياه، أما خلال فصل الصيف فإن المخاوف تكون حيال انتشار الأفاعي والجرذان والحشرات السامة الآتية من المزراع والحقول المجاورة، إلى جانب مخاطر طريق خط لسكة الحديدية نتيجة عبور القطار الذي يهدد أبناءهم المتمدرسين، وأجمعت العائلات أنها أودعت العديد من الملفات خلال سنة 1997 من أجل الحصول على سكن لائق يحفظ كرامتهم لدى دائرة السانيا، إلا أنهم لحد الساعة لم يتلقوا أي رد من السلطات المحلية.

خطر الانهيارات يهدد 20 عائلة بالحي الشعبي "جنان الزيتون"

ينتظر أزيد من مائة شخص يعيشون بالعمارة رقم 18 بحي كوحيل لخضر بقسنطينة، استكمال إجراءات ترحيلهم نحو سكنات جديدة، حيث يواجهون منذ 12 ماي الماضي خطرا دائما يقولون أنه يتهدد حياتهم، بعد تضرر 20 شقة في انهيار مفاجئ. و عبر بعض سكان العمارة الواقعة وسط حي جنان الزيتون الشعبي أمس، عن قلقهم الكبير منذ تعرض جزء من شرفات و ممر الطابق الثاني للعمارة للسقوط ، و حسب ما أكده السكان فإن العمارة في تدهور مستمر، حيث أن الشرفة المنهارة لا تزال معلقة ببعض الأسلاك فقط و قد تسقط في أية لحظة، مؤكدين تخوفهم على حياتهم و حياة عائلاتهم خاصة الأطفال، و ذلك بعد أن أكدت المعاينة التي قامت بها الجهات المختصة بأن العمارة أصبحت تشكل خطرا على قاطنيها. و ذكر بعض من قاطني الجزء الأكثر تضررا من العمارة، بأنهم ينتظرون تجسيد السلطات لوعودها بترحيلهم نحو سكنات جديدة في القريب العاجل، موضحين بأنهم قاموا بتسليم الوثائق الخاصة بالسكنات القديمة إلى ديوان الترقية و التسيير العقاري منذ حوالي 15 يوما، و هم في انتظار رد السلطات منذ ذلك الحين، كما أعربوا عن قلقهم من عدم ورود أية معلومات مؤكدة من السلطات المحلية بخصوص هذا الموضوع. للإشارة فإن العمارة المذكورة تعرضت لسقوط شرفة متصدعة فجر 12 ماي الماضي، حيث أحدثت هلعا كبيرا وسط السكان، الذين طالبوا حينها بترحيلهم إلى سكنات جديدة.
 و قد تنقل رئيس الدائرة وقتها إلى المكان و أمر بترحيل كافة سكان العمارة، بداية بسكان الجزء الأكثر تضررا و الذي يضم 20 شقة، حيث وعد بترحيلهم ضمن العمليات المبرمجة في إطار برنامج القضاء على السكن الهش و التي سبق للوالي أن أكد أنها ستنطلق قريبا.
عبد الرزاق / م




http://www.al-fadjr.com/ar/assatir/306480.html

برنوس ليلى علوي وتهور درياسة ؟!

    هنيئا لليلى علوي “البرنوس الذهبي”، والتكريم الذي حظيت به، أول أمس، في مهرجان الصديق إبراهيم صديقي. هنيئا لها لباس لالا فاطمة نسومر وفحلات الجزائر. وأنتظر أنها ستعيده في أول أزمة (لا أتمنى ذلك)، ستعصف بين بلدينا مستقبلا بسبب الكرة، مثلما سبق وأعادت زميلتها يسرى هدية مهرجان 2009، لما احتدم الصراع بين الجماهير الكروية في موقعة أم درمان أين كانت يسرى تحضر المقابلة مرتدية الأحمر تأييدا لمشروع التوريث، تماما مثلما تنقلت أول أمس، إلى ألمانيا لتصفق هناك على السيسي.
    برنوس ليلى علوي، ذكرني ببرنوس شوبير الذي قدمته له إحدى الصحف الجزائرية، لكنه لما جد الجد، لعن ولعن البرنوس ورمزية البرنوس وشهداء البرنوس، وقال إنه ندم عن قبوله التكريم والضيافة.
    لا أريد أن أغرز السكين في الجرح، فهي أزمة وعدت إن شاء الله، لكن هذا لا يمنع من طرح أسئلة، لماذا وعن ماذا كرمت ليلى علوي دون غيرها من الممثلات العربيات والجزائريات؟ ماذا قدمت للفن، بعيدا عن زيجات المصالح..!!
    على العموم المال مالهُم والمهرجان مهرجانهم ومن حقهم أن يكرموا الشقراوات ويستمتعوا بجمالهن وضحكاتهن وأجسادهن المترهلة. 
    ومن يقول لا على أخذ صورة مع ضحكة واسعة إلى جانب ليلى علوي؟! هنيئا لها، ولهم!
    لكن ماذا عن الصعلوك، إبن مطرب “الأوفلا” على حد تعبير شباب السبعينيات، مطرب التفاحة والرمانة ودوالي العنب؟! هل نسي رابح درياسة أن يلقن ابنه الصعلوك شيئا من أخلاق الرجال؟!
    إذ كيف يسمح لنفسه بإهانة صحفية ويرفع عليها يده ويصفعها أمام الناس؟ وهو بهذا أهان والده قبل أن يهين الزميلة، صحفية “أورزيون”، التي لا ذنب لها إلا أنها أرادت أن تكلم درياسة الابن، فهل هناك إهانة أكثر من أن يظهر الابن حقيقته الحيوانية أمام أب فشل في تربيته؟!
    الخطأ خطؤنا جميعا، نحن الصحفيين، وزميلتنا الضحية واحدة منا، لأننا نحن من نصنع من الصيع والضائعين والفاشلين وحثالة المجتمع نجوما، ونسعى لتلميعها، فمن هو عبدو درياسة لو لم يشتغل والده مطربا للثورة الزراعية وسياسة السبعينيات؟ من هو لو لم تفتح له التلفزيون الوطني والصحف أبوابها وتصنع من فحم محترق قبسا؟
    لن يكفي احتجاجا، ولا حتى اعتذارا من طرف هذه “الهايشة” حاشا للحيوانات، فكل اعتذار مرفوض، بل يجب، وهذا ضروري، مقاطعة هذا الكائن إعلاميا، والتعتيم عليه نهائيا وعدم الحديث عنه لا بالإيجاب ولا بالسلب. يجب أن ندفنه إعلاميا وإلى الأبد. وإن كان فنانا حقيقيا فليذهب إلى العواصم الأخرى ويثبت جدارته وعدم التدثر بجلابيب والده.
    امسحوا أيديكم من كل الحثالة، فالخطأ أولا وأخيرا هو خطؤنا نحن، خطأ الصحفيين الذين يركضون خلف أي “كائن” يدعي أنه ينتسب لعالم الفن والثقافة ومهرجان وهران يجمع الكثير منهم؟!
    حدة حزام
     لتعليقات

    (21 )

    1 | HACENE | ANGLETERRE 2015/06/06
    لماذا هذه الهرولة الى مصر ومابقي فيها من فن؟! هاهو وزير ثقافة آخر يتبع خطوات مدير التلفزة الوطنية الاسبق الذي كرس منصبه لاستضافة المصريين واللبنانيين من فنانيين واعلاميين وحارب ابناء وطنه> سلوك حقير لم اكن اتوقعه من عزالدين ميهوبي الذي لا اعرف ماذا يجد في مصر اليوم مصر الظلم والخيانة مصر التي باعت شرفها وقدرها
    معظم الفنانين في هذه الدولة كما ذكرت ياسيدتي شتموا شهداء الجزائر ونكروا جميلها واليوم يكرمون من جديد؟!!!
    اما سلوك ابن درياسة فهو يكشف للعيان الصورة الحقيقية لهذا الحقير وغيره من المتطفلين على الغناء والفن .
    لو كانت الصحفية جريذة لصفعته ولها كل الحق في ذلك ولو كان هناك تضامن بين الاعلاميين الجزائريين لانسحبوا كلهم وقاطعوا تغطية الحدث وتركوه وحده يرقص علر انغامه التي لا يعشقها اي شخص يعرف الفن في الجزائر.عليها ان ترفع دعوة قضائية ضده فهو جبان وحقير في نظري.

    علينا ان نضع حدا لهذه المهازل التي تحدث باسم الثقافة والفن ونوقف تكريم في حق فنانيين مصريين واجانب لا يكنون ادني احترام او حب للجزائر وتاريخهآ ـ.
    هل كرمت مصر فنانا او اعلاميا جزائري؟ هل استضافت مصر اي شيء يخص الجزائر ؟ لماذا نركض نحن لتكريمهم ومصر لم تعد ذلك البلد الذي يليق بالاحترام فهي في نظري مجرد "فول مدمس" باع حكامها شرف مصر وتازيخها مقابل حفنة من دولارات خليجيبة <
    اناشد وزارة الثقافة ان تبدي انفتاحا على دول اخرى تحترم الفن والثاقافة ونستفيد منها اكثر ولا اقصد دول عربية اخرى فالثقافةا في عالمنا العربي اصبحت اليوم ثقافة الموت والارهاب والعنف و هي تصرفات لا علاقة لها بالفكر والفن والحضارة
    نحن في الجزائر بحاجة الى الانفتاح على الاذواق الثقافية الرفيعة وذات مستويات راقية وهذه للاسف لم تعد موجودة في مصر او اي دول عربية اخرى
    2 | HACENE | ANGLETERRE 2015/06/06
    لماذا هذه الهرولة الى مصر ومابقي فيها من فن؟! هاهو وزير ثقافة آخر يتبع خطوات مدير التلفزة الوطنية الاسبق الذي كرس منصبه لاستضافة المصريين واللبنانيين من فنانيين واعلاميين وحارب ابناء وطنه> سلوك حقير لم اكن اتوقعه من عزالدين ميهوبي الذي لا اعرف ماذا يجد في مصر اليوم مصر الظلم والخيانة مصر التي باعت شرفها وقدرها
    معظم الفنانين في هذه الدولة كما ذكرت ياسيدتي شتموا شهداء الجزائر ونكروا جميلها واليوم يكرمون من جديد؟!!!
    اما سلوك ابن درياسة فهو يكشف للعيان الصورة الحقيقية لهذا الحقير وغيره من المتطفلين على الغناء والفن .
    لو كانت الصحفية جريذة لصفعته ولها كل الحق في ذلك ولو كان هناك تضامن بين الاعلاميين الجزائريين لانسحبوا كلهم وقاطعوا تغطية الحدث وتركوه وحده يرقص علر انغامه التي لا يعشقها اي شخص يعرف الفن في الجزائر.عليها ان ترفع دعوة قضائية ضده فهو جبان وحقير في نظري.

    علينا ان نضع حدا لهذه المهازل التي تحدث باسم الثقافة والفن ونوقف تكريم في حق فنانيين مصريين واجانب لا يكنون ادني احترام او حب للجزائر وتاريخهآ ـ.
    هل كرمت مصر فنانا او اعلاميا جزائري؟ هل استضافت مصر اي شيء يخص الجزائر ؟ لماذا نركض نحن لتكريمهم ومصر لم تعد ذلك البلد الذي يليق بالاحترام فهي في نظري مجرد "فول مدمس" باع حكامها شرف مصر وتازيخها مقابل حفنة من دولارات خليجيبة <
    اناشد وزارة الثقافة ان تبدي انفتاحا على دول اخرى تحترم الفن والثاقافة ونستفيد منها اكثر ولا اقصد دول عربية اخرى فالثقافةا في عالمنا العربي اصبحت اليوم ثقافة الموت والارهاب والعنف و هي تصرفات لا علاقة لها بالفكر والفن والحضارة
    نحن في الجزائر بحاجة الى الانفتاح على الاذواق الثقافية الرفيعة وذات مستويات راقية وهذه للاسف لم تعد موجودة في مصر او اي دول عربية اخرى
    3 | جمال ستيتي | الجزائر 2015/06/06
    نعم اوافقك الرأي سيدتي، فليلى علوي تطاولت وسبت الشهداء ونعتتهم بأبشع النعوت والاوصاف واليوم يكرمها وزيرين ويلبسونها برنوسا مرصعا بالذهب. ويتسابقان لأخذ صور بجانبها وهي من هي في السفور والاغراء لكن عزاؤنا الوحيد وجود اعلاميين يبرزون تشوهات وحماقات مسؤولينا ع

     2015/06/06
    merci madam hada .....tree bine
    5 | AMINE | ALGERIE 2015/06/06
    عندك الحق لم ينتج اي اغنية نتاعو وفنان وكل ما يغنيه سمعناه في السبعينات لكن عصر الرداءة يقبل كل شيء
    6 | عبد القادر الجزائري | الجزائر 2015/06/06
    نعم ، أمسحوا و أرفعوا أقلامكم ضد كل مفسد والى الأبد ان كنتم فعلا أقلما حرةyes.oui
    7 | عبدالقادر | الجزائر 2015/06/06
    ياللخزي ويا للعار ممايعمله فينا الفجار باسم ثقافة الهف و التبلعيط و دعات الفجو روالانحلال وتقليد من نقول عليهم المستعمرين واعداء الامة العربية واعداء الاسلام واعداءالبشرية.لست اسلامي لاسلفي ولا اخواني حتى لاافهم من قبل المغرضين الذين دائما يحملون كل كلام حق لايعجبهم خاص بالتفاهة و الفسق للاسامين.فاناامازيغي جزائري مسلم اعتز بلغة قران ربي ورسوله"ص"ولا يعقدني احد.نعم للثقافةالمحترمة ثقافة الفكر والمعارف والعلوم والتراث والفلكور الراقي المعبرعن الاصالةالجزائريةوالثقافةالانسانية لكن لالثقافة تبذيرالمال العام للفوخ و الزوخ
    8 | بلقاسم عبد الزاق | الجزائر 2015/06/06
    ليلى علوي ترتدي برنوس فحلات الجزائر اللواتي واجهن الاستعمار ،وقد أعجبت بذلك صاحبة المقال ،وتناست أن هناك فرقا بين الثرى و الثريا.
    9 | هشام | الجزائر 2015/06/06
    أنك محقة في قولك : "الخطأ خطؤنا جميعا، نحن الصحفيين، وزميلتنا الضحية واحدة منا، لأننا نحن من نصنع من الصيع والضائعين والفاشلين وحثالة المجتمع نجوما..." فأنتم "الاعلاميون" جبلتم على قلب الحقائق وأنت على وجه التحديد لا تجيدين غير ذلك. ألم تجعلي مثلا من الإنقلابي خالد نزار منقذا للجزائر وهو الذي دمرها بتهوره ورعونته؟
    قادة
     2015/06/06
    الى الاخ الحضني شكرا والف شكر تهانينا الخالصة ونهنىء انفسنا بما حمله ردك في موضوع بلا تر السابق الذي افادكثيرا منا وشكرا.
    الحضني
     2015/06/06
    بسم الله الرحمن الرحيم والصلا ة و السلا م على سيد المرسلين محمد الامين
    ...و ماذا بعد البرنوس ..لكن الاهم ما جاء في تساؤول الاستاذة كان لا بد على المنظمين ان يحددوا التميز الذي قامت به الفنانة ليلى علوي بين الدولتين الشقيقتين او العمل الاستثنائي بينهما الذي كانت سببا فيه بطريقة مباشرة او غير مباشرة ام هو - صدقة الاعمى ..التي قد تاتي بين ايدي كل من و دب ..ما ذا لو تم تسليمه لعائلة فنان او فنانة من مصر الشقيقة خدم جزائر الثورة حتى تبقى مصداقية لهذا البرنوس و قيمته في اعتباره كهدية وليس كجائزة استثنائية ..لان خطا برنوس شوبير كان عن حسن نية من الجريدة التي تقدمت به يوم ان اخذ موقفا والحقيقة كان - مزعوما - بتبادل للا دوار لاشباه اعلا ميين لا غير لا نه كان لاجل جس نبض الجهتين المختلفتين المتقاذفتين مثل حالة الدجاجة والبيضة بالتمام ..وحسن النية كان لدى الجريدة المسلمة له اكثر من مستلمه الذي عاد الى صف معين بعد تعرضه لتهديدات وتناسى مبادئه الذاتية والاخلا قية ..فكان الاجدر لو تسلم البرنوس الاول الدكتور علا ء صدقي حفظه الله و زادنا من فكره في الشان الرياضي او هذه المرة مكان ليلى علوي التي اسمها يتردد بقوة في 5 جويلية خلا ل نهاية السبعينات في المدرجات لانها تميزت في صغرها اكثر من سنها الحالية ...امام هذا الخلط و ذاك نعود الى المخطىء اذن لعلنا نصل الى قناعة وهي بقاء الخطا من جانب المنظمين ورئيس اللجنة التي اقرت بذلك ... وكانت قد تجد ارتياحا لدى العامة حتى خارج الجانب الفني لو عهد هذا البرنوس الرمزي المميز في مكانه لان الجزائر اكتوت كثيرا كثيرا ولعل الصدمة الاخيرة التي قوبلت بها انحياز اشباه اعضاء في هيئة حياتو الفاسدة المريضة في انتخاب مكان - كان 2017- لا اقصد كان فرنسا -اين اعيد لها خيرها وحسن نيتها بالخداع والمكر على شاكلة ممثل مالي ومندوبها هناك الذي لحسن الحظ وجد ردا عنيفا من جميع الهيئات والشعب المالي و حتى وزير الرياضة .فاكتمل الموقف الصحيح رغم الخداع الشخصي لذلك - الذيل ..عفانا وعفاكم الله فالهدية يا ناس تعطى بدراسة عميقة وتمنح لمستحقها دون حسابات شخصية قد يكون احد شروطها التميز وماادراك بالتميز في تقريب الحب والود الكبير والعشق المثالي من هذا لذاك و من ذاك لهذا ..ولا بد ان يكون حبا خالدا في الاذهان قبل الافعال و عن قناعة لا ان يرمى او يعاد ويبقى في المزايدات ولعل تجربة المسمى شوبير الذي خذع الجزائريين بحمله للمصحف الشريف يوم كان حارسا كسب به ودا حقيقيا ولم اكن اعرفل ان الشخص الملتزم المتدين المثقف النزيه يتغير كالحرباء فاين هو من -تريكــة -و علاء صدقي الذي استفاد منه القارىء حفظه الله لمصر وشعب مصر والامة العربية باخلا قه العالية ..هذا الذي ينقصنا لنتعلم في كيفية وضع الامانة في مكانتها اليس البرنوس - الرمز - بامانة من اجدادنا واباءنا الا نعني به الاستحاق بكامل المعاني ..اخيرا حتى لا يفهم ردي البريىء انه في خانة هنا او هناك والله على ما كتبته عليم بحسن النية الخالصة لان مصر الشقيقة كرمت الكثير و قدمت الكثير للجزائر كما كان الشان من الجزائر لشقيقتها مصر لكن الخلل في كيفيات و اعتبارات الاستحقاق باق ولا بد من تحسينه و تحسين احقيته لا غير ....اللهم احفظ بلدي والامة العربية و زدها توحدا ووحدة اللهم احفظ الشعبين الشقيقين واجعلهما على الكلمة الواحدة لقول الحق حقا والباطل باطلا ..
    اللهم اشفي العزيز و قدره على اداء مهامه خدمة للوطن والامة ...اللهم قدر ابناءنا على التنافس الشريف النظيف لتطوير فكرنا وثقافتنا العربية المسلمة امين امين

     2015/06/06
    عجيب الى حد الغرابة امركن ...ومن تكون ليلى علوي.غير انها فتاة لعوب في ادوار اغرائية اكثر منها سينمائية...هل هي عالمة ام ربة بيت على الاقل انجبت وربت وحضنت وكونت شبابا ورجالا حملوا مشعل الرقي والازدهار لوطنهم وكل العرب....ليلى علوي فتاة السنما مواهبها في لحمها وصدرها واوراكها وسائرجسدها الذي ينفجر انوثة تسلب عقول رواد الجنس والعهر السينمائي...ليلى علوي ممثلة كل ادوارها السينمائية اغراء وكشف المحضور من عورة المرأة...
    13 | رابح | الحروش 2015/06/06
    رابح درياسة فنان من الطراز الأول ومن الطراز الرفيع ، ومن لايعترف بذلك فهو والفن حطان متوازيان منفصلان ، ومرحلة السبعينيات هي مرحلة عزنا وكرامتنا ، ولم نشعر بعزة بعدها إلى اليوم .
    الثورة الزراعية كانت للنهوض بالفقراء والأرياف على العموم ، ولكن أجهضها الجهلة والموتورون والإقطاعيون في عهد الجاهل الذي أعاف تسميته ، كما أجهضوا الثورة الصناعية ، وفككوا كل مؤسسات الدولة .
    لكن الصعلوك الذي تتحدثين عنه لم أحس يوما أنه فنان ،لا في شكله ولا في مضمونه ولا في سلوكه وإن أخفق والده في تربيته فليس معنى ذلك أنه ضغط على الإعلاميين ليلمعوا صورته ويجعلوه فنانا رغم أن الله لم يهبه خصائص الفن .
    رابح درياسة فنان عملاق خدم وطنه في مرحلته ، أما نجله فلاعلاقة له بالفن ، وفنه صنيعة الإعلاميين الذين على شاكلته .
    14 | بشير | قسنطينة 2015/06/06
    هل سب، لعن و إهانة الشهداء و رموز أكبر ثورة في تاريخ العالم الثالث تغفر؟ ثورة أخذت كل أبناء الجزائر المخلصين و لم تترك حتى رائحة رجل واحد، آخرهم قتل على المباشر.
    FILLES DE CHOUHADAS
     2015/06/06
    À vous, Leila 3iloui

    Au nom de nos chouhadas que vous avez insultés, et au nom de notre patrie que vous avez dénigrée, nous vous demandons de nous restituer le BURNOUS que le minable minsitre et ses copain vous ont offert.
    Vous n'êtes pas digne de porter le Burnous de FATMA N'SOUMEUR, le symbôle de la resistance , de la fierté et de la dignité Algérienne

    Vous avez eu ce symbôle de la fierté de la femme Algérienne sans notre consentement
    Vous n'avez aucun mérite pour l'avoir
    محمد
     2015/06/06
    مقالك ماعنده طعم لانك لم تدخلي السعودية في وسط المقال كالمعتاد!!!!!!!!!!!!!!!
    Moi
     2015/06/06
    Wallah que j''ai eu honte qand j'ai vu les photographes courrir derrière cette minable de Leila ILOUI
    Notre pays est vidé de son orgueuil
    Que des phantoches
    DZ
     2015/06/06
    Le fils de dariassa voulait se montrer un homme devant Leila 3ilwi
    IL voulait tenter sa chance pour la nuit.
    Je pense que son ami le minsitre est prioritaire
    Bon, il peut toujours faire la queue comme un cochon.
    Citoyenne DZ
     2015/06/06
    Un grand Merci Mme HADDA pour l'article!!

    Je ne peux cacher que j'étais choquée quand j'ai appris que Leila 3iloui a eu le BURNOUS doré, Oui le Burnous de FATMA N'SOUMEUR
    Je me suis dit que l'Algérie a vendu toute sa dignité, sa fierté!!
    Leila 3iloui a été honorée en OR pour avoir insulté nos valeureux Chouhadas...Notre dignité a été enterrée bafouée à Jamais

    Je me suis aussi demandée pourquoi a t-on honoré cette pute du cinéma Égyptien??
    Je n'ai trouvé qu'une seule réponse.
    Elle a sûrement couché avec l'un de nos corrompus résponsables
    autrement , je ne comprends ce cadeau de lapart de nos traitres et lécheurs de femmes Égyptiennes ...Aucune odeur de personnalité
    Comment ont-ils osé

    Le nouveau minsitre de la culture du désastre annonce sa couleur désastreuse

    Pauvre pays sans dignité
    20 | MAZIGH | TAMAZGHA 2015/06/06
    Bravo Hadda. Tu dis tout haut ce que pensent tous les algériens jaloux de leur Algérie.
    21 | ASMA | CNE 2015/06/05
    كل الاحترام و التقدير للقلم الحر الجريء في وقت اصبح الحق باطلا والزور والنفاق شهامة





    بــقلـم :  ب. عمر
    يـــوم :   2015-06-06
    في الذكرى 41 لرحيل مصالي الحاج
    لقاء بين قدماء حزب الشعب وزيارة الضريح بمقبرة سيدي سنوسي
    المصور : ب. عمر
    خرج المصاليون يوم الخميس إلى العلن من مدينة تلمسان في الذكرى 41 لرحيل أبي الوطنية مصالي الحاج، الذي توفي في الثالث من شهر جوان 1974 بباريس وعاد جثمانه لتلمسان تحت جنح الظلام, أوفياء الحركة الوطنية ومصالي الحاج، التقوا بمقبرة سيد السنوسي في وقفة ترحمية استرجعوا فيها مآثر القائد السياسي والروحي للحركة الوطنية, وأثبتوا استحالة نسيانه برغم مرور كل هذه السنوات على رحيله,
    و استقبل  الوفود من غرب وشرق وجنوب الجزائر السيد عشعاشي  بمنزله الخاص بحي الحرطون  بتلمسان نهاية الأسبوع, حيث حضر اللقاء مثقفون ومؤرخون وبعض الإعلاميين بالإضافة إلى أحد مناضلي جبهة التحرير الوطني بتلمسان وقرأ الحاضرون الفاتحة على روح مصالي الحاج، و تطرقوا إلى مآثر ومسار الرجل في الحركة الوطنية التحررية
    و بالموازاة   تم بيع با لتوقيع مذكرات مصالي الحاج  من تأليف ابنته  جنينة بمكتبة بوعلي الجديدة  بحي سيدي براهم وسط  تلمسان.


    حوادث القطارات
    عائلات مزرعة طيبي مسعود بالكرم تناشد الوالي قصد حمايتهم
    ناشدت أمس العائلات التي تقيم بالمزرعة القديمة "طيبي مسعود" التابعة إداريا لبلدية الكرمة والي وهران التدخل من أجل إنتشالهم مما وصفوه بمزرعة الموت التي أضحت مهددة بالإنهيار في أية لحظة بعدما تآكلت جدرانها العوامل الطبيعية، حيث تعيش نحو 20 عائلة أوضاعا كارثية التي تعود لأجدادهم وآبائهم منذ الأربعينيات، وبالضبط قبيل سنة 1945أين كانت المزرعة ملكا للفرنسي المسمى "كارا"، وأوضح لنا رب عائلة السيد "عزاوي" البالغ من العمر 68 سنة الذي ولد ونشأ بهذه المزرعة وسط عائلته الكبيرة 

    وله أبناء متزوجين يقطنون معه، "إننا نعيش حياة الجحيم بمزرعة "طيبي مسعود" الذي يعتبر شهيد الوطن سقط على تراب هذه المزرعة على أيدي المستعمر الغاشم، وعائلته لا تزال تعاني معنا أزمة السكن التي أضحت تشكل هاجس عدم استقرارنا، نتيجة عدم تسوية وضعيتنا، فنحن نجهل لمن تعود ملكية هذه المستثمرة الفلاحية أو المزرعة." موضحا أنه سنة 1987 نشرت مديرية أملاك الدولة قائمة تضم تقسيم المزرعة إلى قطع أرضية وزعت على سكانها الحاليين من القاطنين، إلا أن هناك سيدة حاولت هدم سكنها الهش وبناء مسكن لائق، لكنها سرعان ما تفاجأت بمصالح البلدية، مدعومة بجرافاتها أين قامت بهدم ما قامت ببنائه. موضحا "لحد الساعة نجهل الجهة المسؤولة التي ينبغي أن نتصل بها فالبلدية والدائرة، تنصلت من الموضوع، وكمواطنين نطالب بسكن لائق يحفظ كرامتنا، خاصة أننا نعيش وسط ظروف صعبة جدا نتيجة الإهتراء الكلي لبيوتنا التي يعود تاريخ إنجازها إلى سنوات الأربعينيات، الأمر الذي انجر عنه، وقوع تصدعات وتشققات بالأسقف والجدران وانهيارات ببعض البيوت، بعدما تآكلتها الرطوبة، أين أضحى سكانها مهددين بالموت تحت الأنقاض في أية لحظة". وفي هذا الصدد صرحت سيدة أن حياتهم أصبحت جحيم بفعل الروائح الكريهة الناتجة عن الرطوبة وانتشار الأوساخ والقمامات والحشائش اليابسة التي أصبحت تحاصر المزرعة، فضلا عن الروائح المنبعثة من محطة تصفية المياه القذرة التي لا تبعد عن المزرعة سوى ببضعة أمتار، موضحة أن هذه الوضعية الكارثية إنعكست على تدهور الحالة الصحية لأطفالنا وإصابتهم بأمراض تنفسية الناتجة عن الحساسية والربو. وأوضح مواطن يقطن بالمزرعة أن الوضع يزداد تعفنا خاصة خلال فصل الشتاء أن تقضي العائلات وأطفالها ليالي بيضاء خوفا من إنهيار البيوت، ناهيك عن انتشار الأوحال وقطع الطرقات بفعل تراكم المياه، أما خلال فصل الصيف فإن المخاوف تكون حيال انتشار الأفاعي والجرذان والحشرات السامة الآتية من المزراع والحقول المجاورة، إلى جانب مخاطر طريق خط لسكة الحديدية نتيجة عبور القطار الذي يهدد أبناءهم المتمدرسين، وأجمعت العائلات أنها أودعت العديد من الملفات خلال سنة 1997 من أجل الحصول على سكن لائق يحفظ كرامتهم لدى دائرة السانيا، إلا أنهم لحد الساعة لم يتلقوا أي رد من السلطات المحلية.



















    http://www.elbilad.net/article/detail?id=39028

    رشيد بوجدرة يرد: أنا مسلم وأدافع عن الإسلام والمسلمين

    تصريحي بأني "ملحد" جاء ردا على سؤال استفزازي.. لكنه لا يعكس الحقيقة!
    المشاهدات : 22033
    1
    آخر تحديث : 17:36 | 2015-06-05 
    الكاتب : "البلاد. نت"
    خرج الروائي رشيد بوجدرة بتصريحات مفاجئة جدا مساء اليوم أثناء تكريمه في فعاليات مهرجان وهران للفيلم العربي. وقال "أنا مسلم وأدافع عن الإسلام والمسلمين".
    وقال أيضا إن برنامج "المحكمة" على قناة "الشروق" الخاصة "كان فخا لي وبث من دون موافقتي.. أنا مسلم وأحترم المسلمين والإسلام ورواياتي وكتاباتي شاهد على ذلك"، مضيفا أن تصريحه بأنه ملحد على قناة "الشروق" جاء كرد على سؤال استفزازي أغضبه كثيرا، فكانت الإجابة بـ"الاستفزاز" أيضا، لكنها لا تعكس  الحقيقة، فـ"أنا مسلم".
    وفي رد على الأسئلة الموجهة له، قال بوجدرة في ذلك الحوار التلفزيوني إنه "ملحد، ولا يؤمن بوجود الله، ولا يؤمن بمحمد رسولا، بل يعتبره رجلا ثوريا"، مضيفا أنه "لا يعرف إن كان سينطق بالشهادتين عند الموت"، وإن استعماله عبارة "إن شاء الله ليس من باب الإيمان بالله" بل لأنها عبارة متداولة في المجتمع". 
    وكان رئيس جبهة الصحوة السلفية عبد القتاح زيراوي حمداش طالب السلطات الجزائرية تكريم الروائي رشيد بوجدرة عند موته وعدم القيام بجنازة رسمية وتشييعه، كما دعا الجزائريين إلى التبرؤ منه ومقاطعة كتاباته، وذلك ردا على الخرجة الإعلامية الأخيرة لبوجدرة والتي جهر فيها بإلحاده وأنه لا يؤمن لا بالله ولا بالإسلام دينا (....).
    وواجه حمداش الروائي صاحب "الحلزون العنيد" قائلا له "عند موتك لن تجد من يدفنك يا بوجدرة"، مطالبا  السلطات بعدم دفنه في مقابر المسلمين ولا في مقابر النصارى واليهود، لأن ذلك حسب المتحدث سيرفضه المسلمون وحتى النصارى واليهود "لأن الرجل لا يتبع أي دين"، وذلك تعليقا من "حمداش" على تصريح بوجدرة حول أنه لم يدخل مقبرة طوال حياته ولم يمش حتى في جنازة والدته، وهو ما قال رئيس جبهة الصحوة السلفية إنه مبرر حتى لا يتم دفن الأديب في مقبرة للمسلمين.
    كما قالت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين إنه لاي جوز دفن بوجدرة في مقابر المسلمين والصلاة عليه.

     

    • Hamidokh Alger Alger · Université 8 mai 1945 - GUELMA جامعة 08 ماي 1945 - قالمة
      الله يهديك يا بو جدرة اتقي الله وارجع الى الصواب كونك مثقف واستحي على حالك وتب الى الله واستغفر وارجع الى الله في هذاالشهر الفضيل
    • Chiker Habib ·  الأكثر تعليقا · ‏126‏ متابعًا
      يبدو ان بوجدرة لديه مشاكل نفسانية منذ صغره بسب زواج والده ب4 نساء ! من الافضل ان يعرض على مصلحة الطب النفساني قبل الحكم عليه . هل تشاطرونني الراي ؟
      • Ramy Goual · Latrach ahmed
        و الله معك حق يا اخي ... على الرغم من ان الدين حلل 4 نساء و لكن ستنزعج ان تزوج ابيك عن امك خاصة عندما تكون هناك خلافات و لا يوجد تساوي بين الزوجات . و هدا هو حال السيد بوجدرة على ما اظن
      • Bahaous Kheloufi · متقنة البيروني
        ابي متزوج ب5نساء واين المشكل لا يعني اعادة الزواج ياتي بابناء ملحدين وان كان دالك لايسمح الله بتعداد الزواج والا اصبحنا مثل النصارى اخي صحح نظريتك
      • Zahia Ben ·  الأكثر تعليقا · يعمل لدى ‏جبهة التحرير الوطني الجزائرية
        HAHAHA SON PÈRE C'est el hadj matwalli
    • Hicham Alhasani Albouzidi · Amar Telidji Laghouat
      هاذا والله ربي يهديه ..يعني يستغبي فينا ..وعلاه احنا واش راه يشوف فينا ..انت ملحد والحادك صريح ..ياخي عجيب الناس الي راهي مريحة تصفقلو......والله منكر فعلا صدق من قال اذا رايت رب البيت للدف ضاربا ..فلا تلومن الاطفال اذا رقصوا
      • Lahcene Hamada · Sayeh mohamed
        انا شخصيا لم اكن اعرفه ولم اسمع عنه من قبل.. اعتقد بانه يجب حذف المواضيع التي تتكلم عنه وعدم الاشهار له حتى لا يتاثر الجيل الصاعد به مهما كان عددهم
        • AßĎôŭ KàSràôŭí · Università degli Studi di Torino, Facoltà di Economia
          w 9a3diine yesafgo 3liiih ???? allah yahdiiih w yahdiihom m3ah nchallah
          • Qosaie Ibiza Ibiza · سألت قـلـبـي أيـن الحـب فجاوبني وأيـن الحـبـيـب الـذي يـسـتـحـق
            لا حول و لا قوة الا بالله هذا كافر و اليهو د اشرف منو
            • Ahmed Ahmed
              هدا انسان معقد ويتفلسف
          • Karim Kadi
            بكل بساطة انسان منافق ........
            • Hala Lionne
              اظن اوله ضغينة تجاه الاسلام بسبب زواج ابيه من اربع نسوة فارجح الكبت النفسي الذي فى داخلة الى معاداة الاسلام و التبرا منه ......... بدليل لفظه لكلمات اسلامية فالاسلام فى قلبه الا ان غشاوة الحقد من تصرف والده حالت دون انقشاعها
              • Abdelkader Guessoum ·  الأكثر تعليقا · Fac Centrale Alger
                البرنامج الاعلامي الذي بثته قناة الشروق (المحاكمة ) سيستغله اعداء الاسلام . انتبهو ايها المسلمون سيؤذونه ليلفقو التهمة للمسلمين و الاسلام .
                • Amar Topo · ‏‎Topographé‎‏ في ‏‎SARL El Bahdja‎‏
                  روح نيك الجدرة نتاعك
                  • Anis Lakhal · Jijelli, Jijel, Algeria
                    j'étais sur que c'est un psychopathe
                    et maintenant c'est prouvé
                    • Anis Csc · ‏طالب‏ في ‏برشلونة · ‏8,354‏ متابعًا
                      عندما اصبح مقروه واصبح الناس ضده خاف ان تدهب شهرته وبضغطات من وزارة الثقافة صرح انه مسلم لكنه ملحد وحتى وجهه يبين ذلك فهو شبيه اليهود ربي يهديه ويهدينا الله اكبر
                      • Djazairi Djazairi ·  الأكثر تعليقا · يعمل لدى ‏‎Facebook‎‏
                        (62) أَلَمْ يَعْلَمُوا أَنَّهُ مَن يُحَادِدِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَأَنَّ لَهُ نَارَ جَهَنَّمَ خَالِدًا فِيهَا ۚ ذَٰلِكَ الْخِزْيُ الْعَظِيمُ (63) يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُم بِمَا فِي قُلُوبِهِمْ ۚ قُلِ اسْتَهْزِئُوا إِنَّ اللَّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ (64)°°°°°°° وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ ۚ قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ°°°°°°° (65)
                        • Abdellah Mohamed Abderrahmane · بسكرة
                          صلي و صوم و اكتب رواية تؤكد اقوالك و خليك من الشيوعيين الاغبياء
                          • Sami Rca · الجزائر
                            أنا ماني فاهم والو الكلب ما عندو لادين لا ملة ويصفقولو قاللهم كلامة بلي نحترم المسلمين ناضو كامل اليصفقولو مايستعرف لا بربي و لا سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام وكايستعرف لا بالجنة ولا بالنار وحنا نعرضو فيه على أنه كاتب كبير أنجبته الجزائر أنا من جهتي نتبرىمنو وطز في كتبك وطز في كلماتك وطز فيك أنت أولا و نصيحة مني لوسائل الإعلام لا تعاطف مع هذا الكلب
                            • Ahmed Senani ·  الأكثر تعليقا
                              استغرب الكثير من الناس وصدموا بالكفر البواح الذي أعلنه بوجدرة منذ أيام !!! والحقيقة أن الرجل لايمثل نفسه؛ بل يمثل تيارا بأكمله ترعرع في أهم الجامعات الحزائرية خلال السبعينات وبداية الثمانينات، ثم تغلغل داخل هياكل الدولة ومؤسساتها (الرسمية والثقافية والحزبية) ...
                              لكنّ جبن هذا التيار وخبثه -حال ويحول- دون مصارحة الشعب الجزائري عن حقيقة أفكاره ومعتقداته ...
                              وما تصريح بوجدرة إلا اعترافا جريئا من أحد هؤلاء الشيوعيين الذين أنهوا مسارهم ولا يجدون ما يخسرونه الآن عند البوح بمكنوناتهم !!! ومع ذلك يبدو أن الرجل أدرك خطأه الجسيم ... بإعلان إلحاده في بلد مسلم - خاصة الجزائر- وعدل عنه في تصريحاته الأخيرة .





                            Environnement, dites-vous ?
                            par Abdelkrim Zerzouri
                            C'est dans l'indifférence et le désintérêt que l'on a célébré à Constantine, hier, la Journée mondiale de l'environnement, dont le thème choisi cette année par l'ONU est «Pensez. Mangez. Préservez». L'évènement est écrasé par cette lourde journée du vendredi 5 juin, aucune manifestation officielle au programme, ni aucune association en activité dans le créneau ne s'est manifestée sur le sujet délicat et d'actualité, pourtant, «brûlante». Cela pourrait constituer «des signes très inquiétants» pour les scientifiques qui n'ont cessé de tirer, ces dernières années, la sonnette d'alarme sur les problématiques environnementales. Enfin, petite consolation en la matière, l'Institut de Gestion des Techniques Urbaines a organisé, le jeudi dernier à l'Université Constantine 3, une journée d'étude autour du thème ‘‘les changements climatiques et vulnérabilités urbaines''. La journée avait pour but d'«inviter tous les acteurs de la ville, à savoir chercheurs, gestionnaires et décideurs à se mobiliser afin d'éviter les évènements pouvant affecter négativement la société», souligne un communiqué transmis à notre rédaction. A travers les axes de cette journée d'étude, les scientifiques tentent de répondre à la problématique des effets du changement climatiques qui menacent les infrastructures urbaines, la population et l'activité économique. «Les cris d'alarme des scientifiques de par le monde sur les changements climatiques se font de plus en plus pressants. Beaucoup d'entre nous peuvent percevoir leurs effets qui se manifestent sous différentes formes, sécheresse, inondation… etc. La terre se réchauffe à une vitesse jamais vue dans sa longue histoire. Tant d'indices qui poussent au renforcement de la résilience urbaine, c'est-à-dire la capacité des villes et de leurs acteurs à s'adapter aux changements climatiques», soulignent les termes du communiqué, tout en précisant que c'est en faisant face à tous ces signes révélateurs ou annonciateurs de catastrophes qu'on peut éviter le pire dans un proche avenir. On estime, selon les explications données par ce communiqué, qu'«à l'échelle urbaine, les impacts des changements climatiques sont particulièrement intenses en milieu urbain selon leurs tailles, formes et leurs caractéristiques géographiques, économiques et sociales. Ils influent tant sur les infrastructures et le cadre bâti que sur les activités socioéconomiques et les habitants.

                            Ce qui invite les acteurs de la ville à donner la plus grande importance au défi de l'adaptation aux changements climatiques et réfléchir sur les trajectoires de futures extensions spatiales vers un développement urbain durable». Une manifestation qui reste, donc, comme un prêche dans le désert si d'autres acteurs, les pouvoirs publics et la société civile, restent à l'écart des préoccupations engendrées par le changement climatiques. 

                            Bab El Kantara: Des «chantiers» malgré la fin des travaux
                            par A. M.
                            Le cadre de vie, dans le quartier de Bab-El-Kantara, ne cesse d'être décrié par les riverains qui se sentent abandonnés par les organismes publics, notamment par les services de la commune.

                            Aujourd'hui c'est l'association de quartier qui couvre les riverains de la rue Kechid Rabah, ainsi que les résidents des ruelles mitoyennes à la place Emir Abdelkader (ex-Jeanne d'Arc) de manifester pour alerter les autorités sur la qualité du cadre de vie qui s'est dégradé, à leur niveau. «Le 21 mai dernier, nous a expliqué, jeudi, M. Kamel Bensalem, un riverain de la rue Kechid, nous avons écrit au président de l'APC pour lui demander d'intervenir, en prenant les mesures qui s'imposent pour améliorer le cadre de vie de ce vieux et important quartier de la ville, dit-il, mais, apparemment notre requête n'a pas eu d'écho, auprès du premier magistrat de la ville». Lui et d'autres citoyens de ce quartier, qui nous ont contactés, jeudi dernier, nous remettant une copie de la requête adressée au maire dans laquelle ils se sont plaints, qu'au fil des années, le manque d'entretien des rues et les travaux consécutifs effectués par les services de la Seaco, de la Sonelgaz et d'Algérie Télécom, mais aussi la circulation continuelle des engins de travaux publics n'ont fait qu'aggraver l'état des chaussées. «Le dernier chantier en date, lit-on dans cette requête, étant celui qui a été lancé, l'hiver dernier, par Algérie Télécom pour l'installation de la fibre optique. Les ouvriers de cette entreprise ont laissé des tranchées ouvertes d'une largeur allant jusqu'à 2 m, jusqu'à ce jour, provoquant des chutes de personnes âgées et de jeunes garçons qui jouaient à proximité. D'autre part, les rues deviennent impraticables, en période de pluies, causant des dégâts aux véhicules et, plus grave encore, constituent des risques patents pour les écoliers et les lycéens des établissements scolaires environnants, tels que le Lycée technique Khaznadar, les CEM El-Khaldounia et Salah Eddine El-Ayoubi». Et d'ajouter dans leur pétition que le manque de bacs à ordures ménagères rend leur environnement invivable et malsain. Et de terminer en signalant que le manque d'éclairage public, dans certaines ruelles, a fini par installer une insécurité insupportable.

                            Pour notre part, en cherchant, jeudi matin, à contacter les responsables des entreprises incriminées et le délégué du Secteur urbain de Bab El-Kantara, nous avons pu réussi à joindre que ce dernier qui était en tournée, dans ce grand quartier, ainsi que la SDE. Cet élu, M. Dridi en l'occurrence, a imputé, globalement, cette situation à la SDE et à la Seaco, tout en déclarant que ses services sont dépourvus de moyens lourds pour réparer les imperfections des chantiers laissées derrière elles. « Nous ne pouvons rien faire devant un tel phénomène qui touche toute la ville de Constantine», a-t-il avancé. Et de citer, en exemple, le cas des rues des Frères Bouchama et des Frères Biskri, ainsi que la rue Ghanem (ex-Joinville), qui ont été décapées, il y a plus de deux mois. «Malheureusement, a-t-il déploré, la SDE et la Seaco font traîner les travaux pour le renouvellement des canalisations du gaz et la réparation des fuites d'eau. Et ce faisant, elles retardent le lancement de l'opération de goudronnage». Interrogés à leur tour, les responsables de la SDE de Constantine, ont répondu, par l'intermédiaire de la cellule de communication, qu'ils ont terminé depuis fort longtemps les travaux de renouvellement des canalisations de gaz, dans les artères citées et que leur entreprise ne peut être, en aucun cas, être mise en cause dans les retards dont se plaignent les citoyens. En ce qui concerne la Seaco et Algérie Télécom, nous avons essayé, sans réussir, à entrer en contact avec leurs responsables. 


                            La piscine de Sidi M'cid toujours fermée
                            par A. El Abci
                            Dur, dur de dénicher, cet été, un espace de fraîcheur et de détente pour les Constantinois ! En effet, la piscine de Sidi M'cid, jadis un des lieux de détente et de loisirs des plus prisés de la ville, dont ils ont été sevrés de ses plaisirs, depuis déjà plusieurs années, n'ouvrira pas de sitôt, en raison de grands travaux qui sont toujours en cours et concernent une bonne partie du complexe.

                            C'est ce que nous avons pu déduire de l'état dans lequel se trouve ce dernier, fait par le directeur de la Jeunesse et des Sport, Ali Bechoua, qui a souligné l'impossibilité d'ouvrir, même partiellement, la piscine de Sidi M'cid, avec, seulement, les deux bassins le «petit (18m), pour les enfants, et de moyen (33m), pour les champions en herbes, qui sont fin prêts.

                            La raison dira-t-il, est que «de grands aménagements sont, actuellement, en cours, dans le complexe de natation qui comporte, en plus des 2 bassins cités plus haut, d'un autre bassin dit «olympique» de 50 m, d'un hôtel restaurant et d'une salle des fêtes, qui sont présentement en travaux». «Il s'agit d'un véritable chantier qui nous interdit l'éventualité de l'ouvrir, même en partie, et ce, en considération des risques d'accidents que cela comporte pour le public», poursuit-il.

                            Ainsi les jeunes ne pourront pas combler leur immense besoin, de distraction et de détente. Car très peu de solutions s'offrent à ceux qui souhaitent faire un plongeon, en cette période de canicule ; ce qui n'est pas donné à tout le monde et, particulièrement à ceux des familles à revenus modestes. Beaucoup, d'entre ces derniers nourrissaient l'espoir, qu'à l'occasion de l'évènement ‘Constantine capitale de la Culture arabe', les autorités prendraient le taureau par les cornes et accéléreraient la réalisation du complexe de Sidi M'cid ou, tout le moins, l'ouvriraient partiellement, le temps de l'évènement, quitte à reprendre les travaux après. Cela n'a pas été le cas et les habitants de la ‘ville des ponts' devront attendre, encore, quelques années, avant de pouvoir faire trempette dans les piscines de Sidi M'cid. Questionné sur la date de la fin des travaux et du délai nécessaire à l'ouverture de cet ouvrage, au public, auquel ont été affectés, pas moins de 40 milliards de centimes et mais dont les travaux traînent, depuis plus de 10 ans, notre interlocuteur, dira : «je ne peux avancer aucune date».

                            A rappeler, enfin, qu'il existe des projets de piscines de proximité de 20 m, à réaliser à Ain Abid, El Khroub et Ouled Rahmoune, en sus de la piscine olympique, près du CREPS qui ouvrira, incessamment, et de 2 autres semi-olympiques, situées à Ali Mendjeli et El Khroub, mais toujours en travaux. 


                            http://www.elbilad.net/article/detail?id=39032

                            على النائب العــام متابعـة بوجدرة بالقذف في حق 40 مليون جزائـــــري”

                            عريبي استنكر الترويج لإلحاد الكاتب عبر الفضائيات
                            المشاهدات : 1751
                            0
                            آخر تحديث : 19:20 | 2015-06-05 
                            الكاتب : زنيطيط السعيد
                            قال النائب البرلماني حسن عريبي، إن الروائي رشيد بوجدرة يتباهى بكفره لأنه على علم بأن رجالا في السلطة يقفون بجانبه، وهو الأمر الذي قال عنه النائب إنه تحدّ للشعب الجزائري وللسلطة الجزائرية. وفتح النائب عريبي من خلال تصريح له على حسابه الفيسبوكي، أن الروائي بوجدرة ملحد من زمان، وبإعلانه لكفره أمام الملأ وعلى شاشة التلفزيون، يكون بوجدرة بذلك قد تحدّى الشعب الجزائري في أعزّ ما يملك من عقيدة وانتماء لأمة الإسلام، قائلا ”فالعرف المتعارف عليه في بلادنا أن الكافر على شاكلة بوجدرة لا يمكن أن يجاهر الشعب بكفره”. ودعا البرلماني عريبي إلى ضرورة تحرك النائب العام لمجلس قضاء الجزائر بمتابعة بوجدرة بالقذف في حق 40 مليون جزائري، كما دعا إلى ضرورة مقاطعة الروائي المذكور جملة وتفصيلا وفي جميع المجالات، وأن يحاصر حصارا شديدا حتى يغادر البلاد، وإن وافته المنية يضيف النائب، يجب أن نطبّق عليه شرع الله بأن لا يدفن في مقابر المسلمين.


                            درياسة مفاجأة المهرجان

                            بعد صفعه صحفية
                            المشاهدات : 2053
                            0
                            آخر تحديث : 21:10 | 2015-06-05

                            أقدم المغني عبدو درياسة على صفع صحفية من إحدى الجرائد الناطقة باللغة الفرنسية بمجرد اقترابها من والده الفنان رابح درياسة لتحيته والتقاط صورة معه. ولم تفهم الصحفية سبب ما أقدم عليه نجل درياسة أمام الحاضرين من ضيوف المهرجان، لكنها لم تفوت فرصة الرد عليه بالصراخ، وهو الموقف الذي أحرج والد الفنان رابح درياسة فعبر بقوله "بهدلتني".  والغريب في الأمر أن عبدو درياسة طلب الاعتذار من الصحفية لكنها رفضت متمسكة بحقها في تصعيد الموقف. 


                            الصحفيون ضائعون في وهران

                            صعوبات تواجههم في تغطية مهرجان الفيلم العربي
                            المشاهدات : 47
                            0
                            آخر تحديث : 21:22 | 2015-06-05

                            تواجه بعثة الصحفيين المتواجدين بوهران لتغطية فعاليات الدورة الثامنة لـ"مهرجان الفيلم العربي"، صعوبات في أداء مهمتهم نظرا لعدم وجود برنامج مضبوط يسهل مهمتهم، وهو البرنامح نفسه الذي يتغير في كل لحظة مما يفوت على الصحفيين فرصة تغطية النشاطات ومتابعة العروض السينمائية، إضافة إلى هذا يضطر الكثير من الإعلاميين التنقل بإمكانياتهم الخاصة الى أماكن العمل إن عرفت، خاصة الذين حجزت إقامتهم في فنادق تبعد كثيرا عن قاعات السينما وأماكن تواجد ضيوف المهرجان. والغريب في الأمر أنه لا أثر للمنظمين في مكان تواجد الصحفيين لتسهيل مهمتهم، ومحاولة الاتصال بهم مستحيلة لأن هواتفهم النقالة مغلقة طوال الوقت. 


                            pdf_wakt
                            http://wakteldjazair.com/?p=6866

                            ضــرب مـبــرح بمقـــر “الأفــــلان” بسبـب “مستقدمـات من كباريـهات”


                            جميعي يعتدي على رئيس المجلس الشعبي لولاية الجزائر ومحافظ درارية
                            دشن “أفلان سعداني” أولى لحظاته لما بعد عرس “مؤتمر البيضوية”، بواقعة ضرب مبرح تعرض له رئيس المجلس الشعبي لولاية الجزائر ومحافظ درارية، على يد حاشية رئيس كتلة “الأفلان” بالمجلس الشعبي الوطني، محمد جميعي، بالمقر المركزي لـ “الأفلان” بحيدرة بالجزائر العاصمة ،بعد أن عبرا له عن انزعاجهما من استقدامه “سيدات الكباريهات” كعناصر”لا تشرف” في المركزية.
                            لم تنته حفلات “أفلان سعداني” بعرس مؤتمر “البيضوية” هكذا بتبادل تهاني مثلما كان مأمولا، بأن تحولت “احتفالية تهاني” كانت مبرمجة أمس بالمقر المركزي لجبهة التحرير الوطني، إلى حادثة اعتداءات جسدية شنها رئيس الكتلة البرلمانية للحزب بالمجلس الشعبي الوطني، محمد جميعي، بحاشيته، ضد اثنين من أهم المنتسبين للجنة المركزية، رئيس المجلس الشعبي الولائي عبد الكريم بنور ومحافظ درارية محمد عثماني.
                            وسجل المقر المركزي لـ«الأفلان”، في فترة مسائية من نهار أول أمس، الواقعة على غرابتها وفظاعة تفاصليها ومسبباتها، عندما كان يحتضن المقر لقاء مبرمجا لتبادل “التهاني والشكر والعرفان”. الواقعة بدأت كما تسرب من داخل “الجهاز”، عندما عبر رئيس المجلس الشعبي لولاية الجزائر، عبد الكريم بنور ومحافظ درارية محمد عثماني، عن ملاحظة مفادها، أن هناك “مجموعة مستقدمات من الكباريهات” لا يشرفن “الأفلان” بانتسابهن إلى اللجنة المركزية (بمناسبة عرس البيضوية)، وأن هناك غيرهن من عناصر مستقدمة في المركزية لا تشرف أيضا. هكذا يتردد أن الواقعة بدأت، وأن جميعي بمجرد أن سمع من بنور وعثماني هذه الملاحظة هاجم عليهما بالضرب المبرح، مستعينا بعناصر من حاشيته في الحزب.
                            “جبهة خصوم سعداني” سمعت بالواقعة، في حينها مساء أول أمس، وستستغلها بمناسبة لقاء مبرمج اليوم، في التهكم من “أفلان سعداني” وأيضا في تبرير ما تسجله من أن “مؤتمر البيضوية كان مهزلة، وأنه أفرز أفلان في منتهى المهزلة”. وأما تيار بلخادم تحديدا، باعتباره أشد التيارات في “الأفلان” خصومة لسعداني، فقد ترك للجنة الوفاء، وهي لسان حاله، كي تنشر الغسيل على مواقع التواصل الاجتماعي، بداية من مساء أمس، على نحو مفاده، أن رئيس كتلة الحزب بالمجلس الشعبي الوطني تعرض بالضرب المبرح إلى كل من رئيس المجلس الشعبي لولاية الجزائر، عبد الكريم بنور، ومحافظ درارية عثماني، عندما أبلغاه برفضهما “استقدامه 28 سيدة من كباريهات وهران”، وجعله لهن مع عناصر أخرى “لا تشرف” في اللجنة المركزية. ومن تبعات “حادثة الضرب المبرح”، كما تنشره لجنة الوفاء، أنها تسببت في أضرار جسدية بليغة لكل من “رئيس المجلس الشعبي الولائي لولاية الجزائر، عبد الكريم بنور ومحافظ درارية، محمد عثماني”، وأن هناك شهادة طبية تثبت أن الأول يواجه جروحا بالغة الخطورة في وجهه وعينيه، وأنه أخذ عطلة مرضية جراء الحادثة”.
                            عبد العالي.خ

                            ليست هناك تعليقات: